الرئيسية » باب مفتوح » ما هي الخيارات المتاحة والمتطلبات اللغوية للدراسة في مجال الفيزياء في ألمانيا؟

ما هي الخيارات المتاحة والمتطلبات اللغوية للدراسة في مجال الفيزياء في ألمانيا؟

د. هاني حرب*

ما هو علم الفيزياء؟

يعتبر علم الفيزياء القاعدة الأساسيَة لمختلف العلوم لأنه يقوم بدراسة التفاصيل العميقة بدءاً من الجسيمات الأوليَة إلى النواة والذرَة والجسيمات مروراً بالحالات المختلفة للمادَة والأنظمة المعقدة والتكنولوجيَة والكواكب والنجوم والمجرَات والكون الفسيح. لذلك نجد أن أغلب الجامعات يوجد فيها هذا الاختصاص. 

كما يهتم الفيزيائي بدراسة طرق القياس وتطويرها للوصول إلى أدق أنظمة للقياس وبالتالي تقديم التفسير الصحيح الدقيق للظواهر الطبيعية ومن ثم تقديم هذه النتائج للعلوم الطبيعية والحيوية الأخرى كالطب والكيمياء والهندسة والأحياء. لا ننكر أن أشهر العلماء كانوا فيزيائيين مثل نيوتن وأينشتاين وماكسويل.

هل أستطيع التخصّص في مجال الفيزياء وما هي الخيارات المتاحة في ألمانيا؟

يستطيع الالتحاق بكليَة العلوم والتقدم لدراسة هذا الاختصاص حاملو شهادة الثانوية العامة (الفرع العلمي) بمعدل نجاح لا يقل عن٧٠ %.

درجة البكالوريوس:

يتطلب الحصول على البكالوريوس في ألمانيا اجتياز الطالب بنجاح ثلاث سنوات أي ما يعادل ست فصول دراسية بمعدل خمس إلى ست مواد في كل فصل، ولكن تكون المواد العلميّة المقررة للطالب محددة المفردات وموجهة بالاختصاص، ليكون الطالب عند تخرجه أقرب ما يمكن من تخصص فيزيائي معين، يكون محدداً من قبل خطة الجامعة الدراسية والبحثية لمرحلة الماجستير والدكتوراه.

درجة الماجستير:

وهي تتويج للمرحلة السابقة والخطوة الأولى للتخصّص في أحد فروع الفيزياء، فدراسة الماجستير تكون على مدى أربعة فصول دراسية في كل الجامعات على حد سواء، ففي العام الأول يدرس الطالب مجموعة مواد متعلقة بالتخصص العلمي المحدد، وفي العام الثاني يقوم بإنجاز بحث علمي بالتعاون مع الدكتور أو البرفسور المشرف، ويحصل الطالب على حقوق هذه الدرجة مع إتمامه لرسالة الماجستير بنجاح.

درجة الدكتوراه:

للحصول على هذه الدرجة لابد للطالب من اجتياز المراحل السابقة وأن يقوم خلال عامين دراسيين بإنجاز رسالة بحثيّة علمية غالباً ما تكون خطوة متقدمة للبحوث التي اطلع عليها في مرحلة الماجستير، وتناقش الأطروحة أمام لجنة علميّة رفيعة المستوى، على أن تحتوي الأطروحة حلول واقعيّة لمشكلة ما في المجال المختار أو تستعرض ابتكارات علميّة ذات أهمية بالغة لقطاعات البحث العلمي والنظري.

وتجدر الإشارة إلى أن المخابر العلمية والأدوات البحثية المتوفرة في الجامعات الغربيّة غالباً ما تكون على درجة عالية من التطوّر والدقة مما يمكن الطالب من إنجاز بحوث علمية بنتائج متميزة تخدم الغاية التي قرر من أجلها البحث أو الأطروحة.

أنواع التخصصات في العلوم الفيزيائيّة:

  • الفيزياء النظريّة Theoretische Physik
  • الفيزياء التجريبيّة Experimentelle Physik
  • الفيزياء التطبيقيّة Angewandte Physik

أما الفروع فهي على الشكل التالي:

عزل الصوت، فيزياء زراعيّة، فيزياء فلكيّة، فيزياء الغلاف الجوي، فيزياء ذريّة وجزيئيّة وبصريّة، فيزياء حيويّة، فيزياء كيميائية، فيزياء المواد المكثّفة ديناميكا (ديناميكا الموائع ديناميكا حرارية)، فيزياء اقتصادية، كهرومغناطيسية (بصريات كهرباء مغناطيسية)، فيزياء الأرض، فيزياء رياضيّة، ميكانيكا (ميكانيكا كلاسيكيّة، ميكانيكا الكمّ، ميكانيكا إحصائيّة)، فيزياء طبية (Medizin Physik)، ما وراء الطبيعة، فيزياء عصبيّة، فيزياء نووية، فيزياء الجسيمات، نظرية الحقل الكمومي، النسبيّة (النسبية الخاصة النسبية العامة)، فيزياء التربة، علم السكون (علم سكون الموائع)

المواد التي تدرّس بشكل عام:

تعتبر مواد السنة الأولى مداخل في كل من الفيزياء والرياضيّات والكيمياء وذلك لترابط هذه العلوم الأساسيّة مع بعضها، كالميكانيك الفيزيائي والضوء الهندسي والكهرباء والجبر والهندسة التحليليّة والكيمياء العامّة.

