in

إعلان “حالة طوارئ ضد النازية” في مدينة دريسدن الألمانية

Foto: alliance/dpa

أعلن مجلس مدينة دريسدن شرقي ألمانيا، ما أسماه “حالة طوارئ ضد النازية” في المدينة.

وقالت أغلبية أعضاء مجلس المدينة، إن مسوغات القرار تتمثل في “تزايد ظهور المواقف المعادية للديمقراطية والتعددية والمعادية للإنسانية في تصرفات وأفعال اليمين المتطرف والتي وصلت إلى حد استخدام العنف في مدينة دريسدن وتزايده وعلانيته”.

وقال مستشار المدينة ماكس أشينباخ من حزب “الحزب”، في معرض حديثه عن مبادرة فرض “حالة طوارئ ضد النازية” في المدينة: “هذه المدينة لديها مشكلة مع النازيين”، حيث أشار إلى حركة بيغيدا والاعتداءات المعادية للأجانب.

كانت وسائل إعلام عدة أشارت بعد صدور القرار إلى ضرورة تقوية ثقافة الديمقراطية في الممارسات اليومية وزيادة تحسين حماية الأقليات وضحايا العنف اليميني.

وصوت لصالح الطلب الذي قدمته أحزاب عدة، كل من الخضر واليسار والحزب الاشتراكي الديمقراطي.

المصدر: (د ب أ)

اقرأ/ي أيضاً:

ألمانيا في مواجهة العنصرية.. استراتيجية الحكومة والمجتمع المدني

المصطلحات العنصرية في الإعلام وعلى ألسنة بعض الألمان

هل هناك عنصرية في ألمانيا؟ داء العنصرية أسبابه ونتائجه وعلاجه

محرر الموقع

Written by محرر الموقع

أبواب - أول موقع إخباري عربي في ألمانيا

العفو الدولية: الأمن العراقي يستخدم قنابل مسيلة للدموع تخترق جماجم المتظاهرين

مؤتمر دورتموند لـ “الأطباء السوريين في ألمانيا”.. تبادل للخبرات والتجارب