in

ترامب: “سأكون رئيسا لكل الأمريكيين”، والبيت الأبيض في حالة صدمة

رويترز

أنهى المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب ثمانية أعوام من حكم الديمقراطيين، وفاجأ العالم بفوزه.

وكان القلق من فوز ترامب قد سبب حالة من الغموض في الأوساط السياسية والاقتصادية العالمية، حيث أحجم المستثمرون بالفعل عن الأصول عالية المخاطر مثل الأسهم.

ونقلت رويترز عن شبكات التلفزيون الأمريكية، إن ترامب جمع العدد اللازم من أصوات المجمع الانتخابي وهي 270 صوت، وهو المطلوب للفوز، بعد أن فاز في ولايات رئيسية عادة ما تحسم السباق الرئاسي.

وتمتد الفترة الرئاسية لمدة أربع سنوات تبدأ في 20 يناير كانون الثاني.

وظهر ترامب مع عائلته أمام أنصاره المبتهجين في قاعة فندق بنيويورك، وقال إن الوقت قد حان لرأب الانقسامات والوصول إلى أرضية مشتركة بعد حملة أظهرت خلافات عميقة بين الأمريكيين. وأضاف “حان الوقت كي نعمل كشعب متحد… سأكون رئيسا لكل الأمريكيين.”

وقال إنه تلقى اتصالا هاتفيا من كلينتون لتهنئته بالفوز وأشاد بالخدمات التي قدمتها للبلاد وبحملتها التي خاضتها بكل ضراوة.

وفي حدث نظمته حملة كلينتون في مركز جافيتس للمؤتمرات على مسافة قليلة من الفندق الذي يتحدث فيه ترامب خيمت أجواء قاتمة شيئا فشيا بين أنصارها الذين كانوا يتوقعون الفوز.

وفضلت كلينتون إلا تظهر في الحدث وأرسلت بدلا منها مدير حملتها جون بوديستا ليطلب من أنصارها أن يعودوا لمنازلهم. وقال بوديستا “ليس لدينا المزيد لنقوله الليلة.”

وفي خطاب النصر قال ترامب إن لديه خطة اقتصادية عظيمة، تضم مشروعا لإعادة بناء البنية التحتية، وستضاعف النمو الاقتصادي للبلاد.

وأثار فوزه تساؤلات في الداخل والخارج. وخلال حملته رفع ترامب شعار “أمريكا أولا”، متعهدا بأن تتخذ البلاد في عهده مسارا أكثر حمائية وتركيزا على الداخل. كما تعهد بفرض تعريفة بنسبة 35 في المئة على الواردات الأمريكية.

وسيكون ترامب (70 عاما) أكبر رئيس أمريكي يتولى المنصب بعد حملة مريرة سببت انقساما في المجتمع الأمريكي ركزت بشكل كبير على شخصية المرشحين.

رويترز

اترك تعليقاً

رحلة إلى قبور ثلاث شعراء مع الروائي فادي عزام

استطلاع: أكثر من نصف الألمان يؤيدون ترشح ميركل لفترة رابعة