وفي السنة الثانية توجد مقررات فيزيائيّة تخصصيّة مستوحاة من فروع الفيزياء الكلاسيكيّة إضافةً إلى مقررات رياضيّة تخدم الدراسة الفيزيائيّة كالترموديناميك والكهرطيسيّة والفيزياء الكموميّة.

وفي السنة الثالثة تصبح المقررات فيزيائيّة متقدّمة ومتطورة كالفيزياء النوويّة والإلكترونيّات وفيزياء الليزر والبلازما، ويضاف لها مقرر برمجة فيزيائية حاسوبية ليتعلم الطالب كيفية محاكاة المسائل وبرمجتها وحلّها وفق البرامج الحاسوبيّة المتداولة ونذكر منها على سبيل المثال Pascal & MATLAB.

لماذا لا يوجد فيزيائي عاطل عن العمل؟

إن وجود الفيزيائي ضرورة في قطاعات العلم كافة، وهذا يجعل من المستحيل أن تجد فيزيائي عاطل عن العمل في الدول المتقدمة علمياً وصناعياً، وخاصة في ألمانيا التي تعاني نقصاً في عدد الخبرات المتخصّصة في هذا المجال.

فالفيزيائي المختص بالفيزياء الطبيّة يستطيع العمل في المشافي في قسم العلاج الإشعاعي لاطلاعه بشكل كبير على الأشعّة والمواد النوويّة، وقدرته على التحكّم بخصائص وآليّة عمل المسرع الخطي Line Accelerator المستخدم في العلاج الإشعاعي.

كما يمكنه العمل مع شركات متخصصة في التطوير العلمي ومنها PHOENIX CONTACT المشهورة بإنتاج أهم الأدوات التقنيّة على مستوى العالم، وقبل تقديم هذه المنتجات للمستهلك يتم اختبارها من قبل فيزيائيين يديرون مخابر متطورّة ومزوّدة بأهم وأحدث أدوات القياس.

بالإضافة إلى العديد من المجالات الأخرى كالمحطات النوويّة وشركات إنتاج الحواسيب والأدوات الإلكترونيّة وهيئات البحوث الطبيعيّة والأرصاد الجويّة ووكالات البحوث الفضائيّة ونذكر منها NASA، والحقول البحثيّة في الجامعات لرفد المجتمع بخبرات فيزيائيّة متجدّدة، إضافةً إلى تلك المهنة الفاضلة وهي التعليم.

أقوى وأشهر الجامعات التي تدرّس اختصاص الفيزياء في ألمانيا:

  1. جامعة ميونيخ التقنية (Technische Universität München).
  2. جامعة برلين الحرة (Freie Universität Berlin).
  3. جامعة هايدلبرغ (Ruprecht-Karls-Universität Heidelberg).

بالإضافة إلى عدد كبير من الجامعات في مختلف الولايات الألمانية.

متطلبات الدراسة اللغويّة والعلميّة:

تتطلّب الدراسة بشكل عام أن يكون الطالب حائزاً على درجة DSH-2 أو DAF-4 في اللغة الألمانيّة، وذلك ليستطيع الدخول إلى الجامعة ودراسة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه.

ولكن هناك جامعات مثل جامعة هايدلبرغ Heidelberg Universität، تكون فيها دراسة الماجستير أو الدكتوراه باللغة الإنكليزية، فيتم الاكتفاء بدرجة TOEFL أو IELTS في الإنكليزيّة لدراسة الماجستير في الفيزياء الطبية باللغة الإنكليزية.

مما تقدم نجد أن علم الفيزياء لا يقل قيمةً عن بقيّة العلوم ولا يستحق هذا الإجحاف وقلة الاهتمام به وقلة الإقبال عليه من قبل الطلبة، بل هو على العكس الطريق نحو الرقي ببقية العلوم جديد نحو حياة أفضل، فبقدر ما يرقى ويبدع الطالب بفكره الفيزيائي يرقى المجتمع بهذا الفيزيائي نحو درجة أسمى وأعلى، وخير مثال أن هناك فيزيائيين حصلوا على جائزة نوبل في مجالاتهم وفي مجالات العلوم أخرى كالطب وهما العالمان “بول لاوتربر” و”سير بيتر مانسفيلد” لاكتشافاتهم المتعلقة بالتصوير بالرنين المغناطيسي في عام 2003.

*د. هاني حرب. باحث ومحاضر في جامعة هارفرد – الولايات المتحدة الأمريكية، رئيس هيئة الباحثين الشباب في مشفى الأطفال في بوسطن، مؤسس الجمعية الألمانية – السورية للبحث العلمي وأمين سرها

اقرأ/ي أيضاً:

معلومات مؤكدة حول خطوات و شروط التسجيل التي تخص اللاجئين في الجامعات الألمانية

أنت في عجَلة لبدء حياتك العملية؟ إليك ما تحتاجه من معلومات للعمل كمساعد علمي في الجامعة Hiwi

جامعة كلاوستال الألمانية: أسباب كثيرة تجعلها المقصد الأول للراغبين في دراسة الهندسة…

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مجلة فشل: قصص مصورة ناقدة للواقع السياسي والاجتماعي في المنطقة العربية

مجلة فشل هي مجلة كوميكس (قصص مصورة) سياسية اجتماعية ناقدة مستقلة. تعنى بالشأن العربي والشرق الأوسطي والسياسات الدولية المتعلقة بهما، وتدعم قضايا الثورات العربية ومطالبها في الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان والمرأة والطفل. تناولت مجلة فشل بشكلٍ أساسي الوضع في سوريا وطرحت مشاكل وأحداث ...