الرئيسية » أرشيف الوسم : القانون في ألمانيا

أرشيف الوسم : القانون في ألمانيا

تحميل العدد 47 من جريدة أبواب بصيغة PDF

لتحميل العدد 47 من جريدة أبواب بصيغة PDF يرجى الضغط هنا. تقرأون في العدد 47 من جريدة أبواب: افتتاحية العدد 47 من جريدة أبواب: مظاهرات وانتخابات: هل يتجدّد “الربيع العربي”؟. بقلم طارق عزيزة. باب ألمانيا: إعداد أحمد الرفاعي البرلمان الألماني يقر حد أدنى لأجور المتدربينالمدرسون الأجانب في برلين إلى ازديادمنع وقوع سبع هجمات إرهابية في ألمانيا..توزيع جوائز مهرجان أفلام الطبيعة الألمانيملايين الزوار في مهرجان أكتوبر فيست.. لأحوم أكثر وبيرة أقل!في ذكرى سقوط جدار برلين..الموظفون في ألمانيا ونسب التحرش الجنسيألمانيا لا تعرف مكان اختفاء نحو 120 مقاتل داعشي من مواطنيها باب العالم: إعداد تمام النبواني “لم يمت بطلاً بل جباناً”.. ترامب يعلن مقتل “الخليفة”!“العودة الآمنة والطوعية” للاجئين إلى “منطقة آمنة” لم يتم إنشاؤها بعد…حرس السواحل الإيطالية: إنقاذ مليون مهاجر من الغرق في المتوسط!موت قاسي داخل شاحنة قرب لندن لـ 39 مهاجراً حلموا بالحياة في بريطانياالعنصرية مجدداً.. قرية يونانية تستقبل طالبي اللجوء بالحجارة باب مفتوح: جلال محمد أمين في الزاوية القانونية: لم الشمل عن طريق الكفالة المالية.. الشروط اللازمة لجلب الأقرباء إلى ألمانيا وفقاً لبرنامج الكفالة رضوان اسخيطة: المحاكم في ألمانيا د. بوهراس مصطفى: إيجابيات التدريب المهني المزدوج للشركات الصغيرة والمتوسطة للأشخاص ذوي الأصول المهاجرة رشا سالم: إيذاء النفس لدى المراهقين.. ظاهرة لايمكن تجاهلها باسل عبدو: مطبخ من غربتي.. “قوت القلب خبزة ولبنة” أفضل الأفلام الألمانية التي عليك مشاهدتها د. بسام عويل: سلسلة في الجنس وعن الجنس بدون تابوهات/ 9: أزمة الذكورة الجنسية وتفاعلاتها الجنسانية الاجتماعية – الجزء الأول ياسمين عيّود: المكتبات العامة في ألمانيا – الجزء الثاني باب شرقي: انطلاق مهرجان الأسابيع الثقافية العربية في هامبورغ “الشرق والغرب لن ينفصلا”. إعداد: أحمد الظاهرخاص أبواب: حوار مع الكاتب مصطفى خليفة صاحب رواية “القوقعة”. حاورته: غيثاء الشعار مصطفى قره حمد: من داخل دوائر صناعة القرار.. برنامج تدريبي في البرلمان الألماني مايك د. كروتزنر: علينا إنقاذ الكوكب.. وعلينا أن نفعل ذلك الآن! صرخة جيل من أجل مستقبل نظيف.. باب أرابيسك: شخصية العدد: رفيق شامي.. روي القصص ...

