in

قيود جديدة في ألمانيا: ولاية ألمانية تمنع المئات من دخول البلاد عبر المعابر الحدودية

قيود جديدة في ألمانيا: ولاية ألمانية تمنع المئات من دخول البلاد عبر المعابر الحدودية
قيود جديدة في ألمانيا: ولاية ألمانية تمنع المئات من دخول البلاد عبر المعابر الحدودية/ Sebastian Kahnert / AP

أخبار ألمانيا: منعت السلطات الألمانية في ولاية بافاريا أكثر من 500 شخص من الدخول عبر المعابر الحدودية مع التشيك وولاية تيرول النمساوية الأحد 14 فبراير/ شباط، وذلك بعد مضي أول 12 ساعة على تطبيق الإجراءات المشددة على الحدود الألمانية لمكافحة جائحة كورونا في ظل انتشار طفرات الفيروس.

وخلال حضوره لقاء مع ماركوس زودر، رئيس حكومة ولاية بافاريا، ويوآخيم هيرمان، وزير الداخلية البافاري، قال كارل-هاينز بلومل، رئيس إدارة الشرطة الاتحادية في مدينة شيرندينغ الأحد إن هؤلاء الأشخاص لا يحق لهم الدخول إلى ألمانيا وفقاً للقواعد الجديدة، المطبقة على المعابر الحدودية.
وأضاف بلومل أنه تم إجراء تفتيش على أكثر من 1700 شخص منهم أكثر من 700 شخص على الحدود التشيكية. وأشار بلومل إلى كثافة عمل الشرطة الاتحادية في هذه الأيام وإلى الحاجة إلى كل القوات: وقال إن الشرطة تتعاون بشكل وثيق في أعمال الرقابة والتفتيش مع شرطة الحدود البافارية التي تتولى المسؤولية عن جزء من نقاط التفتيش بطول الحدود مع التشيك وولاية تيرول.
اقرأ/ي أيضاً: ألمانيا تغلق حدودها بسبب الطفرات الخطيرة من فيروس كورونا

كما أعلنت الشرطة الاتحادية بدء فحوص للمسافرين القادمين في رحلات جوية من النمسا والتشيك في مطار فرانكفورت غربي ألمانيا منذ ليلة السبت/ الأحد، وذلك على خلفية تفشي فيروس كورونا.
وقال متحدث باسم الشرطة الألمانية إن أفراد الشرطة يتحققون مما إذا كان الأشخاص القادمين عن طريق مطار فرانكفورت ألماناً أو من مواطني الاتحاد الأوروبي أو منحدرين من دول خارج الاتحاد ولديهم إقامة سارية في ألمانيا. وأضاف المتحدث أنه يتم أيضاً فحص ما إذا كان المسافرون لديهم تحليل كورونا سلبي وتسجيل رقمي للدخول أم لا. وتم تطبيق هذه الإجراءات على أربع رحلات جوية يوم الأحد، ثلاث منها قادمة من النمسا وواحدة من براغ.
اقرأ/ي أيضاً: رسمياً.. تمديد الإغلاق في ألمانيا حتى 7 مارس: قائمة القيود الجديدة

وزير الداخلية الألماني: “من لا تنطبق عليه أحد الاستثناءات القليلة لن يمكنه الدخول”

من جهته، وفي حوار مع صحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد، أوضح  وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر  أنه ستكون هناك مراقبة صارمة لقواعد الدخول إلى ألمانيا تبدأ سريانها اعتباراً من يوم الأحد، مضيفاً أن “من لا تنطبق عليه أحد الاستثناءات القليلة لن يمكنه الدخول”. وذلك بالنسبة للقادمين من الحدود بين التشيك وولاية تيرول النمساوية. وخوفاً من تحورات فيروس كورونا المعدية المنتشرة في هذه الدول، سيكون هناك ضوابط ومراقبة صارمة على المعابر الحدودية المقابلة في ولايتي بافاريا وساكسونيا الألمانيتين.
اقرأ/ي أيضاً: كورونا في ألمانيا: إلغاء تطبيق حظر التجول الليلي في هذه المدينة الألمانية

وشدد زيهوفر على ضرورة أن يقدم المسافرون إلى داخل ألمانيا نتيجة اختبار سلبية لفيروس كورونا، مؤكداً أن ذلك يسري أيضاً على سائقي الشاحنات.
وبحسب لائحة وزارة الداخلية الاتحادية، يتم السماح للألمان فقط وكذلك للأجانب الذين لديهم مسكن أو تصريح إقامة في ألمانيا بالدخول من هذه الأماكن. ويُستثنى من ذلك أطباء وممرضون وعاملون في قطاع الرعاية وكذلك سائقو شاحنات.

المصدر: أ ف ب، د ب أ

الجمعية الألمانية – السورية للبحث العلمي: إطلاق "منحة التمكين الأكاديمي" من السوريين إلى السوريين

الجمعية الألمانية – السورية للبحث العلمي: إطلاق “منحة التمكين الأكاديمي” من السوريين إلى السوريين

جاسوسة الملائكة / عمار الأمير

“جاسوسة الملائكة”.. قصص مدينةٍ كانت منسيّة