الرئيسية » باب العالم » 100 عام على وعد بلفور

100 عام على وعد بلفور

تمر اليوم ذكرى 100 عام على الوعد الذي أطلقه وزير خارجية بريطانيا في الثاني من نوفمبر عام 1917، آرثر بلفور إلى المصرفي اليهودي والعضو في حزب المحافظين البريطاني ليونيل والتر روتشيلد.

نص وعد بلفور على إقامة وطن قومي لليهود في فلسطين، وشكل بداية إعلان دولة إسرائيل، الذي تم في الرابع عشر من مايو 1948، وهو اليوم نفسه الذي أعلنت فيه بريطانيا نهاية انتدابها على فلسطين.

وخلال الفترة بين الاحتلال البريطاني لفلسطين وانتهاء انتدابها له، ارتفع عدد المهاجرين إلى فلسطين بشكل كبير جدا، بحيث كانت نسبتهم من إجمالي السكان في العام 1918 حوالي 5 في المئة، فارتفعت إلى نحو 35 في المئة في العام 1948.

وخلال الفترة ذاتها أيضا، قامت عدة ثورات في فلسطين ضد الانتداب البريطاني وتزايد معدلات الهجرة اليهودية، ومن بينها ثورة البراق عام 1929 والثورة الفلسطينية الكبرى بين عامي 1936 و1939.

في 14 مايو 1948 أعلنت دولة إسرائيل، وفي ليلة 14 وصباح يوم 15 مايو انسحبت بريطانيا من فلسطين، لتدخل الجيوش العربية لاحقا إلى فلسطين معلنة بدء حرب عام 1948 التي صارت تعرف فلسطينيا باسم “النكبة”، نظرا لما ترتب عليها من خسارة الجيوش العربية ولجوء أعداد كبيرة من الفلسطينيين إلى الدول المجاورة.

واكتملت سيطرة إسرائيل على كل التراب الفلسطيني وأجزاء من سوريا (الجولان) ومصر (قطاع غزة وشبه جزيرة سيناء) في العام 1967، حيث اندلعت حرب يونيو ولم تدم سوى 6 أيام.

وفي العام 1987 اندلعت الانتفاضة الأولى التي استمرت حتى العام 1993، وفي العام 1994 دخل الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات غزة إثر التوصل لاتفاق أوسلو.

وعلى الرغم من التوصل لاتفاق أوسلو، وما تلاه من مفاوضات، فإن هذا لم يشهد قيام دولة فلسطينية حتى الآن، ومازالت المعاناة الفلسطينية، التي بدأت بما يعرف بـ”النكبة” إثر حرب العام 48، ثم ما بات يعرف بـ”النكسة” بعد حرب يونيو 67، مستمرة حتى الآن.

اقرأ أيضاً:

من هو الأمير السعودي الذي زار اسرائيل؟

 

 

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بطولة ويمبلدون… بين نادال وفيدرر “أنا أعشق الفيدال”

عبد الرزاق حمدون – صحفي رياضي مقيم في ألمانيا اذا كنت لم تشاهد المباراة منذ بدايتها فلا تشعر بالذنب، في المجموعة الرابعة “أي الأخيرة”شعرنا بحالة من الشبع في عالم التنس، حالة من السلطنة والطرب، توتر وترقب وإثارة مع كل ضربة وتحرّك لكلا اللاعبين، تفاعلنا مع ...