الرئيسية » 2018 » أغسطس (صفحة 4)

أرشيف شهر: أغسطس 2018

بالفيديو: العنصرية ضد المهاجرين، هل هي موجودة في ألمانيا؟

هل هناك عنصرية ضد المهاجرين في ألمانيا؟ علي جان أطلق هاشتاغ عن ذلك. الآلاف من ذوي الأصول المهاجرة كتبوا عن حالات من التمييز والعنصرية تعرضوا لها هنا. ما هي تجاربكم أنتم الإيجابية والسلبية؟ التفاصيل في الفيديو التالي من WDR Foryou…   اقرأ أيضاً: “سوف نأتي متحدين”: تجمع هائل في هامبورغ ضد العنصرية والتمييز نجمة فرنسا الثانية تلغي العنصرية من قاموسها الإسلام والمسلمون وسؤال العنصرية محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هل هناك قلق حول جسور ألمانيا بعد انهيار جسر جنوة المروع؟

الانهيار الفظيع لجسر طريق سريع في جنوة الإيطالية يلفت الانتباه إلى سلامة الجسور في ألمانيا. هل بالإمكان أن تحصل مثل هذه الكارثة في ألمانيا أيضاً، بلد عبور شاحنات النقل الأوروبي؟ جاء حُكم مفتش نادي السيارات الألماني العام ضمن اختبار الجسور 2014 كارثياً، إذ كشف أن من بين 30 جسراً محلياً لم يتجاوز الاختبار إلا سبعة، ونالت فقط أربعة جسور من المفتشين على حكم جيد. و 19 جسراً أي تقريبا الربع حصلوا على التقييم “مقبول”. والنقاط السيئة حصلت على جسور في مدينتي لوبيك وشفيرين. وفي 2016 انهار جزئياً جسر طريق سريع في طور البناء في ولاية بفاريا. 14 شخصاً أصيبوا بجروح، وتوفي عامل. فبناء السقالة لم يتحمل وزن الجسر. ووُجدت نواقص كثيرة، وبالتالي فإن الكثيرين من الألمان يتساءلون هل ما حصل في إيطاليا ممكن وقوعه أيضا في ألمانيا؟ “لن يحصل ذلك بهذا الشكل في ألمانيا”، يفيد بالتازار نوفاك بكل ثقة. هذا المهندس عضو في لجان أوروبية مسؤولة عن سلامة الجسور. ” لدينا استراتيجيات جيدة لتقييم جودة بناء الجسور”. وفي ألمانيا يوجد معيار خاص لسلامة الجسور: DIN 1076. وعلى هذا الأساس يتم التحقق من سلامة الجسور بمبدأ العيون الأربعة، إذن دوما من خلال شخصين. الضرر الممكن يتم تسجيله وتوثيقه ومن تم يتلقى الجسر نقطة تقييمية حول سلامته. نظام متطور لا يلتزم به الجميع في كل ست سنوات يتم فحص الجسور في ألمانيا بدقة. المهندسون ينفذون ما يُسمى الفحص الرئيسي. وفي كل ثلاث سنوات يتم تنفيذ فحص عادي، وعلى مدار العام يفتش خبراء طرق الجسور، إضافة إلى بعض الفحوصات النصف سنوية التي يتم الكشف خلالها عن عيوب واضحة. هذا من الناحية النظرية. إلا أن الواقع يكون له أحيانا وجه آخر: يوجد بلديات لا تلتزم بهذا بسبب التكاليف”، يقول هاينريش بوكامب، رئيس غرفة مهندسي البناء في ولاية شمال الراين – وستفاليا. “بما أنه لا يوجد قانون ملزم، بل فقط توصية للتحقق بانتظام من سلامة الجسور. وكل بلدية لها سلوكها”. شاحنات النقل الثقيلة لا يحق لها ...

