الرئيسية » باب شرقي » منافسة قوية على جائزة مهرجان المسرح العربي 2020 في الأردن

منافسة قوية على جائزة مهرجان المسرح العربي 2020 في الأردن

مهرجان المسرح العربي في الأردن – الدورة الثانية عشر

انطلقت أولى العروض المسرحية ضمن النسخة الثانية عشر من مهرجان المسرح العربي والذي تستضيفه العاصمة الأردنية عمان.

ويسعى القائمون على الهيئة العربية للمسرح إلى ترسيخ مبدأ التنافس بين كافة المشاركين في هذا المهرجان للوصول إلى حالة من الإبداع وتفعيل الحركة النقدية من خلال الندوات النقدية التطبيقية المرافقة للعروض المسرحية.

وشهد اليوم الأول من المهرجان عروض مسرحية من الكويت، تونس والجزائر:

مسرحية “الصبخة” لفرقة مسرح الخليج العربي الكويتية

تجسد المسرحية المجتمع الذكوري بتعقيداته والمعاناة التي يخلفها على شكل علاقات اجتماعية مشوهة، لا أحد يريد الاعتراف بها وتتناقلها الأجيال من خلال مأساة رب أسرة يدعى “فهد” يحمل وزر قتل شقيقته ودفنها بالتآمر مع والده دفاعاً عن الشرف.

المسرحية التونسية “سماء بيضاء”

عُرضت على مسرح محمود أبو غريب في المركز الثقافي الملكي، وهي من تأليف وإخراج وليد دغسني، وتمثيل منير العياري وأماني بلعاج، لفرقة (كلاندستينو).


مسرحية “رهين” من الجزائر

حملت المسرحية صوت الحرية في أقبية التحقيق، والوطن الجائع إلى الحرية والثورة والحبيبة، والإنسان الباحث عن حريته من أغلال الديكتاتوريات من خلال الصمود في وجه المُحقق في سبيل غايات أكبر بكثير من مجرد الجسد الآدمي، الذي يكاد لا يعني شيئاً أمام هذه القيم الكبرى.

كل هذا وأكثر قدمه المخرج الجزائري شوقي بوزيد من خلال عرضه المسرحي “رهين”، المأخوذ عن نص “لفافة وطن”، للكاتب والمخرج المسرحي محمد بويش. والذي قدمه على خشبة مسرح الحسين الثقافي في العاصمة عمّان. المسرحية من بطولة الفنانين نوال المسعودي، مبروك فروجي ومحمد الطاهر زاوي.

وتتواصل عروض  فعاليات مهرجان المسرح العربي في دورته الـ12 بإقامة المزيد من العروض المسرحية، حيث سيتم عرض مسرحية “كيميا” من سوريا ومسرحية “خرافة” من تونس ومسرحية “النمس” من المغرب.

وتتنافس المسرحيات المشركة على جائزة الشيخ د. سلطان القاسمي لأفضل عرض مسرحي.

اقرأ/ي أيضاً:

“إجراء شكلي”.. لعبة مسرحية من تصميم “تجمع مقلوبة”

أن تكون إنساناً بما تعنيه الكلمة من دلالةٍ “أخلاقية” أو لا تكون.. مصطفى خليفة صاحب رواية “القوقعة”

في حوار مع الكاتبة السورية رباب حيدر.. الحرب ليست في مكانٍ آخر

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشابة السورية “مزن المليحان” تحصل على جائزة دريسدن للسلام

نالت الشابة السورية مزن المليحان (21 عاماً) يوم الأحد 9 شباط/ فبراير، جائزة دريسدن للسلام “تقديراً لشجاعتها ونشاطها المتميزين” كما ورد في بيان منح الجائزة. وقالت بيآته شبيغل من مؤسسة “كلاوس تشيرا” التي تدعم الجائزة بـ 10 آلاف يورو: “عملت مزن المليحان ضد الكثير من ...