الرئيسية » باب ألمانيا » بعد أعمال العنف بين اللاجئين والسكان في كوتبوس شرق ألمانيا، اليمين المتطرف يوزع الغاز المهيج

بعد أعمال العنف بين اللاجئين والسكان في كوتبوس شرق ألمانيا، اليمين المتطرف يوزع الغاز المهيج

شهدت مدينة كوتبوس في ولاية براندنبورغ، مواجهات وأعمال عنف متكررة بين اللاجئين والسكان المحليين، تضمنت هجمات بالسكاكين، وكان آخرها قيام اليمين المتطرف بتوزيع الغاز المهيج وسط المدينة.

تطورت المواجهات وأعمال العنف بين اللاجئين والسكان من اليمين المتطرف، في مدينة كوتبوس الواقعة في ولاية براندنبورغ شرقي ألمانيا، حيث نقلت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) عن شرطة كوتبوس أن ستة أشخاص أقدموا يوم أمس الأربعاء (31 يناير/ كانون الثاني 2018)، على توزيع منشورات عليها شعار الحزب القومي المتطرف (NPD) وذات مضمون معادي للأجانب، وقارورات من الغاز المهيج على المارة في وسط المدينة. وعلى الفور فتحت شرطة المدينة تحقيقاً حول الإخلال بقانون التظاهر.

وبالتزامن مع هذه الحادثة، تم إلقاء القبض على شاب سوري في 21 من العمر، لاعتدائه بالضرب على سوري آخر في السادسة عشر من العمر، مع العلم أن للجاني سوابق في الاعتداء الجسدي، وسيصدر بحقه على الأغلب حكم بالسجن.

يجدر بالذكر أن مدينة كوتبوس كانت قد استقبلت أكبر عدد من اللاجئين مقارنة بغيرها من دوائر ولاية براندنبورغ، إلا أنها باتت مؤخراً مسرحاً للعنف والمواجهات بين الشبان من الطرفين، وقد علقت المدينة استقبال اللاجئين إلى إشعار آخر، بينما تسود فيها إجراءات أمنية مكثفة.

دوتشي فيلليه

 

اقرأ أيضاً

هجمات بالسكاكين بين اللاجئين والسكان المحليين في كوتبوس شرق ألمانيا

طعن عمدة مدينة ألتينا والدافع معاداة الأجانب

مظاهرة في ميونيخ ضد معاداة الأجانب بعد اعتداء برلين

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ألمانيا: عرض “جسد بشري منزوع الجلد” للبيع في أحد أسواق لحوم الخنزير التقليدية

أُصيب المارة في سوق لحوم الخنزير التقليلدي في مدينة غوترسلوه الألمانية، بالصدمة بعدما شاهدوا “جسد بشري” معروض للبيع. وكان الجسد منزوع الجلد ملفوفاً بكيس، ووضع عليه سعر 174.99 يورو. وقد سارع بعض المتسوقون للاتصال بالشرطة خوفاً مما شاهدوه. ولكن سرعان ما تكشفت الحقائق، ليتبين أن ...