أكمل القراءة »

رغم ترحيله إلى لبنان.. عضو بارز في جماعة “ميري” يعود بشكل غير قانوني إلى ألمانيا

أعلنت الشرطة الاتحادية الألمانية أنها تعمل على تعزيز عمليات التفتيش عند المعابر الحدودية. وذلك على خلفية عودة عضو بارز في جماعة ميري اللبنانية إلى ألمانيا بطريقة غير قانونية، بعد أن تم ترحيله إلى لبنان. وقال مقر الشرطة الاتحادية في بوتسدام، بضواحي برلين “إن الأفراد الذين سيحظر عليهم الدخول إلى ألمانيا، سيتم إبعادهم عن جميع الحدود الألمانية الداخلية”. وسيكون هذا هو الحال بغض النظر عن أي طلب جديد للحصول على وضع حماية داخل ألمانيا. وصرح متحدث في تصريح خاص لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بأنه يجب أن تتم عمليات التفتيش بشكل عشوائي عند جميع المعابر الحدودية الألمانية. وجرت (يوم الخميس 7 تشرين الثاني/ نوفمبر) بالفعل عمليات تفتيش عند المعبر الحدودي بين ألمانيا وبولندا في بلدة جرليتز شرق البلاد في ولاية ساكسونيا الألمانية. ورحب رولان فويلر وزير الداخلية في ساكسونيا بهذه الخطوة. وقال لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “الأمن يبدأ من جميع المعابر الحدودية، ليس فقط على الحدود النمساوية. كان ذلك أحد مطالبنا من الحكومة الاتحادية”. وقال إنه من أجل ضمان الأمن وحرية الحركة، يجب على المرء أن يعرف من سيدخل البلاد، مضيفاً “لا أحد يفهم ذلك عندما يعود زعماء الجماعات الإجرامية، الذين تم ترحيلهم بالفعل، إلى الوطن بعد بضعة أسابيع. لذلك، يجب رفض أولئك الذين ليس لهم حق الدخول إلى بلادنا من على الحدود”. وكان الوزير يشير إلى قضية العضو البارز في جماعة ميري اللبنانية الذي تم ترحيله إلى لبنان في تموز/يوليو الماضي بعد أن حُكم عليه في جرائم مخدرات، لكنه ظهر مجدداً في مدينة بريمن الساحلية الشمالية في نهاية شهر تشرين أول/ أكتوبر. وأصدرت محكمة ألمانية أمراً للرجل بمغادرة البلاد قبل 2 كانون أول/ديسمبر المقبل، لكنه يحاول منع أمر الترحيل بالوسائل القانونية. وتسببت تلك القضية في غضب شعبي في ألمانيا. ورد وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر على العودة غير القانونية لعضو الجماعة الإجرامية بإعلانه تشديد الرقابة على الحدود. المصدر: (د ب أ) اقرأ/ي أيضاً: إعلان “حالة طوارئ ضد النازية” في مدينة دريسدن الألمانية ...

أكمل القراءة »

“المتحرش لا يشرّع”.. نساء تونس في وقفة احتجاجية ضد نائب في البرلمان

نظمت مجموعة من النساء في تونس وقفة احتجاجية ضد نائب تتعلق به شبهة تحرش جنسي وطالبن بتطبيق القانون. وذلك بالتزامن مع بدء أول جلسة للبرلمان التونسي الأربعاء 13 تشرين الثاني/ نوفمبر. وبينما كان النواب في تونس يستعدون لأداء القسم داخل البرلمان ثم انتخاب رئيس للبرلمان ومساعدين، رددت المحتجات هتافات بينها “يا مخلوف يا جبان لا تدخل البرلمان”، في إشارة إلى النائب “زهير مخلوف” الذي أحيل إلى المدّعي العام للجمهورية وتم فتح تحقيق بشبهة “التجاهر بما ينافي الحياء والتحرش الجنسي”. ورفعت المحتجات لافتات كتب عليها “المتحرش لا يشرّع” و”لن نسكت على المتحرش” و”الحصانة لمهامك النيابية وليست لشهواتك الجنسية”. ومخلوف ينتمي إلى حزب “قلب تونس” وانتخب عن ولاية نابل (شرق) في البرلمان حيث يتمتع النائب بالحصانة طيلة المدة النيابية خمس سنوات، وفق الدستور التونسي. وقالت نور جيهان المتخصصة في القانون وكانت بين المحتجات إن “فقه القضاء في تونس يمنح الحصانة (للنائب) بخصوص كل الأفعال بما في ذلك المقترفة من قبل توليه مهمته”. ولبت المحتجات دعوة منظمة “أصوات نساء” للاحتجاج، التي أطلقت في تشرين الأول/أكتوبر الفائت حملة بوسم #أنا أيضا وجمعت ونشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شهادات لضحايا تحرش وعنف جنسي. وقد انطلقت الحملة إثر انتشار صورة على مواقع التواصل الاجتماعي الشهر الفائت تظهر نائباً انتخب حديثاً وهو في وضع مخلّ للحياء داخل سيارة أمام مدرسة ثانوية. وقلما تتقدم الضحايا بشكاوى قضائية في هذا الخصوص، بالرغم من أن القانون التونسي يعاقب على التحرش الجنسي داخل الأماكن العامة بالسجن لمدة عام واحد ودفع غرامة مالية قدرها ثلاثة آلاف دينار (1050 دولاراً). المصدر: (فرانس برس) اقرأ/ي أيضاً: ” الخلفاء الملعونون “: عنوان كتاب الباحثة التونسية هالة وردي الذي يتناول صحابة الرسول “للأنثى حظ الذكر”: تصديق قرار المساواة في الميراث في مجلس الوزراء التونسي الموظفون في ألمانيا ونسب التحرش الجنسي.. غالبية الضحايا تعرضوا للمس أو الدفع اختلاف مفهوم التحرش الجنسي بين “نحن” و”هم”.. نتائج صادمة للاستبيان الأخير ماذا نفعل حين نتعرّض للإساءة أو التحرش أو الاعتداء ...

