وتم إرسال فرق الإطفاء إلى الطائرة من أجل التحقيق والبحث عن مصدر الرائحة القوية على متنها.

وقالت المتحدثة باسم شركة الخطوط الجوية البريطانية، إنه لم يتم العثور على دليل يثبت وجود الحشيش على متن الطائرة، أو بحوزة أي من المسافرين.

وقدمت الشركة اعتذارا عن التأخير.