أكمل القراءة »

رعب الفتاة الإزيدية أشواق لم ينتهي بعد و”مستعبدها” الداعشي لا يزال طليقاً في ألمانيا

تلاقي قضية الفتاة الإزيدية التي تقول إنها قابلت “مستعبدها” في ألمانيا المزيد من ردود الفعل. وفتحت الشرطة الجنائية في بادن فورتمبرغ تحقيقاً فيها إلا أنها صرحت أنها “لا تستطيع الاستمرار به حالياً” لوجود أشواق خارج ألمانيا. ما زالت قضية الفتاة الإزيدية أشواق حجي حميد التي تؤكد أنها قابلت خاطفها في أحد أسواق ألمانيا في شباط/ فبراير الماضي، تثير مزيداً من الجدل وردود الفعل، يأتي ذلك بعد تغريدة على تويتر لمكتب ولاية بادن فورتمبرغ للتحقيقات الجنائية أكد فيها معرفته لهذا الأمر وتوليه التحقيق في هذه القضية منذ 13 مارس/ آذار. وأوضح المكتب أن التحقيقات تجري الآن بمتابعة المدعي العام الاتحادي. إلا أن الجهاز الأمني قال أيضاً إن التحقيق الأولي ما زال معلقاً منذ حزيران/ يونيو الماضي. في يناير/ كانون الثاني، بناء على مصادر أمنية، اتصلت أشوق بالشرطة في منطقة شفبيش غموند وذكرت أنها رأت رجلاً من المرجح جداً أن يكون أحد مستعبديها من تنظيم “داعش” والذي يدعى أبو همام. خمسة أيام بعد ذلك قامت الشرطة برسم المشتبه به بناء على وصف الفتاة. إلا أنه وعلى عكس ما ذكرته أشواق في المقابلة، فإن الشرطة لم تتمكن من تحديد المشتبه به حتى اليوم. وبما أن الضحية أشواق لم تعد في ألمانيا، كما يقول المحققون، فإنه سيكون من الصعب الحصول على مزيد من المعلومات التي قد تحتاجها الأجهزة الأمنية. من جانبه صرح المتحدث باسم النيابة العامة الاتحادية لوكالة فرانس برس الجمعة (17 آب/ أغسطس 2018) أن النيابة “نظرت في الأمر، ولكن حتى الآن، في ضوء الأدلة المتاحة، لم نتمكن من تحديد هوية الجاني المزعوم على وجه اليقين”. وقام النائب العام بالتحقيق لعدة سنوات في قضايا الإبادة الجماعية واستعباد الإزيديين. ومنذ ذلك الحين، تم استجواب شامل لأكثر من مائة من النساء والفتيات الإيزيديات من قبل مكتب الشرطة الجنائية الاتحادي واستطاعت الشرطة الحصول على شهادات تفصيلية عن الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية. وأوضح مكتب المدعي العام الألماني أنه فتح تحقيقات عدة في قضايا إرهاب وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ضد ...

أكمل القراءة »

هل أقدامك بالغة البرودة بشكل دائم؟ قد يكون ذلك أمراً خطيراً…

يشعر بعض الناس دائما ببرودة أقدامهم، أي أن أطرافهم باردة دائماً حتى في فصل الصيف الساخن. تنظم الأوعية الدموية درجة حرارة جسم الإنسان، فعند توسعها، تتخلص من الحرارة الزائدة، وعندما تتقلص (تنقبض) تحاول الاحتفاظ بدرجة حرارتها. واستنادا إلى هذا، يبدأ الأطباء عند مراجعة المرضى الذين يعانون من برودة أقدامهم، بالتأكد من أنهم لا يعانون من مشكلات في الأوعية الدموية. وينصح الخبراء كل من يعاني من برودة قدميه دائماً بمراجعة أخصائي القلب والأوعية الدموية، لأن البرودة قد تنتج عن تصلب الشرايين وخاصة الأوعية الدموية الدقيقة. كما يمكن أن تكون الهرمونات سبباً في برودة القدمين. ووفقاً للعلماء، تعاني النساء لهذا السبب من برودة القدمين أكثر من الرجال. فقد اكتشف البروفيسور الهولندي، بوفل أولي فينغر، أن الأوعية الدموية النسائية أكثر حساسية للتغيرات الحاصلة في الوسط المحيط. حتى أن انخفاضاً بسيطاً في درجة حرارة الهواء يسبب لدى النساء انقباض الأوعية الدموية، بحسب مجلة Naked-Science. ويرى علماء أستراليون أن حالة القدمين تسمح بتشخيص أنواع مختلفة من الأمراض. ويقول الدكتور، كيث ماك أرثور، إن الأقدام الباردة تشير إلى تطور مرض السكري. إضافة لهذا، يمكن أن يكون سبب برودة القدمين، اضطراب في وظائف الكبد أو الغدة الدرقية، لاشتراكهما في عملية استقلاب الطاقة داخل جسم الإنسان. وعندما يصاب الكبد أو الغدة الدرقية بخلل، يبدأ الدم بالدوران في دوائر صغيرة من أجل الحفاظ على الطاقة. وبحسب الخبراء في هذه الحالة، تصل إلى القدمين كمية قليلة من الدم، لذلك تصبح باردة. اقرأ أيضاً: يعتبر الوصول إلى الوزن المثالي من التحديات الصعبة. بعض النصائح التي قد تساعدك على ذلك هل ستغير هذه المعلومات نظامك الغذائي؟ هل أصابك الشيب باكراً؟ قد يعني ذلك ضعف في جهاز مناعتك محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