أكمل القراءة »

المحاكم في ألمانيا.. أنواعها من حيث الدرجة والاختصاص

رضوان  اسخيطة. ماجستير في القانون جامعة يوهانس غوتنبرغ ألمانيا المحاكم في ألمانيا تتنوع المحاكم في ألمانيا من حيث الدرجة ومن حيث الاختصاص، كما هو الحال في معظم الأنظمة القضائية في العالم مع فروقات في الاختصاص النوعي والقيمي وطرق المراجعة والاستئناف. وينظم ما يسمى بدستور المحاكم  Gerichtsverfassungsgesetz GVG صلاحيات واختصاص المحكمة حسب موضوع، قيمة، أو نوع الدعوى.  هذا التنظيم يمكن إجماله في التخصصات التالية: المحاكم المدنية والجزائية وتشمل: محكمة الدرجة الأولى Amtsgericht محكمة الدرجة الثانية Landgerichtمحكمة الدرجة الثالثة Oberlandesgericht المحكمة العليا Bundesgerichtshof وتقع في مدينة كارلسرويه.المحاكم الإدارية وتشمل: المحكمة الإدارية Verwaltungsgerichtالمحكمة الإدارية الاستئنافية Oberverwaltungsgerichtالمحكمة الإدارية العليا Bundesverwaltungsgericht وتقع في مدينة لايبزغ.محاكم العمل وتشمل:محكمة العمل Arbeitsgerichtمحكمة العمل الاستئنافية  Landesarbeitsgerichtمحكمة العمل العليا Bundesarbeitsgericht وتقع في مدينة إيرفورت.المحاكم الاقتصادية وتشمل:المحكمة الاقتصادية Finanzgerichtالمحكمة الاقتصادية العليا Bundesfinanzhof وتقع في مدينة ميونخ.محاكم القضايا الاجتماعية وتشمل:المحكمة الاجتماعية Sozialgerichtالمحكمة الاجتماعية الاستئنافية Landessozialgerichtالمحكمة الاجتماعية العليا Bundessozialgericht وتقع في مدينة كاسل. بالطبع فإن التسلسل الهرمي يجعل من حكم محاكم الدرجة الأدنى قابلاً للطعن “Anfechtung” من قبل المحكمة الأعلى، إلى أن يصل القرار للمحكمة العليا التي تبت في الحكم بشكل مبرم.  ومن التساؤلات التي تهم الكثير من القراء هو المحكمة المختصة بالشؤون العائلية، وهنا نشير إلى إن محكمة الدرجة الأولى تتضمن قسماً خاصاً بالقضايا العائلية يتخصص بفصل النزاعات المتعلقة بالقضايا العائلية. على الطرف الآخر يتساءل كثيرٌ من القادمين الجدد والذين يتقدمون بطلبات لجوء وإقامة ضمن ألمانيا عن المحكمة المختصة في حال الاعتراض على قرارات دائرة الهجرة واللجوء، إن المحكمة الإدارية هي المتخصصة بالنظر بهذا النوع من القضايا.  ولابد من الإشارة إلى أنه من حينٍ لآخر تصدر المحكمة الإدارية العليا أحكاماً جديدة تتعلق بمواضيع اللجوء، مما يجعل أحكامها مرجعاً يمكن للمحامين الاعتماد عليه لإقناع المحاكم الإدارية بتطبيق حكم المحكمة الإدارية العليا على أحكام موكليهم على مبدأ السابقة القضائية “Präzedenzfall”. مواد قانونية أخرى: الإخطار القانوني لإنهاء عقد العمل في ألمانيا.. Kündigungsfrist هل تحاول تأسيس شركة تجارية في ألمانيا؟ يمكنك هنا التعرف على الشكل القانوني الأنسب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

