الرئيسية » باب ألمانيا » الأمم المتحدة تقترح حلاً عادلاً لمسألة لم الشمل في ألمانيا

الأمم المتحدة تقترح حلاً عادلاً لمسألة لم الشمل في ألمانيا

دعت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إلى التحلي بمزيد من المرونة في تطبيق مبدأ لم الشمل بين لاجئي الحروب الأهلية في إلمانيا.

يذكر أنه كان تم تعليق العمل بمبدأ لم الشمل بالنسبة للاجئين ذوي وضعية الحماية المؤقتة في ألمانيا، في عام 2016، ولكن ذلك أصبح ممكناً من جديد منذ شهر آب/ أغسطس عام 2018. وكان الائتلاف الحاكم في البلاد وضع حداً أقصى لتطبيق مبدأ لم شمل الأسرة بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، بمقدار ألف شخص شهرياً. ولكن لم يتم استنفاد الحصة الإجمالية للعدد خلال الأشهر الخمسة الأولى.

غير أنه في الوقت الحالي يتم اتخاذ القرارات بوتيرة أسرع. وقال ممثل مفوضية الأمم المتحدة في ألمانيا دومنيك بارتش: “يجب عدم الاستمرار في تمرير التأخيرات الأولية في الإجراءات على حساب المعنيين بالأمر”، وشدد على أنه يجب إحالة الأماكن غير المستخدمة من الحصة خلال العام الماضي إلى عام 2019. وأضاف بارتش: “لا يزال هناك آلاف الآباء والأمهات والأطفال بعيدين عن بعضهم… العمل بحصص قابلة للتحويل كان سيمثل حلاً عملياً للإدارة وعادلاً بالنسبة للأسر”.

ولكن وزارة الداخلية الألمانية استبعدت بالفعل تحويل الحصة المتبقية من عام 2018 إلى عام 2019 في شهر كانون الثاني/يناير الماضي.

اقرأ/ي أيضاً:

الداخلية الألمانية تكشف عن حصيلة المتقدمين للم الشمل العائلي

اللاجئون ولم الشمل: دراسة تبحث في تأثيره على مستوى الرضا لدى اللاجئين

الزاوية القانونية: ماذا يحصل للإقامة بعد الانفصال أو الطلاق إذا كانت عن طريق لم الشمل؟

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ألمانيا: تمديد العمل بقرار منع ترحيل السوريين إلى بلدهم لمدة 6 أشهر

في ختام اجتماعهم الدوري، قرر وزراء الداخلية في الولايات الألمانية مع وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر تمديد العمل بقرار منع ترحيل السوريين -الذين تم رفض طلبات لجوئهم أو المدانين من قبل محاكم ألمانية- إلى بلدهم لمدة ستة أشهر أخرى، لينتهي العمل بالقرار في نهاية حزيران ...