تلويح السعودية بهراوة المال لم يُخف زعيم كندا المِقدام

أصدرت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند بياناً حول سجن ناشطتين سعوديتين تسبب بأزمة دبلوماسية كبيرة بين كندا والسعودية ما زالت تتفاقم وتكبر مثل كرة الثلج مع مرور الوقت. ولم يرغم رد الفعل السعودي الذي شمل قائمة طويلة من الإجراءات ذات الطابع الإقتصادي الجانب الكندي على التراجع عن موقفه بل أعلن رئيس الوزراء جاستين ترودو أن بلاده ستستمر في الدفاع عن قضايا حقوق الإنسان حول العالم. ما صرحت به الوزيرة الكندية ليس بالأمر الجديد، فسجل السعودية في مجال الحريات وحقوق الانسان يتعرض دائما للانتقاد من قبل المنظمات الدولية والدول الغربية بما في ذلك تقرير وزارة الخارجية الأمريكية لعام 2017. “درس للأخرين“ ويرى المراقبون أن السعودية في ظل الملك سلمان بن عبد العزير ونجله الشاب وولي عهده الأمير محمد تريد أن تبلغ رسالة محددة للآخرين وخاصة الدول الغربية مضمونها أنها لن تقبل بعد الآن انتقادها وخاصة في ما يتعلق بوضع حقوق الانسان والحريات، وأن على المجتمع الدولي تقبل السعودية وطريقة حكم محمد بن سلمان كما هي والتكيف مع هذا الواقع. ويحمل رد فعل الحكومة السعودية على الموقف الكندي الكثير من التساؤلات وعلى رأسها: هل اختارت السعودية الهدف الخاطئ لتبلغ الاخرين برسالتها؟. موضوع حقوق الإنسان لم يعد موضوعا داخليا يخص الدول والسعودية ، فهي الآن عضو في مجلس مفوضية حقوق الانسان التابعة للأمم المتحدة وهي من بين الدول الموقعة على العديد من العهود والمواثيق الدولية في هذا المجال. ومنذ وصول الملك سلمان إلى عرش السعودية وتعيينه محمد بن سلمان وليا للعهد عام 2015 دخلت السعودية في عدة أزمات وصراعات في المنطقة ولا يمكن لأحد التكهن متى تنتهي هذه الأزمات أو تجد طريقها إلى الحل. فقد أطلقت السعودية بالتعاون مع عدد من الدولة الحليفة لها حملة قصف جوي واسعة ضد اليمن في الربع الأول من عام 2015 في إطار عملية “عاصفة الحزم” ومنذ 3 سنوات ونصف والحرب لا تزال مستمرة وبدأت صواريخ الحوثيين تتساقط مؤخرا داخل سعودية وعلى بعد مئات الاميال عن الحدود. وسقط ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: أزمة السكن وسماسرة العقارات في برلين