المكتبات العامة في ألمانيا – الجزء الثاني

ياسمين عيّود – باحثة في مجال التربية وعلم الاجتماع المكتبات العامة في ألمانيا – الجزء الثاني أنت طالب جامعة تسكن مع أهلك، لكن الجو العام لا يسمح لك بالتركيز في الدراسة أو العمل؟ أنت طالبة تعيشين في سكن مشترك، الموسيقى فوق المستوى الطبيعي بشكل دائم؟ أنت طالبة أو طالب مرحلة إعدادية أو ثانوية، تعلمت اللغة حديثاً ربما ولا تستطيع إنجاز فروضك لوحدك؟ أنت أم او أب يتحمل مسؤولية أطفال عدة ذوي أعمار متفاوتة؟ أنت باحث أو باحثة في المجال الأكاديمي؟ جميعكم تبحثون عن مكان هادئ للدراسة، للمطالعة، للعمل، لحضور مجموعة نشاطات متنوعة وممتعة.. ليس لكم إذاً سوى زيارة مكتبة الحي الذي تقطنون فيه. الرائع في الثقافة الألمانية هو ثقافة احترام الكتاب وقارئه، وفي سبيل ذلك تبذل الكثير من الجهود لاستمرار اجتذاب الناس من مختلف الثقافات واللغات للمكتبات في ظل الرقمنة التي تغزو عصرنا. فزائر المكتبة يمكنه التمتع بجو مريح وهادئ للتركيز في دراسته أو عمله، على سبيل المثال يمكن لعشاق المكتبات الاستيقاظ في الساعة الثامنة صباحاً وشرب القهوة وتحضير الحقيبة بحاسوب وعلبة طعام وماء للتوجه مباشرة لأقرب مكتبة، حيث تفتح أبوابها الساعة التاسعة صباحاً لاختيار المكان المناسب، لأن الازدحام يبدأ من الساعة الحادية عشرة وما بعد. هناك تستطيع الاستفادة من مجموعة خدمات أولها خزانة لأغراضك ثم البحث الإلكتروني عن الكتاب الذي تريده والاستفادة من الإنترنت المجاني، وشرب القهوة في الكافيه والأكل أيضاً، والاستعارة المجانية للكتب والوسائط المتعددة كالأقراص المدمجة لمدة لا تتجاوز ثلاثة أسابيع والتي تستطيع تمديدها في حال الضرورة عبر حسابك المباشر في المكتبة دون أن تقع في عبء غرامات التأخير. إذا كنت من محبي الموسيقى ولا تملك آلة للتدريب، ما عليك أيضاً سوى التوجه لمكتبة الحي حيث توجد صالة مخصصة للتدريب على العزف على آلات متنوعة، لربما شاهدت أحدهم أيضاً يضع سماعات ويعزف الأورغ أو البيانو بلا صوت ما بين رفوف الكتب.. نعم لا تتعجب إنه يتدرب على معزوفة أو يستمتع بتأليف موسيقاه الخاصة. أنت من محبي المطالعة وقراءة ...

