الرئيسية » باب العالم » السلطات الإيطالية تغلق أكبر مركز لاستقبال اللاجئين في أوروبا

السلطات الإيطالية تغلق أكبر مركز لاستقبال اللاجئين في أوروبا

أغلقت السلطات الإيطالية مركز كارا دي مينيو لاستقبال اللاجئين في صقلية، بعد أن كان يوماً أكبر مركز للمهاجرين في أوروبا، حيث كان يضم في ذروته عام 2014 أكثر من 4100 شخص، لكن عدد قاطنيه تراجع في شكل مطرد على مدى السنوات التالية.

وجرى الإغلاق رسمياً بحضور وزير الداخلية الإيطالية اليميني المتطرف ماتيو سالفيني أكبر معارضي هذا المركز، وقال سالفيني “تم الوفاء بالعهد” وذلك بالتزامن مع نقل آخر سكان المركز لمركز آخر في كالابريا.

ومركز كارا دي مينيو هو مجمع سكني يتكون من 400 من المنازل الصغيرة المتراصفة المطلية باللونين الأصفر والزهري، سبق وأقامت فيها عائلات الجنود الأمريكيين العاملين في قاعدة سيغونيلا الجوية المجاورة. وبات المركز حالياً تحت حراسة عناصر الجيش الإيطالي.

يذكر أن المركز كان يوظف 400 شخص من سكان المنطقة، وبعد قرار الإغلاق هدد رئيس بلدية مينيو الحالي جوسيبي ميستريتا بتقديم استقالته إذا لم تساعد الدولة في المرحلة الانتقالية القادمة.

من جهته، قال الرئيس الإقليمي المحافظ لصقلية نيللو موسوميتشي إن “إغلاق مركز مينيو نهاية لوهم كبير في منطقة متعطشة للوظائف”.

وهناك تحقيقات قضائية عديدة جارية لأحداث متورط بها رئيس بلدية مينيو السابق ومدير المركز السابق. وتتضمن المزاعم منح عقود على نحو تفضيلي والمبالغة في أعداد اللاجئين لجذب دعم مالي حكومي أكبر.

من الجدير بالذكر أن الشرطة الإيطالية ، فككت في كانون الثاني/ يناير الماضي عصابة نيجيرية للاتجار بالمخدرات تعمل من داخل المركز وشبكة دعارة.

اقرأ/ي أيضاً:

وزير الداخلية الإيطالي الجديد: “ولى الزمن الجميل للمهاجرين غير الشرعيين”

“إعلان حماية حقوق الإنسان في البحر” وثيقة لمواجهة اليمين الإيطالي

مدن أوروبية أصبحت رموزاً للترحيب باللاجئين بفضل عُمداتها

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رسالة من ترامب إلى إردوغان: “لا تكن أحمقاً.. سيذكرك التاريخ إلى الأبد كشيطان”

حذّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب نظيره التركي رجب طيب إردوغان في رسالة غير عادية أرسلها اليه في نفس اليوم الذي شنت فيه تركيا هجومها في شمال سوريا قائلاً “لا تكن أحمقاً”، منبهاً اياه من أنه يخاطر بأن يذكره التاريخ كـ”شيطان”. وبعد ثلاثة أيام على سحب ...