الرئيسية » باب مفتوح » في ملعب الإمارات: مدافع أرسنال تعمل بصمت مع إيمري
(Photo by Glyn KIRK / AFPs)

في ملعب الإمارات: مدافع أرسنال تعمل بصمت مع إيمري

عبد الرزاق حمدون*

خمسة أهداف دكّ بها نجوم أرسنال شباك مستضيفهم فولهام ضمن الجولة الثامنة من الدوري الإنكليزي الممتاز، وأداء لافت من الغانرز عنوانه الكرة الهجومية المحببة في فلسفة هذا الفريق.

من تابع هدف أرسنال الثالث أمام فولهام والذي حمل توقيع الويلزي آرون رامسي، سيعلم أن الفريق يعيش حالة استقرار وصلت لدرجة السلطنة مع المدرب الجديد أوناي إيمري.

بداية موسم كانت صعبة على أرسنال مع مدرب جديد يسعى لإثبات ذاته بعد خروج المدرب الأسطوري آرسين فينغر، ليصطدم إيمري بروزنامة لم تكن مريحة أبداً ويتعرّض الفريق منذ بداية المشوار لخسارتين أمام مانشستر سيتي وتشيلسي، وبعد خمس جولات من هزيمة تشيلسي حقق الفريق العلامة الكاملة عدا عن انتصارين في الدوري الأوروبي وواحد في الكأس، ليدخل أرسنال صراع المنافسة على اللقب برصيد 18 نقطة.

خسارتي السيتي وتشيلسي بالرغم من قساوتهما على إيمري، لكنهما قدّمتا درساً للمدرب الإسباني بأن العمل في انكلترا بعيداً عن الأضواء وأقلام الصحافة، يعطيك راحة بالتعامل مع لاعبيك ليخرجوا كل ما لديهم في سبيل خدمة أفكارك واختيار التشكيل المناسب الذي وصل إليه أخيراً (4-2-3-1) بثنائية تشاكا والوافد الجديد توريرا.

تطبيق الأفكار بصمت يتطلّب حالة من الاستقرار تمكن أرسنال من تحقيقها، عبر الحفاظ على أسمائه الرئيسية من الموسم الماضي “أوزيل- رامسي- مختاريان- لاكازيت- أوباميانغ- بيلليرين- موستافي- تشاكا”، لذا لم يكن صعباً على إيمري تقديم أسلوبه الذي لا يختلف كثيراً عن فينغر في الحالة الدفاعية واعتماده على تقارب الخطوط الثلاث بمساحة 15 إلى 20 متراً.

العمل في الظل يساعد على خلق نوع من التكافؤ والرضا داخل الفريق، فبالرغم من امتلاك إيمري مهاجمين من الطراز الأول “لاكازيت- أوباميانغ” لكنّه استطاع فرض نوع من التنافس الشريف ليصل التفاهم بينهما لتقاسم عدد الأهداف، لكلاهما 4 أهداف في الدوري المحلّي.

وكما هو معروف، فإن أسلوب إيمري الهجومي مبني على الاستحواذ في وسط الميدان، أسلوب لم يكن من الصعب فهمه من قبل لاعبي الوسط “رامسي- أوزيل- مختاريان” في الصناعة والتسجيل، حتى مشاركة الأطراف لنرى تألق  كل من بيلليرين ومونريال.

العمل في الظل هو أفضل ما حصل مع إيمري حتى الآن في الدوري الإنكليزي الممتاز، فحقق انتصارات ربما كانت في متناول الفريق، لكن سهولتها دلّت على راحة نفسية كبيرة لدى المدافع، التي تعمل لأول مرّة بصمت.

*عبد الرزاق حمدون – صحفي رياضي مقيم في ألمانيا

اقرأ/ي أيضاً:

في الأولد ترافورد: ليلة نيوكاسل يونايتد أسقطت الكثير من الأفكار…

مانشستر يونايتد يحتاج زيدان والعكس صحيح…

جورجينيو.. أفضل ما حصل مع تشيلسي أمام وست هام

كلوب ودرس جديد عنوانه: كيف تخاطر لتكسب الجميع؟

ساري و هازارد.. أفضل ثنائي في انكلترا

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور: هذه هي أجمل المدن في شمال ألمانيا!

إذا كنت مهتماً بالسياحة في ألمانيا، ننصحك بزيارة عدد من المدن الساحلية الواقعة على بحر البلطيق في سمال ألمانيا والمعروفة بجمالها وبقيمتها التاريخية. سنصحبك إلى هذه المدن في جولة مصورة.     هامبورغ استمرت سيطرة رابطة اتحاد التجار في المنطقة الممتدة على طول ساحل شمال ...