أكمل القراءة »

من “فيسبوك” إلى “فيسبوك”!.. تغيير شعار أشهر شركة لمواقع التواصل الاجتماعي

غيرت شركة فيسبوك شكل علامتها التجارية المستخدمة في منتجاتها وما تقدمه من خدمات، سعياً إلى التفريق بين الشركة والتطبيق المشهور لها وصفحته على الإنترنت. وسيحمل تطبيقا (أنستغرام) و (واتسآب) التابعين لشركة فيسبوك العلامة الجديدة، FACEBOOK، التي كتبت حروفها جميعاً بخط كبير، بعد أسابيع من الآن. أما تطبيق فيسبوك وموقع الشركة على الإنترنت فسيبقيان على العلامة التجارية الزرقاء المعهودة. وتظهر العلامة التجارية في ألوان مختلفة، بحسب المنتج التي تستخدم معه. فسوف تكون، مثلاً، باللون الأخضر عند استخدامها مع (واتسآب). وقالت الشركة: “رغبنا في أن ترتبط العلامة التجارية بالعالم وبالناس. إذ إن نظام الألوان المتغيرة يحقق ذلك عندما يؤخذ اللون من البيئة المحيطة به”. وقال رئيس التسويق في فيسبوك، أنتونيو لوتشيو: “يجب أن يعرف الناس الشركة التي تنتج ما يستخدمونه. لقد بدأت الفكرة تتضح لدينا قبل سنوات بالنسبة إلى المنتجات والخدمات التي تقدمها شركة فيسبوك”. ويضيف: “تغيير العلامة التجارية هو وسيلة للتواصل بشكل أفضل بيننا وبين الناس وأصحاب الأعمال الذين يستخدمون خدماتنا في تأسيس تجمع ما، أو في التواصل بين أفراده، أو في زيادة أعداد متابعيهم”. وكانت السيناتورة الأمريكية، إليزابيث وارن، التي تسعى إلى الترشح عن الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة في 2020، قد قالت إنها تريد تفتيت الشركات الكبيرة، مثل فيسبوك، وأمازون، وغوغل ووضعها تحت رقابة أشد صرامة. وربما ينظر إلى ما أقدمت عليه فيسبوك، باعتباره طريقة للرد على ذلك. ولكن وارن قالت، في منشور على فيسبوك: “تستطيع فيسبوك تغيير علاماتها التجارية كما تشاء، لكنها لا تستطيع إخفاء حقيقة أنها شركة ضخمة وقوية. وقد حان الوقت لتفتيت شركات التكنولوجيا الكبرى”. هل يفيد تغيير العلامات التجارية؟ حاولت شركات أخرى تعديل علاماتها التجارية في الماضي: في عام 2001 تراجعت شركة الخطوط الجوية البريطانية عن تعديل علامتها التجارية، بحذف العلم البريطاني ذي اللون الأبيض والأحمر والأزرق من طائراتها، ووضع “صور عالمية” بدلا منه. في العام نفسه غيرت شركة البريد البريطانية علامتها، ثم تراجعت عن تلك الخطوة في العالم التالي. وحذفت شركة “دانكن دوناتس” المصنعة للكعك، ...

أكمل القراءة »

أن تكون إنساناً بما تعنيه الكلمة من دلالةٍ “أخلاقية” أو لا تكون.. مصطفى خليفة صاحب رواية “القوقعة”

