in

بريطانيا تبدأ رسميًّا عملية خروجها من الاتحاد الأوروبي

تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا

بعد تسعة أشهر على التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، تباشر بريطانيا رسميًّا عملية الانفصال عن التكتل الذي انضمت إليه بتحفظ قبل 44 عامًا، وتشمل العملية عامين من المفاوضات الصعبة قبل الانفصال التام في ربيع 2019.

وستطلق تيريزا ماي، رئيسة وزراء بريطانيا اليوم، عملية المفاوضات الرسمية التي تستغرق عامين لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ونقلت دويتشه فيليه، أن صورة لرئيسة الوزراء وهي توقع على الخطاب الذي يُفعّل المادة 50 من معاهدة لشبونة، نشرت فى وقت متأخر مساء أمس الثلاثاء، وأنها أبلغت الاتحاد الأوروبي رسميًّا بقرار بريطانيا الانسحاب من التكتل. ومن المقرر أن يتم تسليم الخطاب باليد إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك في بروكسل من جانب السفير البريطاني لدى الاتحاد الأوروبي تيم بارو.

وسيتم إرسال نسخ من الخطاب إلى دول الاتحاد الأوروبي الـ 27 الباقية. وبعد أن تترأس اجتماعًا لمجلس الوزراء في الصباح، ستلقي ماي كلمة أمام البرلمان في نفس الوقت الذي يتم فيه تسليم الخطاب ، حيث ستقول للنواب إنها ترغب في “أن تمثل كل شخص في المملكة المتحدة” بما في ذلك المواطنون الأوروبيون في مفاوضات البريكست. وستقول ماي “إنه إصراري القوي على إبرام الاتفاق الصحيح لكل شخص في هذا البلد … وكما نواجه الفرص المتاحة أمامنا في هذه الرحلة المفعمة بالزخم، يمكن بل ويجب أن توحدنا قيمنا ومصالحنا وطموحاتنا المشتركة”.

يذكر أن بريطانيا صوتت على الخروج من الاتحاد الأوروبي في حزيران/يونيو بعد حملات تسببت في انقسام البلاد. وصوتت اسكتلندا وأيرلندا الشمالية بالإجماع لصالح البقاء في الاتحاد الأوروبي، بينما صوتت إنجلترا وويلز لصالح الخروج. وتحدثت ماي مساء الثلاثاء مع شخصيات بارزة بالاتحاد الأوروبي من بينها توسك والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر. وقال يونكر إن محادثاته كانت “جيدة ومفيدة”، وإن بريطانيا ستظل حليفًا قريبًا.

اترك تعليقاً

حروب المنطقة ونزاعاتها تتصدر جدول أولويات القمة العربية

مسرح شاوبونه الألماني يقدم عروضًا جديدة لمسرحية طريق النحل وبطاقات مجانية للاجئين