الرئيسية » باب ألمانيا » 21 مليار يورو تكلفة ملف اللاجئين معظمها ذهب من أجل مكافحة أسباب اللجوء

21 مليار يورو تكلفة ملف اللاجئين معظمها ذهب من أجل مكافحة أسباب اللجوء

ألمانيا تنفق في مكافحة أسباب اللجوء أكثر مما تنفقه على رعاية اللاجئين والمساعدات الاجتماعية التي تقدمها الولايات للاندماج.

هذا هو فحوى تقرير لصحيفة ألمانية يقول إن برلين أنفقت 21 مليار يورو في عام واحد في ملف اللاجئين.

كشف تقرير صحفي يوم الأربعاء (16 أيار/ مايو 2018) أن الحكومة الألمانية أنفقت، في العام الماضي، نحو 20,8 مليار يورو في ملف اللاجئين. وقد خصصت الجزء الأكبر من أجل مكافحة أسباب اللجوء والباقي لرعاية ودمج اللاجئين القادمين.

هذا ما جاء في تقرير ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة “هاندلسبلات” الألمانية استناداً إلى مسودة لقائمة التكاليف السنوية للجوء والاندماج التي تعدها وزارة المالية. وأوضح الموقع أن هذه القائمة ستعتمدها الحكومة الألمانية في جلستها في الثلاثين من أيار/مايو الجاري

وحسب التقرير، فقد خصصت الحكومة الألمانية (14,2 مليار يورو) لاتخاذ تدابير لمكافحة أسباب اللجوء، ويجري إنفاق هذه الأموال عن طريق وزارتي التنمية والخارجية. أما ثاني أكبر جزء (6,6 مليار يورو)، فمخصص كمساعدة من الحكومة الاتحادية للولايات والبلديات في تكاليف رعاية اللاجئين والاندماج، ومن بين ذلك تكاليف الإيواء وتوسيع نطاق رعاية الأطفال والإسكان الاجتماعي.

وتضيف الصحيفة في تقريرها بأن مبلغ إعانات الدعم المقدم إلى الولايات يمكن أن يزيد لأنه مقدم حتى الآن من الحكومة الاتحادية كدفعة تحت الحساب لصالح طالبي اللجوء، ولم يتم بعد إعداد الحساب التفصيلي.

وكانت الحكومة الاتحادية قد اضطرت إلى دفع تسوية بعد إعداد الحساب التفصيلي الأخير. وكتبت الصحيفة أن وزير المالية أولاف شولتس، رفض مطالب وزراء مالية الولايات للحصول على مساعدات أكبر من الحكومة الاتحادية.

المصدر: دويتشه فيله – أ.ح/ي.ب (د ب أ)

اقرأ أيضاً:

بلاد اللجوء ليست الجنة… لسنا واهمون لكنّ الموت ذلاً ليس أهون من الرصاص، ولهذا اخترنا ألمانيا

فضيحة فساد “البامف” تلقي بظلالها: مراجعة عشرات الآلاف من قرارت اللجوء في ألمانيا

تفاصيل ومعلومات عن أنواع الحماية في ألمانيا لطالبي اللجوء

انخفاض بنسبة 50% لطلبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي لعام 2017

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الحكومة الألمانية تنجح أخيراً بترحيل أحد قيادات الشبكات الإجرامية العربية إلى بلاده

بعد سنوات من المحاولات نجحت سلطات بريمن أخيرا في ترحيل أحد قيادي الشبكات الإجرامية العربية. العقبة الرئيسية كانت في رفض السلطات اللبنانية التعاون، لكن الأمور تغيرت بعد زيارة رسمية. نقلت صحيفة “بيلد” عن متحدثة باسم سلطات ولاية بريمن الألمانية، لم تسميها، أن إبراهيم ميري تمّ ...