الرئيسية » باب العالم » ضربات جوية إسرائيلية على مواقع سورية وإيرانية في محيط دمشق
صورة أرشيفية

ضربات جوية إسرائيلية على مواقع سورية وإيرانية في محيط دمشق

أكد جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه شن ضربات جوية “على نطاق واسع” على مواقع عسكرية في دمشق الأربعاء “رداً” على إطلاق صواريخ من سوريا باتجاه إسرائيل قبل يوم.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن الثلاثاء أن دفاعاته الجوية اعترضت أربعة صواريخ أطلقت من سوريا، بينما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الجانب الإسرائيلي رد بشن ضربات جوية على أهداف قرب دمشق.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي في تغريدة على حسابه في تويتر صباح الأربعاء أنه شن ضربات “على نطاق واسع” استهدفت مواقع للنظام السوري ولفيلق القدس الإيراني.

وقال الجيش في تغريدته إن مقاتلاته قصفت “نحو عشرة أهداف عسكرية” بما في ذلك مقار قيادة عسكرية ومستودعات، وقامت “بتدمير” بطاريات للدفاع الجوي.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 11 “مقاتلاً” بينهم سبعة “غير سوريين” قتلوا في الضربات. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “لا يمكننا أن نجزم ما إذا كان المقاتلون غير السوريين إيرانيين أو (مقاتلين) من جنسيات مختلفة موالين لإيران”.

وصرح الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي جوناثان كونريكوس لوكالة فرانس برس أن الهجوم كان “سريعاً وكثيفاً جداً”. وأضاف أن “الهدف الرئيسي كان المنشأة الزجاجية” الواقعة في “المحيط العسكري لمطار دمشق الدولي”.

وتابع أن هذه المنشأة هي “المبنى الرئيسي الذي يستخدمه الحرس الثوري الإيراني… لتنسيق نقل المعدات العسكرية من إيران الى سوريا وأبعد من ذلك”.

من جهته، قال المرصد السوري إن الضربات الإسرائيلية أدت إلى “تدمير بطاريات للدفاع الجوي السوري في مطار المزة العسكري… ومستودعات للأسلحة والذخائر تابعة لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في محيط الكسوة ومستودع آخر لا نعرف لمن هو قرب ضاحية قدسيا ومحيط صحنايا” بجنوب وجنوب غرب دمشق.

المصدر: (فرانس برس)

اقرأ/ي أيضاً:

سفارة إسرائيلية “افتراضية” في الخليج…متى سنرى السفارة الفعلية؟

صحيفة يديعوت أحرونوت: ترامب لم يعد حليفاً يوثق به لـ “اسرائيل”

الوفاق يبدأ من السماء: أول رحلة طيران تجارية إلى اسرائيل في التاريخ عبر المجال السعودي

اسرائيل في رأس القائمة في نسبة الأسلحة إلى السكان

ترامب يوهب الجولان لإسرائيل… والاتحاد الأوروبي يعترض

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عودة اللاجئين السوريين على قائمة مناقشات قمة لندن

على هامش اجتماعات حلف شمال الأطلسي (الناتو) في لندن بمناسبة مرور 70 عاماً على تأسيسه، انعقدت يوم الثلاثاء 3 كانون الأول/ ديسمبر، قمة رباعية ضمت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تناولت الملف ...