in ,

رئيس ولاية ألمانية يطالب بتقنين وضع طالبي اللجوء غير المسجلين

طالب بودو راميلوف رئيس حكومة ولاية تورينجن الألمانية، بتقنين وضع كل اللاجئين غير المسجلين في ألمانيا ودمجهم في المجتمع.

وفي تصريحات لصحيفة “دي فيلت” الألمانية الصادرة يوم الاثنين 22 آب \ أغسطس 2016، قال رئيس حكومة تورينجن وهو سياسي المنتمي إلى حزب اليسار:” نعرف أن ألمانيا يعيش فيها ما لا يقل عن 200 ألف لاجئ، بشكل غير شرعي وبدون أي اتصال بالسلطات هنا”.

وحذر راميلوف، من أن هؤلاء الأشخاص يمكن أن يمثلوا “ساحة خالية للمجرمين، وعلينا أن نسجل هؤلاء أيضًا وندمجهم”. وأضاف أنه يحتذي في هذا المقترح بما فعلته دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، مشيرًا إلى أن إسبانيا ودولاً أخرى قننت وضع مئات الالاف من المهاجرين الذين ليس لديهم أوراق.

وطالب راميلوف مجددًا، بمنح طالبي اللجوء الذين أمضوا أكثر من عامين في انتظار إتمام إجراءات لجوئهم، حق بقاء دائم. وأضاف أنه يجب أن يكون هذا الحق مضمونًا لكل الذين يتعلمون الألمانية وألحقوا أطفالهم بالمدارس.

واختتم تصريحاته بالقول إن هذا المقترح من شأنه أن يحسم 500 ألف حالة لجوء عالقة. ألمانيا.

لاجئان سوريان على ذمة التحقيق عقب حريق في مأوى اللاجئين بسبب الشيشة

برلماني هنغاري يقترح تعليق رؤوس الخنازير على الحدود لردع المهاجرين