in

في ذكرى الاستقلال، الحكومة السورية تصدر طابعًا بريديًا يخلد جنودًا أميركيين

سكاي نيوز عربية

سكاي نيوز عربية.

أصدرت الحكومة السورية احتفالاً بذكرى يوم الاستقلال عن الاستعمار الفرنسي طابعًا بريديًا تسبب بغضب الموالين للسلطات في دمشق بسبب ما وصفوه بأنه “خطأ كارثي”.

حيث استخدم مصممو الطابع في المؤسسة العامة السورية للبريد صورةً شهيرة لجنود أميركيين ووضعوها على الطابع البريدي بدلا من الجنود السوريين، وقد أكد ذلك موقع “شام تايمز” الموالي للنظام السوري.

وتعود الصورة المستخدمة في الطابع البريدي السوري إلى الحرب العالمية الثانية حين دخلت القوات الأميركية جزيرة أيو جيما اليابانية ورفعت العلم الأميركي عليها.

يشار إلى أن السلطات في دمشق تقدم نفسها على أنها جزء من محور الممانعة ضد القوى الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة. وتكرر دائما أن الاضطرابات التي تشهدها سوريا جراء مخطط أميركي، وتحمل واشنطن مسؤولية السعي إلى إسقاط نظام الرئيس بشار الأسد.

اترك تعليقاً

مصوّرة ألمانية توثق حياة اللاجئين بعدستها

“التنوع الثقافي قاتل” شعار اليمين المتطرف في طريق الفوز بالانتخابات الرئاسية النمساوية