in

أكثر من ثلاثة مليون ألماني يعملون في أكثر من وظيفة بسبب عدم كفاية الدخل

كشف رد من الوكالة الاتحادية للعمل على استجواب من نائبة عن حزب اليسار في البرلمان الألماني، عن استمرار الزيادة في أعداد الألمان الذين يعملون في أكثر من وظيفة، خلال العامين الماضيين.

وذكرت صحيفة “باساور نويه برسه” الألمانية الصادرة يوم السبت الفائت، استناداً إلى هذا الرد، أن عدد هؤلاء وصل في عام 2016 إلى 3,13 مليون شخص، وارتفع هذا العدد في العام الماضي ليصل إلى 3,26 مليون شخص.

يذكر أن الاتجاه نحو العمل في أكثر من وظيفة، مستمر في ألمانيا منذ سنوات، وكان عدد الأشخاص الذين يعملون في وظيفتين على الأقل، وصل في عام 2004 إلى 1,86 مليون شخص، أي أقل بمقدار 1,4 مليون شخص مقارنة بعددهم في العام الماضي.

وبصورة إجمالية، فإن 2,27 مليون شخص يعملون في وظيفة إضافية إلى جانب عملهم في وظيفة بتأمين اجتماعي إجباري، ويجمع آخرون بين وظيفتين بتأمين إجباري.

وصرحت زابينه تسيمرمان، مقدمة الاستجواب، للصحيفة قائلة إن عدد الموظفين الذين لم يعد دخل وظيفة واحدة يكفيهم، آخذ في الزيادة، مشيرة إلى أن الجزء الأغلب منهم يلجأ إلى العمل في أكثر من وظيفة لحاجة مالية خالصة وليس بشكل تطوعي.

وشددت تسيمرمان على ضرورة رفع الحد الأدنى للأجر إلى 12 يورو في الساعة.

المصدر: د. ب. أ.

اقرأ أيضاً:

تكاليف السكن لها حصة الأسد من ميزانية الفرد في ألمانيا

الزاوية القانونية: ما تحتاج لمعرفته عن طبيعة الجوب سنتر – حقوق وواجبات

العمل في ألمانيا: دليلك لمقابلة عمل ناجحة

بالفيديو. الضرائب في ألمانيا: نسب وأرقام

إدمان الجنس، هل هو حقيقة أو خرافة؟

زعيم حزب الخضر: “بعض الجوانب في فكر ماركس، هي في الواقع، معاصرة على نحو مدهش”