in

الدولة الإسلامية تتبنى هجوم الطعن في مينيسوتا الأمريكية

Dave Schwarz/St. Cloud Times via AP

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية عن طريق وكالة أعماق للأنباء التابعة له، عملية الطعن التي أصابت ثمانية أشخاص على الأقل في مركز تسوق بولاية مينيسوتا الأمريكية يوم السبت.

وقالت الوكالة في بيانها “منفذ عمليات الطعن يوم أمس في مينيسوتا، هو جندي لتنظيم الدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الصليبي.”

وأفادت رويترز، أن وليام بلير أندرسون قائد شرطة منطقة سانت كلاود، قال للصحفيين، إن المسلح ردد عبارات بها ذكر لاسم الله، وسأل شخصًا واحدًا على الأقل إن كان مسلم قبل أن يشرع في طعن ضحاياه في مركز كروسرودز التجاري.

وقال أندرسون في مؤتمر صحفي “هل هذا هجوم إرهابي أم لا؟ لا أود أن أقول ذلك الآن لأننا ببساطة لا نعلم.” ولم يذكر شيئا عن هوية الضحايا.

ووضح إن المهاجم دخل المركز التجاري في المساء بينما كان يعج بالمتسوقين، وهاجم ضحاياه في مواقع متفرقة من المركز التجاري. وتم نقل المصابين الثمانية إلى المستشفى. وقال مسؤولون إن أحد المصابين ما زال يخضع للعلاج بالمستشفى لكن السبعة الآخرين خرجوا بالفعل أو يتوقع خروجهم بعد قليل.

من جهةٍ أخرى، هز انفجار منطقة تشيلسي في نيويورك يوم السبت مما أدى لإصابة 29 شخص على الأقل، في عمل وصفته السلطات بأنه جنائي متعمد، لكنها قالت إن المحققين لم يتوصلوا لما يدل على وجود صلة للأمر بالإرهاب.

رويترز

Comments

اترك تعليقاً

Loading…

0

Comments

0 comments

حزب “الاتحاد المسيحي الديموقراطي” بزعامة ميركل مهزومًا في برلين

لأول مرة في لبنان، إجراءات أمنية مشددة في مهرجان فني إثر تهديدات إرهابية