الرئيسية » باب شرقي » المخرجة السورية وعد الخطيب تفوز بجائزة “العين الذهبية” لأفضل وثائقي في مهرجان كان

المخرجة السورية وعد الخطيب تفوز بجائزة “العين الذهبية” لأفضل وثائقي في مهرجان كان

نال الفيلم السوري “إلى سما” للمخرجة وعد الخطيب جائزة “العين الذهبية” لأفضل وثائقي يعرض في مهرجان كان، مناصفة مع “سلسلة الأحلام” للتشيلي باتريسيو غوسمان.

وسلّمت هذه الجائزة التي تمنح منذ العام 2015 لأفضل وثائقي في المهرجان بغض النظر عن الفئة التي عرض فيها، خلال احتفال قصير السبت بحضور أعضاء لجنة التحكيم التي ترأستها المخرجة الفرنسية يولاند زوبرمان.

وقالت الأخيرة إن الوثائقي “هو سينما العصيان والتشكيك والسعي”، داعية المنتجين إلى تقديم المزيد من هذه الأعمال في المهرجان.

وعرض “إلى سما” الذي شارك البريطاني إدوارد واتس في إخراجه، خلال جلسة خاصة وهزّ مشاعر جمهور المهرجان.

وقالت وعد الخطيب التي لم تبلغ بعد عامها الثلاثين “صنعت الفيلم لأبرر لابنتي سما الخيار القاسي جدا الذي اضطررنا لاتخاذه” والقاضي ببقاء العائلة في سوريا خلال المرحلة الأكثر دموية من النزاع، وذلك في مستشفى حلب حيث يعمل زوجها الطبيب حمزة والذي كان عرضة للقصف.

ويستعرض الوثائقي الذي يتّخذ شكل رسالة توجهها الأم إلى ابنتها ويتضمن مشاهد مؤثرة جدا صوّرتها الخطيب في شوارع حلب أو محيط المستشفى، مسار وعد الطالبة فالزوجة والوالدة.

ووجّهت المخرجة تحية إلى الشعب السوري عند تسلمها الجائزة، قائلة “لا شيء سيجرّدنا من حسنا الإنساني”.

أما “سلسلة الأحلام” (لا كوردييرا دي لوس سوينيوس) لباتريسيو غوسمان، فيتطرّق إلى استغلال الموارد المنجمية في جزء من سلسلة جبال الأنديس مسترجعا حقبة ديكتاتورية بينوشيه (1973-1990). وقد تعذّر على المخرج الحضور لتسلم الجائزة.

المصدر: موقع MCD

مواضيع ذات صلة:

الفيلم الوثائقي “عن الأباء والأبناء” للمخرج السوري طلال ديركي يترشح لجائزة الأوسكار

في “طعم الإسمنت”: بيروت.. بحرٌ إسمنتي، واستراحةٌ بين حربين، وحظر تجول دائم

بورتريه مهاجرون في ألمانيا: فادي عبد النور – الناشط الثقافي والمدير الفني لمهرجان الفيلم العربي في برلين.

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

إكتب يا حسين… إكتب

زيد شحاثة* يندر أن تجد عربياً، لم يشاهد مسرحية ” شاهد مشافش حاجة” للمثل المصري الشهير عادل إمام، والتي عرضت في زمن، كان للمسرح فيه رسالة، وكانت الكوميديا حينها حقيقة، وليست تهريجاً رخيصاً أو سخافة ممجوجة، كما نراها في غالب ما يعرض هذه الأيام. من ...