in ,

ميركل تعترف بمسؤوليتها عن هزيمة حزبها في انتخابات برلين

رويترز

اعترفت  المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يوم الإثنين (19 أيلول/ سبتمبر 2016)، بتحملها جزءًا من المسؤولية عن هزيمة حزبها المحافظ ” الحزب المسيحي الديمقراطي” في انتخابات ولاية برلين، ووصفتها بأنها “مريرة للغاية”.

واعتبرت المستشارة أن الناخبين عاقبوا الحزب، بسبب سياساتها المرحبة بالمهاجرين. مضيفةً أنها كانت لتعود بالزمن إلى الوراء لو كان ذلك سيسمح لها باستعداد أفضل لتدفق نحو مليون مهاجر. بحسب رويترز.

ومضت قائلة إنه إذا كانت رغبة الشعب الألماني، هي ألا تغمر البلاد هجرة بلا قيود أو قواعد منظمة “فإن هذا تحديدا هو ما أكافح من أجله.

وأفادت البي بي سي، عن ميركل قولها بعد اجتماعات الهيئات العليا لحزبها بالعاصمة، إن سبب هذا الأداء السيئ للحزب، وتقدم اليمين الشعبوي المعادي للأجانب واللاجئين، ممثلاً بحزب “البديل من أجل ألمانيا”، هو أنه لم يتم توضيح اتجاه سياسة اللجوء، وهدفها بشكل كاف.

وأكدت المستشارة أنها تتحمل المسؤولية عن جميع قراراتها السابقة حول اللاجئين بشكل تام. وأشارت إلى أنه على الرغم من أن فتح الباب أمام اللاجئين كان صائبًا فإنه أسفر في النهاية عن “أننا لم نسيطر (على الوضع) بشكل كافٍ”.

وأشارت إلى أنها تعتزم حاليا السعي نحو ألا يتكرر هذا الموقف، مؤكدة بقولها: “لأننا تعلمنا من التاريخ”.

كما اعترفت بأن استخدامها الزائد لعبارتها الشهيرة “سننجح في ذلك” بات يعطي مفاعيل عكسية. كلام ميركل جاء بعد خسارة حزبها في انتخابات ولاية برلين التي وصفت نتائجها بالمريرة.

مواضيع ذات صلة

حزب “الاتحاد المسيحي الديموقراطي” بزعامة ميركل مهزومًا في برلين

لماذا تخلت أنغيلا ميركل عن شعارها “سننجح في ذلك”

رئيس وزراء بافاريا: المحافظون سيخسرون إذا لم تغير ميركل سياستها

اترك تعليقاً

لأول مرة في لبنان، إجراءات أمنية مشددة في مهرجان فني إثر تهديدات إرهابية

الشرطة تحدد هوية المشتبه به في انفجار نيويورك