يعاني الكثير من القادمين الجدد من أزمة إيجاد منزل للإيجار في المدن الكبرى، لكن المشكلة تتفاقم بشكل كبير في برلين. مما سمح للكثيرين من الوسطاء باستغلال الباحثين عن سكن وطلب مبالغ ضخمة مقابل تأمين مسكن لهم. رشا الخضراء تكشف لنا في الفيديو التالي بعض الحالات التي تحدث وكم المبلغ الذي يتقاضاه هؤلاء السماسرة وأين يكمن حل المكشكلة… مواضيع ذات صلة: مكتئب بعد الهجرة؟: استطلاع لآراء بعض اللاجئين حول مشاعر الكآبة التي تعتريهم.. وحلول خجولة بالفيديو: محاولات لتفسير العلاقات المأزومة ما بين القادمين الجدد والمهاجرين القدماء أهم النقاط التي يجب ملاحظتها في عقد الإيجار في ألمانيا إجابات غير متوقعة عند سؤال الشباب الألمان أين يفضلون السكن ماذا تفعل إذا تعرضت للتمييز عند بحثك عن سكن في ألمانيا؟ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بعد إتمام الإتفاق مع إسبانيا واليونان… ألمانيا تتوجه للإتفاق مع دول أخرى لاستعادة اللاجئين

توصلت ألمانيا مع اليونان إلى اتفاق حول إعادة اللاجئين الوافدين إلى الحدود الألمانية، إذا كانوا قد قدموا بالفعل طلبات للجوء لديها، لتصبح ثاني دولة أوروبية توافق على إعادة اللاجئين إليها بعد إسبانيا. قالت متحدثة باسم وزارة الداخلية الألمانية إليونوره بيترسمان يوم الجمعة (17 آب/ أغسطس 2018)، إن ألمانيا توصلت إلى “اتفاق من حيث المبدأ” مع اليونان بخصوص إعادة اللاجئين، وإن الأمر “متوقف فقط على مراسلات”. ويتيح هذا الاتفاق لألمانيا إعادة اللاجئين الموجودين على الحدود النمساوية الألمانية إلى اليونان. ووفقاً للمتحدثة فإن المفاوضات مع إيطاليا وصلت إلى مرحلة متقدمة وتم إحراز تقدم كبير في المفاوضات حول اتفاقية مماثلة لإعادة اللاجئين المسجلين لديها، وقالت “”نتوقع إتمام هذه الاتفاقية مع إيطاليا أيضاً”. وكان اتفاق مماثل مع إسبانيا قد دخل حيز التنفيذ يوم السبت الماضي، ويتعلق الاتفاق بإعادة اللاجئين الذين يتم توقيفهم عند الحدود الألمانية، ويؤكد على أن إسبانيا هي المختصة بالبت في طلبات لجوئهم. وبموجب هذا الاتفاق يتم إعادة هؤلاء المهاجرين إلى إسبانيا في غضون 48 ساعة. تجدر الإشارة إلى أن حزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الاتحاد المسيحي الديمقراطي، قد اتفق مع شقيقه المسيحي الاجتماعي البافاري بزعامة هورست زيهوفر على إبرام مثل هذه الاتفاقيات بعد خلاف استمر طويلاً بين الطرفين حول سياسة اللجوء. وقد حظيت هذه الخطوة بموافقة الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم. وكان زيهوفر هدد بإعادة اللاجئين المسجلين لدى دول أخرى في الاتحاد الأوروبي من على الحدود الألمانية، وذلك حال فشل هذه المفاوضات. المصدر: دويتشه فيلله – د.ص/ ع.غ ( ك ن أ، إي بي دي) اقرأ أيضاً: “استعادة اللاجئين” أولى بوادر تنفيذ الاتفاق الأوروبي الجديد حول ملف اللجوء توقعات ألمانيّة بزيادة عدد اللاجئين المرحّلين إلى شمال أفريقيا وقف بيع القوارب الأوروبية إلى ليبيا للحد من تدفق اللاجئين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

