الرئيسية » باب ألمانيا » سلفيون يوزعون سيرة النبي محمد في أكبر ولاية ألمانية
Quelle: picture alliance / dpa

سلفيون يوزعون سيرة النبي محمد في أكبر ولاية ألمانية

ظهر السلفيون مرة أخرى في عدة مدن في ولاية شمال الراين فيستفاليا، ضمن جمعية تعرف نفسها باسم “نحب محمدا”، وقام بعض أعضائها بتوزيع سيرة النبي محمد.

قال متحدث باسم المخابرات الداخلية الألمانية “هيئة حماية الدستور في ألمانيا” إن جمعية سلفية اسمها “We love Mouhammad” قامت بتوزيع سيرة النبي في عدة مدن في ولاية شمال الراين فيستفاليا، والتي تعتبر أكبر ولاية في ألمانيا من حيث عدد السكان.

وذكرت دوتشي فيلليه نقلاً عن المتحدث، أن الداعية السلفي بيير فوغل، كان من بين موزعي السيرة في مدينة مونستر التابعة للولاية.

وكان وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير قد أصدر قبل نحو أسبوعين حظر جمعية “الدين الحق” على خلفية حملة “اقرأ” التي نظمتها الجمعية ووزعت خلالها كتبا ومنشورات إسلامية. غير أن المتحدث أوضح أن جمعية “نحب محمدا” أصغر بكثير من جمعية “الدين الحق”.

ورصدت المخابرات الداخلية في ألمانيا نشاطا سابقا في مدينة فرانكفورت بولاية هيسن وسط ألمانيا شارك فيه أحد الناشطين السابقين بحملة “اقرأ”. وأوضح المتحدث أن وزير الداخلية الألماني هو من سيقرر ما إذا كانت أنشطة الجمعية تشكل امتداد لمنظمة “الدين الحق” التي تم حظرها “ونحن نقدم معلومات بالطبع ونراقب هذا التنظيم”.

دوتشي فيلليه

مواضيع ذات صلة

الشرطة الألمانية تداهم مساكن ومساجد على صلة بجماعة “الدين الحق” السلفية

ألمانيا: رغم المداهمات مازال أبرز قياديي جمعية “الدين الحق” حرًا طليقًا

ألمانيا تعتقل متهمين بتجنيد مقاتلين لصالح الدولة الإسلامية

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل تحولت أزمة رئيس هيئة حماية الدستور الأسبق إلى حلبة استعراض قوى بين أحزاب الإئتلاف؟

رغم إبعاد هانز غيورغ ماسن من رئاسة هيئة حماية الدستور ونقله إلى وزارة الداخلية للعمل كوكيل للوزارة، فإن قضيته لا تزال تثير الجدل وردود فعل غاضبة من الحزب الاشتراكي الشريك في الائتلاف الحكومي. تعليقاً على استبعاد ماسن من رئاسة هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية الألمانية) ...