in

رغم رفض طلباتهم نصف مليون طالب لجوء باقون في ألمانيا

RT

بحسب مصادر برلمانية ألمانية، أكثر من نصف مليون طالب لجوء ما يزالون يعيشون في ألمانيا بالرغم من رفض طلبات لجوئهم.

أشارت تقارير صحفية ألمانية أن عدد طالبي اللجوء الذين رفضت طلباتهم، لكنهم مازالوا مقيمين في ألمانيا حتى الآن بالرغم من الرفض الذي حصلوا عليه يتجاوز نصف مليون شخص.

وأوضحت صحيفة “بيلد” الألمانية في عددها الصادر اليوم الخميس (22أيلول/ سبتمبر2016)،  أن 75 في المئة من طالبي اللجوء هؤلاء، هم مقيمون في ألمانيا منذ ما يزيد على ستة أعوام. وينحدر أغلب طالبي اللجوء المرفوضين من تركيا، ويليها كوسوفو، ثم صربيا، بحسب الصحيفة الألمانية.

وذكرت دوتشي فيلليه نقلاً عن الصحيفة، أنه تم تسجيل 549.209 طالب لجوء مرفوضين في نهاية شهر حزيران/ يونيو الماضي، مستندة في ذلك إلى رد الحكومة الألمانية على استجواب من الكتلة البرلمانية لحزب اليسار الألماني المعارض في البرلمان الاتحادي “بوندستاغ”.

كما لفتت الصحيفة إلى أن 406.065 شخص من طالبي اللجوء المرفوضين هؤلاء، يعيشون في ألمانيا منذ أكثر من ستة أعوام. مع الإشارة إلى أن 46,6 بالمئة من طالبي اللجوء المرفوضين كان لديهم حق إقامة غير محدد المدة، و34,8 بالمئة منهم كان لديه حق إقامة محدد المدة.

وأفادت دوتشي فيلليه أيضًا، أن رئيس نقابة الشرطة الألمانية، راينر فندت، وجه انتقادات شديدة إلى نظام الترحيل المطبق حاليًا في ألمانيا. واعتبر أن هذا النظام يتعرض للكثير من الإعاقات والعرقلة، من قبل المحامين ومنظمات المساعدة مثل “برو أزول”، وقال فندت لصحيفة بيلد، “هنالك نظام عرقلة قائم هدفه منع الترحيل من قبل هذه المؤسسات” يجب أن يتغير.

ومن جهتها، انتقدت منظمة العفو الدولية عدم التزام الدول الغربية بوعودها تجاه اللاجئين. وترك عشرات الآلاف من طالبي اللجوء، في ظروف سيئة جداً، في المخيمات اليونانية، وشكت المنظمة من عدم وجود إرادة لدى القادة الأوروبيين من أجل مساعدة أكبر للاجئين.

اترك تعليقاً

أصحاب “الخوذ البيضاء” في سوريا ضمن أربعة فائزين بجائزة نوبل البديلة

قراصنة الانترنت اخترقوا بيانات 500 مليون من مستخدمي ياهو