حوار خاص مع الكاتب مصطفى خليفة حاورته غيثاء الشعار. دبلوم في علم النفس التربوي، سورية مقيمة في ألمانيا لا يحتاج مصطفى خليفة إلى مقدمة للتعريف به وبروايته “القوقعة“، لأنها صارت بمثابة توثيق للتعذيب والقهر في السجون السورية. تُرجمت إلى لغاتٍ عديدة، ومؤخراً إلى اللغة الألمانية على يد المترجمة لاريسا بندر، والتي قالت في لقاء سابق مع أبواب أنها ترجمت الرواية “لأني أجد أنه من الضروري جداً أن يعرف العالم ماذا حدث ويحدث في السجون السورية، لأننا هنا في ألمانيا نعيش فيما يشبه الفقاعة”. خلال زيارة الكاتب مصطفى خليفة إلى برلين في أيلول/سبتمبر الماضي لتوقيع روايته بنسختها الألمانية، وبعد ندوة “الهروب والصدمة” التي كان ضيفها خلال مهرجان الأدب الدولي، التقيناه في أبواب وأجرينا معه حواراً قصيراً. باعتقادك، هل بإمكان “القوقعة” أن تكون وثيقةً تساعد على تحقيق عدالة في سوريا في المستقبل؟ وهل هذه إحدى وظائف الأدب برأيك؟ الحديث عن العدالة محصورٌ بالمجال القانوني، ولهذا لا يمكن لأي عمل أدبي أن يكون وثيقة أو دليلاً مقبولاً من قبل الجهات القضائية المختصة. وعلى العموم فإن تحقيق العدالة في سوريا لا يحتاج أو لايفتقر إلى الأدلة والوثائق، بل يحتاج إلى الإرادة السياسية للمجتمع الدولي، يحتاج إلى تفعيل القانون الدولي الإنساني الذي تم تجاهله من قبل واضعيه أنفسهم، أقول حالما تتوافر هذه الإرادة السياسية فهناك عشرات آلاف الوثائق.. لابل مئات الآلاف من الأدلة الدامغة التي تدين من أجرموا بحق الشعب السوري. ومن ناحية أخرى لا أعتقد أن هذه من وظائف الأدب، وإن كان في لحظة تاريخية ما قد لعب هذا الدور” إميل زولا “. إن ترجمة “القوقعة” تتيح للقارئ الألماني التعرف على أشكال العنف الذي ارتكبه ويرتكبه نظام الأسد الأب والإبن، قبل عقودٍ من الثورة السورية والحرب التالية، فكيف يمكن لسياسيٍّ ألماني أن يجاهر بدعمه للأسد بعد افتضاحِ هذه الجرائم؟ إن الدعم الذي تقدمه بعض الأطراف ـ مهما كان شكله أو طبيعته ـ لاتقدمه لأنها تجهل أو لاتعرف أنه يرتكب الجرائم والفظائع بحق الشعب السوري، ...

أكمل القراءة »

الزاوية القانونية: لم الشمل عن طريق الكفالة المالية وفق القانون الألماني

جلال محمد أمين. محامي ومستشار قانوني سوري مقيم في ألمانيا الشروط اللازمة لجلب الأقرباء إلى ألمانيا وفقاً لبرنامج الكفالة المالية . تختلف وسيلة الحصول على تأشيرة للسفر إلى ألمانيا بغرض الإقامة باختلاف الوضع القانوني للمقيم الذي يحاول جلب عائلته أو أقاربه إلى ألمانيا. فالشخص الحاصل على حق اللجوء يحق له إحضار زوجته وأولاده القاصرين دون أي شرط ماعدا أن يقوم بحفظ مدة طلب لم الشمل ضمن ثلاثة أشهر من تاريخ تبلغه قرار اللجوء. أما الحاصلين على حق الحماية فقد سُمح لهم بلمّ شمل عائلاتهم بعد الشهر الثامن من عام 2018، ولم يصرح القانون عن ضرورة حفظ المدة من عدمها إلا أنه من الأفضل حفظ المدة. أما في حال مرور ثلاثة أشهر دون تقديم طلب حفظ المدة، يفقد الشخص حقه في لم شمل عائلته دون شروط وحينها يلزم بشروط معينة لجلب عائلته. ملاحظة: حفظ المدة يكون إلكترونياً، وبالنسبة للقاصرين لا ضرورة لحفظ المدة. على سبيل المثال إذا كان الشخص لديه زوجة فقط، فيجب أن يكون دخله الشهري الصافي يتراوح بين 1300 حتى 1400 يورو، ولديه منزل لا تقل مساحته عن 45 متراً، وباستثناء السوريين يفترض على الأقل أن تتقن الزوجة مبادئ اللغة الألمانية (A2). إلا أنه نظراً لظروف الحرب في كل من العراق وسوريا قررت الدولة الألمانية وضع برنامج قبول لم شمل العائلات حتى الدرجة الثالثة، وذلك في الكثير من الولايات إلا أن عدداً كبيراً من الولايات أوقفت العمل بهذا البرنامج لاكتفائها من عدد اللاجئين. وبقيت برلين وبعض الولايات مستمرةً في جلب العائلات عن طريق الكفالة المالية ولكن ضمن شروطٍ صعبة للغاية. ما هي شروط لم الشمل وفقاً لبرنامج الكفالة المالية ؟ أن تتم دعوة الأقرباء حتى الدرجة الثالثة كالعم والجد والأخ الخ…..الهاربين من الحرب (القانون الألماني يعتبر العم درجة ثانية بينما هو بالنسبة لنا درجة ثالثة).أن يكون الشخص المقيم مقيماً على الأقل سنة واحدة في ألمانيا.أن يكون مقيماً على الأقل سنة في برلين (قانون خاص لبرلين).أن يكون حاملاً للجنسية السورية أو العراقية أو الألمانية أو مواطناً من مواطني ...

