in

بالصور: الزلزال المدمر في إيطاليا وارتفاع عدد الضحايا

ارتفع عدد قتلى الزلزال الذي ضرب وسط إيطاليا إلى نحو 267 قتيلاً، إذ تابعت فرق الإنقاذ والجيش البحث عن ناجين، وبعد مرور أكثر من 48 ساعة على الزلزال مازال عدد المفقودين مجهولاً.

وبلغت قوة الزلزال 6.2 درجات على مقياس ريختر منطقة جبلية تبعد 140 كيلومتر شرق روما. كما رصدت الهيئة الوطنية لعلوم الزلزال والبراكين وقوع مئتي هزة ارتدادية شعر بها سكان المناطق المجاورة لمركز الزلزال في كل من بولونيا (شمالا) ونابولي (جنوبا).

Residents stand neaxt to damaged buildings after a strong earthquake hit Amatrice on August 24, 2016. Central Italy was struck by a powerful, 6.2-magnitude earthquake in the early hours, which has killed at least three people and devastated dozens of mountain villages. Numerous buildings had collapsed in communities close to the epicenter of the quake near the town of Norcia in the region of Umbria, witnesses told Italian media, with an increase in the death toll highly likely. / AFP PHOTO / FILIPPO MONTEFORTE
AFP PHOTO / FILIPPO MONTEFORTE
A handout image grab released by the Italian firefighters Vigili del Fuoco on August 24, 2016 shows an aerial view of the Italian town of Amatrice after a strong earthquake. A powerful pre-dawn earthquake devastated mountain villages in central Italy on August 24, leaving at least 38 people dead and dozens more injured, trapped or missing. / AFP PHOTO / Vigili del Fuoco / HO / RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO / VIGILI DEL FUOCO" - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS
AFP PHOTO / Vigili del Fuoco / HO /
Firemen and rescuers inspect damaged buildings in Amatrice on August 24, 2016 after a powerful earthquake rocked central Italy. The earthquake left 38 people dead and the total is likely to rise, the country's civil protection unit said in the first official death toll. Scores of buildings were reduced to dusty piles of masonry in communities close to the epicentre of the pre-dawn quake in a remote area straddling the regions of Umbria, Marche and Lazio. / AFP PHOTO / FILIPPO MONTEFORTE
/ AFP PHOTO / FILIPPO MONTEFORTE

ارتفعت محصلة ضحايا الهزة الأرضية إلى 267 قتيلاً، و 400 مصاب، بحسب ما أعلن قسم الطوارئ في الحماية المدنية الإيطالية. إثر محاولات الإنقاذ الحثيثة للحكومة الإيطالية من تحت الأنقاض، بالاستعانة بفرق الإنقاذ والجيش فضلا عن المروحيات لانتشال الناجين.

وبعد أكثر من 48 ساعة على الزلزال الذي وقع في هذه المنطقة الجبلية غير المكتظة بالسكان نسبيًا والتي دمرت فيها ثلاث قرى جزئيًا، ما زال الغموض يلف عدد المفقودين. فسكان قرى الوسط السياحية يرتفع عددهم ثلاث أو أربع مرات في الصيف ويصعب معرفة عدد الذين كانوا موجودين عند وقوع الزلزال.

160825092613_getty

وتظهر صور جوية حجم الدمار الكبير الذي لحق بأهم البلدات السياحية في المنطقة، مثل بلدة أماريتشي التي اختيرت في تصويت العام الماضي أجمل البلدات التاريخية بإيطاليا.

وبحسب دوتشي فيلليه، فقد صدم الايطاليون خصوصًا، بوضع مدرسة اماتريتشي التي تم تجديدها في 2012، لتكييفها مع معايير البناء المضاد للزلازل وتحولت الى كومة أنقاض الاربعاء. وفتح مدعي رييتي المدينة القريبة من مكان الزلزال تحقيقًا، لكشف اي عمليات اختلاس قد تكون حدثت في اماتريتشي والقرى الاخرى. وبعد أن أكد أنه يدرك أهمية هذه التساؤلات، أعلن رئيس الحكومة الايطالي ماتيو رينزي مساء أمس الخميس، إطلاق خطة “البيت الايطالي” التي تهدف إلى جعل الوقاية محور عمل الحكومة في هذا المجال. وقال رينزي للصحافيين بعد اجتماع للحكومة ان “إيطاليا يجب ان تكون لديها رؤية لا تقتصر فقط على ادارة الاوضاع الطارئة”

160825093222_italy_earthquack_976x549_epa_nocredit

أما مدير الحماية المدنية الإيطالية فابريتسيو كورسيو فقال في مقابلة تلفزيونية إن عدد الضحايا قد يكون “أسوأ من الزلزال الذي ضرب لاكويلا”، عام 2009 وراح ضحيته 309 قتلى. هذا وقد خصصت مبالغ مالية لمواجهة حالة الطوارئ وتوفير ملاجئ مؤقتة لآلاف السكان الذين باتوا مشردين في العراء.

وأعلنت الحكومة مساء الخميس أيضًا حالة الطوارئ في المناطق المتضررة وافرجت عن دفعة أولى من الأموال تبلغ 50 مليون يورو.\

 160825092639_reuters_1

160825092507_ap_1

160825092431_afp_1

160825093309_italy_earthquack_976x549_epa_nocredit (1)

160825092640_reuters_2

Comments

اترك تعليقاً

Loading…

0

Comments

0 comments

الجيش الألماني يدرب لاجئين سوريين من أجل إعادة الإعمار

هولندا: حزب يميني متطرف يريد حظر المساجد والقرآن