“كُنْ بريئاً كذئب” تقديس الحُبّ في كتاب ريم نجمي

عماد الدين موسى* يُمكِنُنَا اعتبار كتاب الشاعرة المغربيّة “ريم نجمي” الجديد: “كُنْ بريئاً كذئب”، الصادر عن منشورات المتوسط (ميلانو 2018)، بأنّه كتابُ حُبّ بامتياز، بدءاً من الغلاف مروراً بالإهداء ومن ثمّ الشذرات المنتقاة لتكون في مستهلّ بعض القصائد لِكُتّاب وشعراء آخرين، وصولاً إلى محتوى القصائد وعناوينها. ولعلّ ما يميّز كتابة “ريم” هو تلك الطريقة المُغايرة في تناول موضوع “الحُبّ”، حيثُ كل شيء من حولنا يشي به، الحبّ وحده دونَ غيره، بينما يتصّدر الكتاب شذرة لإيفون أودوار، يؤكّد فيها أنّ “هناك الكثير من الرّقّة علينا أن نتعلَّمَهُا من الذئاب”. في هذا الكتاب تنحو الشاعرة “ريم نجمي” إلى تدوين كل ما هو حميمٌ وآني من التفاصيل اليوميّة، تلك المُهملة أو العابرة ومن ثمّ تخليدها؛ ثمّة روحٌ تحوم داخل قصائدها، روحٌ حقيقيّة تتوق إلى الحريّة وذلك بالخروج على المألوف والمُعتاد، سواء من جهة المُفردة المنتقاة بعنايةٍ فائقة أو من حيثُ خصوصيّة العبارة لديها، عدا عن زاوية الالتقاط المشهديّة للأجواء والعوالم التي يتم تسليط الضوء عليها؛ فتقول: “في مَدِينتِنا/ يَكُونُ الخريفُ بارداً./ رغمَ ذلك كُنّا نَقِفُ طوَالَ الليْل/ مُتَعَانِقَيْن بِجَانبِ النَّهْر/ حتّى إن المارّينَ/ اعتقدوا أنّنا شَجَرَة”. تكتبُ “ريم نجمي” كأنّها في نزهةٍ قصيرةٍ لجمع الأزاهيرِ في يوم العطلة؛ تؤنسن الأشياء والموجودات من حولها وتستنطقها، ليس هذا فحسب، بل تبثّ فيها الروح أيضاً؛ كما في قصيدة (فصل الربيع)، أحد أبرز وأجمل (فصول الحُبّ الأربعة) على حدّ وصفها، وفيها تقول: “الساعةُ العاشرةُ تحتَ الصفر/ الثلجُ يُقبِّل النوافذ/ والريحُ تُمشِّط شَعْرَ الحديقة/ الناسُ في عَجَلة/ مِظلّةٌ مكسورةٌ تُلوّح بيديها/ للمُتسكّع الأخير في الشارع./ وحدي كنتُ دافئة/ فقلبي الآنَ في فصلِ الربيع”. الحواريّة ما بين “الظاهر” و”الباطن” بوصفهما عالمين منفصلين ومتقابلين، أو بين الأحاسيس الداخليّة في تعاطيها مع العالم الخارجيّ، هو ما جعل من الشتاء ربيعاً مزهراً؛ ثمّة انبهار شِعري جليّ نجده هنا في هذه القصيدة، رغم الثلج والبرد والحرارة التي تبلغ عشر درجات تحت الصفر. فيما يخصّ تعريفها للحُبّ فتقول الشاعرة: “لا أستطيعُ أن أُعرِّفُ الحُبَّ/ لكنّي ...

أكمل القراءة »

ذاكرة تجمع أوراق الحقيقة

عبد الكريم الأحمد مستلقياً في الهواء على ظهر الرياح أبحث عن وجه للحقيقة بكل تفاصيلها لا أرى حقيقة لهذا الكون خرطوم الماء يرقص في الهواء على كتف النهر ثم يسقط على وجهه مثل منجم خسر رهانه في ليلة عيد الميلاد أسراب الطيور غادرت أعشاش الذاكرة البحر يسبح من دون مائه الغيوم حبلى بالذكريات لكنها لا تنجب المطر رسائل عقيمة عن اللقاء هربت من حقيبة ساعي البريد تبحث عن أرواح أسيرة بين خيوط الانتظار لتتلو عليها آيات اللقاء الجنود ينتظرون الحرب القادمة ويحفرون لها القصائد الأحياء يسجلون اسماءهم في نعوات شهداء الثورة لا حقيقة هنا إلا لطيف فتاة تتجول داخل شوارع ذاكرتي كانت تذهب معي إلى السينما تركب البحر معي دون أن تخشى الغرق تسرق ابتسامة الصباح من جحيم الحرب شاركتني هتافات الثورة المسلوبة ترقص معي داخل نطاق الحلم على إيقاع موسيقى الثورة المهزومة بكل تفاصيلها تصعد معي إلى فوهة البندقية ترافقني الى المصير المجهول تقف معي تحت مطر أيلول دون مظلة دائما تسبقني إلى الموت والأهم من كل ذلك لم تقول لي يومآ أريد العودة إلى البيت عبد الكريم الأحمد اقرأ/ي أيضاً: أمسية شعرية في برلين ضمن فعاليات رابطة الصحفيين السوريين الرسول الرماديّ، أوديسا الشعراء السوريّين. مجموعة أدرينالين للشاعر الفلسطيني: غياث المدهون تُخضع الفيزياءَ لقوانين الشعر شعرُ التطبيقات وسرديات الأجندة شعر الخضر شودار: الحب في غرفة سلفادور دالي… محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