أكمل القراءة »

تقرأون في العدد 47 من أبواب: ملف خاص عن “تجدد ثورات الربيع العربي” ومواد أخرى متنوعة

تقرأون في العدد 47 من جريدة أبواب: افتتاحية العدد 47 من جريدة أبواب: مظاهرات وانتخابات: هل يتجدّد “الربيع العربي”؟. بقلم طارق عزيزة. باب ألمانيا: إعداد أحمد الرفاعي البرلمان الألماني يقر حد أدنى لأجور المتدربينالمدرسون الأجانب في برلين إلى ازديادمنع وقوع سبع هجمات إرهابية في ألمانيا..توزيع جوائز مهرجان أفلام الطبيعة الألمانيملايين الزوار في مهرجان أكتوبر فيست.. لأحوم أكثر وبيرة أقل!في ذكرى سقوط جدار برلين..الموظفون في ألمانيا ونسب التحرش الجنسيألمانيا لا تعرف مكان اختفاء نحو 120 مقاتل داعشي من مواطنيها باب العالم: إعداد تمام النبواني “لم يمت بطلاً بل جباناً”.. ترامب يعلن مقتل “الخليفة”!“العودة الآمنة والطوعية” للاجئين إلى “منطقة آمنة” لم يتم إنشاؤها بعد…حرس السواحل الإيطالية: إنقاذ مليون مهاجر من الغرق في المتوسط!موت قاسي داخل شاحنة قرب لندن لـ 39 مهاجراً حلموا بالحياة في بريطانياالعنصرية مجدداً.. قرية يونانية تستقبل طالبي اللجوء بالحجارة باب مفتوح: جلال محمد أمين في الزاوية القانونية: لم الشمل عن طريق الكفالة المالية.. الشروط اللازمة لجلب الأقرباء إلى ألمانيا وفقاً لبرنامج الكفالة رضوان اسخيطة: المحاكم في ألمانيا د. بوهراس مصطفى: إيجابيات التدريب المهني المزدوج للشركات الصغيرة والمتوسطة للأشخاص ذوي الأصول المهاجرة رشا سالم: إيذاء النفس لدى المراهقين.. ظاهرة لايمكن تجاهلها باسل عبدو: مطبخ من غربتي.. “قوت القلب خبزة ولبنة” أفضل الأفلام الألمانية التي عليك مشاهدتها د. بسام عويل: سلسلة في الجنس وعن الجنس بدون تابوهات/ 9: أزمة الذكورة الجنسية وتفاعلاتها الجنسانية الاجتماعية – الجزء الأول ياسمين عيّود: المكتبات العامة في ألمانيا – الجزء الثاني باب شرقي: انطلاق مهرجان الأسابيع الثقافية العربية في هامبورغ “الشرق والغرب لن ينفصلا”. إعداد: أحمد الظاهرخاص أبواب: حوار مع الكاتب مصطفى خليفة صاحب رواية “القوقعة”. حاورته: غيثاء الشعار مصطفى قره حمد: من داخل دوائر صناعة القرار.. برنامج تدريبي في البرلمان الألماني مايك د. كروتزنر: علينا إنقاذ الكوكب.. وعلينا أن نفعل ذلك الآن! صرخة جيل من أجل مستقبل نظيف.. باب أرابيسك: شخصية العدد: رفيق شامي.. روي القصص ما بين الحقيقة والخيالد. مازن أكثم سليمان: مُعادِلٌ غنائيٌّ للحرارةابراهيم حسو: ...

