in

كلاب بوليسية ورجال مدججون بالسلاح لتأمين عيد الشكر خوفًا من داعش

خصصت الشرطة في نيويورك شاحنات رمال، كلاب بوليسية ورجالاً مدججين بالسلاح، من أجل ضمان الأمن في عرض ينظمه متجر ماسي، ضمن احتفالات عيد الشكر يوم الخميس.

وأفادت رويترز أنه من المتوقع تجمع نحو 3.5 مليون شخص على طريق العرض الذي يبلغ طوله 4 كيلومتر، في مانهاتن للمشاركة في الاحتفال السنوي بعيد الشكر .

وكان تنظيم الدولة الإسلامية، قد شجع أتباعه على مهاجم العرض واصفًا إياه بأنه “هدف ممتاز”. وجاء ذلك في مجلة التنظيم الإلكترونية (رومية)، بالدعوة إلى قتل المحتفلين باستخدام السيارات بنفس الطريقة التي قتل بها إرهابي تابع للتنظيم أكثر من 80 شخصا في احتفال يوم الباستيل في نيس بفرنسا في 14 يوليو تموز 2016.

وستستخدم الشرطة 82 شاحنة محملة بالرمال تزن الشاحنات 16 طنا وتزيد زنتها إلى المثلين عند تحميلها بالرمال مما يجعل من الصعب تحريكها حتى إذا صدمتها مركبات كبيرة.

ونقلت رويترز عن رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو، في مؤتمر صحفي قوله “نحن على دراية ببعض التقارير المتداولة، لكنني أريد أن أؤكد لجميع سكان نيويورك، أنه لا توجد معلومات ذات مصداقية ومحددة عن أي تهديد محدد موجه لهذا العرض.”

واستخدمت شاحنات رمال أيضًا لحماية برج ترامب القريب، حيث يقيم الرئيس المنتخب دونالد ترامب.

اترك تعليقاً

الدنمارك تتوقف عن استقبال حصتها من اللاجئين حتى إشعارٍ آخر

حليف ميركل في الائتلاف يشترط الحد من المهاجرين ليشارك في الحكومة