in

استطلاع رأي يظهر أن أغلبية الألمان ضد منح الأطفال اللاجئين نفس حقوق أبنائهم

أظهر استطلاع حديث للرأي أن 52 بالمئة من الألمان يعارضون منح الأطفال اللاجئين نفس الحقوق التي يتمتع بها الأطفال الألمان. مما يشير إلى “تحذير” من تدهور موقف الألمان تجاه الأطفال اللاجئين.

وقالت نتيجة الاستطلاع  أن 42 بالمئة فقط من الألمان يؤيدون منح حقوق متساوية للأطفال اللاجئين مثل التي يتمتع به أبناؤهم. وكان الاستطلاع الذي أجري لصالح “جمعية الأطفال الألمانية” الخيرية (DKHW) ونشرت نتائجه اليوم الاثنين، قد أظهر أن 52 بالمئة من المُستطلع آراؤهم يعارضون ذلك، فيما لم يعطِ 6 بالمئة أي رأي حول الموضوع.

وبخصوص لمِّ شمل عائلات الأطفال اللاجئين، أيد 42 بالمئة ذلك وعارضه نفس النسبة، فيما لم يدلي 16 بالمئة من الذين شملهم الاستطلاع برأيهم.

وذكرت دويتشه فيليه أن رئيس “جمعية الأطفال الألمانية”، توماس كروغر، اعتبر أن نتائج الاستطلاع تشكل “من وجهة نظر حقوق الأطفال إشارة تحذيرية كبيرة”. وتابع بأن الموقف الإيجابي، الذي ساد في بادئ الأمر بما يخص حقوق الأطفال اللاجئين، قد تدهور في خلال سنة واحدة، معتبرًا أن الأمر يحتاج لـ”مبادرة توعوية بحقوق الأطفال”. وختم بالقول إن “ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الأطفال” نص صراحة على حصول كل الأطفال على نفس الحقوق بغض النظر عن أصولهم ووضعهم القانوني”، مضيفًا أن “الميثاق قانون سار المفعول في ألمانيا”.

وقد شمل الاستطلاع 1011 شخصًا ألمانيًا من الذين يبلغون الرابعة عشر عامًا فما فوق.

Comments

اترك تعليقاً

Loading…

0

Comments

0 comments

حزب ماكرون ينال الغالبية المطلقة في الانتخابات التشريعية

البدء بمحاكمة مثقفين في تركيا بتهمة المشاركة بالانقلاب