سياسة الأطفال التي ينتهجها “زيهوفر” ونتائجها

د. هاني حرب نجحت ألمانيا في اختبار اللاجئين ولم تصب بالشلل السياسي. نجحت ألمانيا واستمرت الحكومة بقيادة المستشارة “أنغيلا ميركل” ووزير الداخلية “هورست زيهوفر”. الحزبان المسيحيان الألمانيان استمرا بأخوّتهما على حساب مئات الآلاف من اللاجئين الباحثين عن فرص العيش الرغيدة في ألمانيا! المضحك المبكي في هذا الجدال كله، الذي كاد أن يؤدي إلى سقوط الحكومة الألمانية ودخول ألمانيا بشكل خاص وأوروبا بشكل عام في نفق مظلم من عدم الاستقرار السياسي، أن أعداد اللاجئين في سنة 2017 والذين يتم الحديث عنهم لا يتجاوزون ١٧٠ ألف لاجئ ضمن أوروبا كلها، أي أقل من ٧٠ ألف لاجئ في حال اعتبرنا أن ألمانيا لها نصيب الأسد من هؤلاء اللاجئين أو المهاجرين الجدد. المشكلة الأكبر، والتي تجلّت خلال “المباحثات” التي جرت مؤخراً، أن وزير الداخلية “زيهوفر” قرّر اتباع سياسة الأطفال، تلك القائمة على الابتعاد أو الانسحاب لتخريب كامل الحكومة، بل تخريب شراكة بين الحزبين المسيحيين الديمقراطي CDU والاجتماعي CSU عمرها أكثر من ٦٠ عاماً لمآرب شخصية بحتة، فقد اعتقد “زيهوفر” أن هذه السياسة هي الأجدى لكسب الناخبين الألمان مجدداً بعد خسارة تاريخية للحزبين المسيحيين في الانتخابات الأخيرة. قبل عدة أيام، بدأ السيد “زيهوفر” بطرح خطته “الكبيرة” الخاصة باللاجئين، والتي افتتحها بترحيل ٦٩ لاجئاً جلّهم من الأفغان، متبجحاً بأن هذا ما تمّ في عيد ميلاده التاسع والستين أيضاً، ومشيراً إلى أنه لم يطلب هذا العدد بالتحديد من موظفيه في الداخلية الألمانية. بعد أخبار الترحيل تلك وخلال أقل من ٢٤ ساعة وصلت أخبار انتحار مُرَحَّل أفغاني في مركز من مراكز الترحيل، وهو شاب بعمر الخامسة والعشرين كان مقيماً في ألمانيا منذ أكثر من ثمانية أعوام. سياسة الأطفال تلك التي يتّبعها “زيهوفر” وزير داخلية الحكومة الألمانية الجديدة، ظناً منه أنه يستطيع بذلك ليّ أذرع الأحزاب الألمانية المختلفة الداخلة في الائتلاف الحكومي الألماني، ستؤدي في نهاية المطاف إلى انهيار الحكومة وإلى انتخابات جديدة، قد يكون حزب البديل في ألمانيا  AFDهو المنتصر فيها. فقد ركز الائتلاف الحاكم، وعلى الأخص حزب ...

أكمل القراءة »