الرئيسية » باب مفتوح » قد لا تزيدك اللحية وسامة… لكن بالتأكيد ستزيدك جراثيم وبكتيريا

قد لا تزيدك اللحية وسامة… لكن بالتأكيد ستزيدك جراثيم وبكتيريا

أصبحت موضة اللحية رائجة بشكل كبير في الآونة الأخيرة. لكن دراسة سويسرية حديثة توصلت إلى حقائق قد تدفع أصحاب اللحى ربما إلى التخلص منها نهائياً. تعرف على تفاصيل هذه الدراسة.

خلصت دراسة لباحثين من مستشفى “هيرسلاندن” الخاص في سويسرا إلى أن اللحية تحمل عددا كبيراً من الجراثيم أكثر من تلك التي يمكن العثور عليها في فراء الكلاب. وحسب موقع “كولنر شتات أنتسايغر” الألماني، فإن فريق العلماء جمع عينات من لحى 18 رجلاً، متوسط أعمارهم 36 عامًا، وفراء 30 كلباً ينتمون لـ 16 فصيلة، وقاموا بتصويرها بالرنين المغناطيسي للكشف عن وجود بكتيريا في لحى الرجال وفراء الكلاب.

نتيجة الدراسة جاءت مفاجئة، واتضح من خلال هذه الدراسة العلمية أن لحى الرجال غير صحية بالمقارنة مع فرو الكلاب، وفقاً لموقع “برلينر تسايتونغ” الألماني.

وأظهر الباحثون أن اللحى تحمل عدداً كبيراً من الجراثيم – أكثر من 30 “وحدة من البكتيريا” – مقارنة بما وجدوه في منطقة الرقبة عند الكلاب. ففي هذه المنطقة بالذات من جسم الكلاب وجد الباحثون أكبر عدد من الجراثيم.

كما اكتشف العلماء في لحى سبعة من الرجال، شاركوا في هذه الدراسة، عوامل مسببة لأمراض، فيما وجدوا عوامل مسببة لأمراض عند أربعة كلاب فقط.

وتختلف الأسباب التي تجعل الرجال يطلقون لحاهم. لكن، ومنذ سنوات أصبحت اللحية تتربع على عرش صيحات الموضة بين الرجال، خاصة الشباب منهم بعدما انتشرت قبل ذلك بين العديد من المشاهير ونجوم الرياضة. فهل ستتلاشى هذه الموضة ويتخلى مواكبوها عن لحيتهم بعد الاضطلاع على نتائج هذه الدراسة العلمية أم سيظلوا وفيين لموضة اللحية؟

المصدر: دويتشه فيلله – ع. اع/ع.ش

 

اقرأ/ي أيضاً:

هل سيحتاج اللاجئون للمطالبة بحقوق الرجل في ألمانيا؟

خصائص جسدية بسيطة قد تنفر الشريك وتنهي العلاقة فاحذرها

ما لا تعرفه عن ملابسك الداخلية.. حقائق صادمة ونصائح صحية

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعيش في ألمانيا؟ إذاً أنت بحاجة إلى فيتامين (د)… وهذه هي الأسباب

د. نهى سالم الجعفري* من منكم لم يسمع هذه النصيحة سواء من أطباء أو أصدقاء مقيمين في ألمانيا، فمن يعيش في هذا البلد يعرف تمام المعرفة أن الجو فيها غير مستقر يتغير بسرعة كبيرة بحيث لا يمكن التنبؤ به. الغيوم عادةً تملأ السماء والطقس بالعموم ...