in

الداخلية الألمانية توضح موقفها بشأن ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلدهم

نفت الحكومة الألمانية بحثها حالياً ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلدهم، وذلك بعد تصريح رئيس وزراء ولاية ساكسن ـ آنهالت الأسبوع الماضي، والذي دعا فيه لبحث ترحيل مزيد من اللاجئين إلى بلدانهم بمن فيهم السوريين إذا توفرت الشروط.

قالت متحدثة باسم وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، يوم الأربعاء 1 آب/أغسطس، أنه لا توجد هناك أي مناقشة حالياً داخل الحكومة بشأن ترحيل اللاجئين السوريين من ألمانيا إلى بلدهم. وأضافت المتحدثة أن الحكومة تراقب عن كثب تطورات الأوضاع في سوريا.

ويذكر أن راينر هازلهوف رئيس وزراء ولاية ساكسن ـ آنهالت الألمانية سبق وأن صرح بداية الأسبوع الجاري “علينا ترحيل المزيد من الأشخاص، بما في ذلك اتجاه سوريا إذا ما توفرت الشروط لذلك”، وذلك في حوار لصحيفة “ميتلدويتشن تسايتونغ” الألمانية في عددها الصادر يوم (الاثنين 30 تموز/ يوليو). ويذكر أن عدد طالبي اللجوء الذين تقبل طلباتهم في الولاية في تراجع مستمر إذ لا يتعدى الأمر نسبة 3%.

يشار أن الحرب في سوريا أدت إلى نزوح ملايين السوريين عن بلدهم، فيما طالب النظام السوري مؤخراً، على لسان بشار الأسد اللاجئين بالعودة إلى بلادهم، رغم المخاطر التي قد تعترضهم من قبل الأعمال الانتقامية للنظام نفسه.

المصدر: (DW عربية)

اقرأ/ي أيضاً:

لم شمل اللاجئين الحاصلين على الحماية الثانوية: النساء يدفعن الثمن الأعلى

شاب أفغاني من اللاجئين المُرحلين ذوي السوابق ينتحر في كابول

سفاهة ترامب تقوده إلى التدخل في الشأن الألماني بما يخص أزمة اللاجئين

أليسون بيكر، صفقة ثلاثية الأبعاد لليفربول

فيدال… حلقة فالفيردي المفقودة في برشلونة