in

حزب البديل يتهم ميركل بالمسؤولية عن موت اللاجئين في البحر المتوسط

© Getty Images/ C.Koal

حمل حزب البديل من أجل ألمانيا (إيه إف دي)، المستشارة أنغيلا ميركل، المسؤولية عن غرق آلاف اللاجئين أثناء عبورهم للبحر المتوسط.

نقل موقع “ألمانيا” عن بياتريكس فون شتورش، نائبة زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا، قولها إن ميركل هي شريكة في المسؤولية عن موت اللاجئين الهاربين عبر البحر المتوسط باتجاه أوروبا.

وقالت النائبة في البرلمان الأوروبي يوم الأحد 20 تشرين الأول\نوفمبر، أثناء مؤتمر الحزب الشعبوي في مدينة انجولشتات في ولاية بافاريا، أن هناك ”علاقة مباشرة بين موت الكثيرين وسياسة السيدة انغيلا ميركل”.

واعتبرت فون شتورش أن اللاجئين تعرضوا للإغراء بسبب سياسة ميركل في استقبال اللاجئين، التي جعلتهم يسافرون عبر البحر في قوارب غير آمنة ”ولذلك فإنه يجب قول إن سياسة ميركل تتحمل المسؤولية عن حياة الكثير من الناس”.

لجنة تقصي حقائق لمناقشة انتهاكات ميركل للقانون والدستور

وأكدت فون شتورش، أنها حالما ينجح حزبها في دخول البرلمان (بوندستاج)، ستطالب بلجنة تقصي حقائق حول سياسة ميركل “تناقش كل انتهاكاتها للقانون والدستور”. يذكر أن تشكيل مثل هذه اللجنة يتطلب موافقة ربع أعضاء البرلمان على الأقل.
واعتبر ألكسندر جاولاند، نائب زعيم حزب البديل (إيه إف دي)، أن إعادة ترشح المستشارة لولاية رابعة، هو بمثابة إشهار إفلاس للتحالف المسيحي، الذي يضم التحالف المسيحي كلاً من حزب ميركل المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي.

ميركل مستشارة اللاجئين

وقال جاولاند إن ”السيدة ميركل حصرت نفسها فقط في كونها مستشارة للاجئين وهو ما ألحق الضرر بألمانيا، وبهذا تكون قد ضيعت فرص المستقبل الألمانية”.

واختتم جاولاند تصريحاته بالقول إن زعيمة الحزب المسيحي أثبتت ” الانعدام التام للحدس” باعتزامها الترشح لفترة ولاية رابعة.

اترك تعليقاً

فتور الصحافة الألمانية إزاء ترشح ميركل: عصرها الذهبي قد ولّى

لماذا برأت محكمة ألمانية أفراد “شرطة الشريعة” السلفيين؟