أكمل القراءة »

مؤتمر دورتموند لـ “الأطباء السوريين في ألمانيا”.. تبادل للخبرات والتجارب

إعداد: سلامة الريان انعقد، يوم السبت 26 تشرين الأول/ أكتوبر، مؤتمر “الأطباء السوريين في ألمانيا” وذلك في مدينة دورتموند غربي البلاد. ابتدأ المؤتمر فعالياته عند الساعة العاشرة صباحاً، بمعزوفات شرقية وفيروزية متنوعة لعازف العود مصعب تركماني، واستمرت أعمال المؤتمر حتى الساعة الخامسة مساءً. بعد فقرة العزف، تقدم الدكتور فيصل شحادة (اختصاصي في الجراحة العظمية) والذي يعد بمثابة “عراب المؤتمر” وحيّا الحضور، الذين تجاوز عددهم الثمانين من الأطباء والصيادلة بمختلف الاختصاصات، ليجري بعدها تعريف بسيط بالمحاضَرات والمحاضرين، وتوقيت الاستراحات والمحاضرات التي توزعت على ثلاث فترات، في كل منها أربع محاضرات. قسم أبقراط عرّف الدكتور أحمد الحزوري (اختصاصي طب نفسي للأطفال والشباب في مدينة مونستر) بمجموعة الأطباء المنظمين للمؤتمر، موضحاً الأهداف الرئيسة لانعقاد المؤتمر، والتي من ضمنها التعارف على أرض الواقع بين الأطباء السوريين وتبادل الخبرات والتجارب وطرح المشكلات والمصاعب وكيفية تجاوزها. وعرض الحزوري مجموعة من المشكلات التي تواجه الطبيب بشكل عام في ألمانيا، والنابعة من خصوصية العلاقة المهنية بين الطبيب والمريض، وأكد على أهمية دور الطبيب في قيادة الحوار مع المريض تحت مظلة الذكاء العاطفي، حيث أن مسؤوليات الطبيب لا تنحصر بتقديم العلاج المناسب لمشاكل المريض الجسدية فقط، بل يتوجب عليه أن يدرك تماماً الحالة النفسية للمريض وأثرها المباشر وغير المباشر، سواء على الطبيب أو المريض. وذكر الحزوري مجموعة من الأمثلة في هذا السياق، وخلص إلى أن المريض يمكن أن يتعرّض للانزعاج من الطبيب بشكل غير مقصود، وينعكس ذلك على عمله وحياته وعلاقته بالآخرين والعكس أيضاً صحيح، لذا لا بد للطبيب من الانتباه إلى هذا الجانب رغم ضيق الوقت. وطرح الدكتور مجموعة من الحلول الممكنة التي يمكن للطبيب الأخذ بها منفرداً أو بالتعاون ضمن المجموعة، كمثال (Ballent-Gruppe). ثم تناول الحزوري مشكلة تنظيم الوقت بين العمل والراحة ورعاية شؤون الأسرة، وأهمية قضاء الوقت الكافي مع الأبناء والشريك أو الشريكة، وممارسة الهوايات والأنشطة والترفيه، كما حذّر من خطورة تراكم الضغط عند الطبيب بسبب زيادة ساعات العمل الإضافية على حساب التركيز والراحة. من جانب ...

أكمل القراءة »