الرئيسية » باب مفتوح » بالصور: “دلعني” لكن بدون ” ياجدع” بالألمانية… عشر كلمات ألمانية لتدليع الحبيب

بالصور: “دلعني” لكن بدون ” ياجدع” بالألمانية… عشر كلمات ألمانية لتدليع الحبيب

في اللغة العربية يمكن أن تقول حبيبي أو قلبي أو غيرهما لمخاطبة و”تدليع” الحبيب والصديق، أما في اللغة الألمانية فيتم التعبير عن هذه المشاعر بطريقة مشابهة لكن يستعاض عن كلمة حبيبي في أغلب الأحيان بأسماء بعض الحيوانات. تعرف في صور على أكثر 10 كلمات مستعلمة “لتدليع” ومناداة الحبيب.

ماوسي .. فأرتي

قد يبدو غريبا أن ينادي الحبيب حبيبته أو العكس بفأري أو فأرتي. لكن كلمة “ماوس” أو مصغرها “مويسشن” هي بالفعل أكثر كلمة مستعملة في اللغة الألمانية العامية “للدلع” ومناداة الحبيب.

هازه.. أرنبي البري

“هازة” تعني الأرنب البري في اللغة الألمانية، لكنها شائعة جدا ككلمة مرادفة لحبيبي وينادى بها في الغالب على النساء الحبيبات.

بيرشن .. دبي الصغير

تعني كلمة “بير” بالألمانية دب. و”بيرشن” هي مصغر الكلمة وتعني الدب الصغير. تستعمل في الغالب لمناداة الرجال العشاق وخاصة ذوي الكروش الكبيرة، وكذلك النساء.

ماوس بار .. زوج الفئران

وتعني زوج عشاق مغرمين ببعضهما البعض.

شنيكه .. حلزون

تخيل أن أحدهم يناديك في الشارع بحلزون! في الألمانية هذا ممكن. و”شنيكه” شائعة “للدلع” وخاصة للنساء الرشيقات.

شنوكي

تسمع للوهلة الأولى ككلمة “شنيكه”، أي الحلزون، لكن شنوكي ليست كذلك. الغريب في الأمر أن كلمة “شنوكي” ليس لها معنى واضحا أو ترجمة حقيقية في اللغات الأخرى. لكنها استعملت “للدلع” ولمناداة الحبيب وانتشر استعمالها دون قصد، وربما لطرافة لفظها.

بيرله.. لؤلؤة

هذه الكلمة، كما في اللغة العربية، شائعة في مناداة الحبيب.

ليبلينغ .. حبيبي

وتستعمل بالمعنى الأقرب إلى المعنى الأصلي وهو حبيبي أو حبيبتي.

زوسه.. حلوة

حلوة ولذيذة كما الحسناء في الصورة. إنها “زوسه”.

شاتس .. كنز

كلمة “شاتس” تعني الكنز في الألمانية، وهي قد تكون الأكثر استعمالا في اللغة الألمانية العامية في “الدلع” للأحباء وللأصدقاء.

المصدر: دويتشه فيلله – الكاتب: زمن البدري

مواد أخرى بالصور:

بالصور: الرسوم الكارتونية تتناول مواضيع تتعلق بالثقافة الألمانية!

بالصور: ألمانيا بلد المستأجرين… معلومات وعادات حول المسكن والإيجارات

بالصور: حيوانك الأليف قد يحمل أمراض غير أليفة

بالصور: ما هي أعراض نقص الماء في الجسم!

بالصور: نظام التعليم في ألمانيا وأنواع المدارس فيها

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل يمكن أن تساهم ألمانيا بإرشاد السلفية إلى جذورها التّصوّفيّة؟

هل يمكن أن تساهم ألمانيا بإرشاد السلفية إلى جذورها التّصوّفيّة؟ د . محمد الزكري. دكتور في الأنثروبولوجيا من البحرين يقيم في ألمانيا قابلت المفكرة الألمانية آن ماري شيمل عام ٢٠٠٠ في مملكة البحرين. كان عليّ حينها أن أقضي معها يوماً ثقافياً لإطلاعها على تاريخ وحضارة البحرين ...