in

بالفيديو، لأول مرة في تاريخ الأولمبياد فريق بلا وطن

 

تاريخ الأولمبياد يتغير مع تشكيل فريق اللاجئين في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو 2016، بلا وطن ولا علم ولا نشيد وطني.

الفريق المكون من عشرة لاعبين يمثل اللاجئين من بينهم السوريين رامي أنيس ويسرى مارديني.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية أن هذا الفريق يهدف لإرسال رسالة أمل للاجئين في كل أرجاء العالم.

ويضم الفريق خمسة رياضيين من دولة جنوب السودان، واثنين من سوريا، واثنين من جمهورية الكونغو الديمقراطية وواحد من إثيوبيا.

وسيحمل الفريق العلم الأولمبي، وإذا فاز أي منهم بميدالية سيعزف نشيد السلام الأولمبي في مراسم تقلد الميداليات.

اترك تعليقاً

سياسي ألماني يعتزل التطرف ومعاداة الأجانب بعد اعتناقه الإسلام

عشرون ألف من أنصار إردوغان يتجمعون في كولونيا في أجواء من التوتر