in

نقيب الأطباء الألمان: الاستعانة بالمهاجرين ليست هي الحل

طالب نقيب الأطباء الألمان فرانك أولريش مونتغومري، أصحاب القرار في بلاده، بإيجاد حلول جديدة أكثر فعالية لمواجهة أزمة نقص الكوادر الطبية، بدل العقلية السائدة منذ سنوات في التعامل مع هذا الملف، والمتمثلة باستقدام أطباء من الخارج لملء الوظائف الشاغرة في المستشفيات الألمانية.

جاءت مطالب مونتغومري في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) يوم الاثنين الموافق 4 تشرين الأول/ أكتوبر، قال فيها: (إن الطبيبات والأطباء الأجانب في المناطق الريفية يقدمون مساهمةً مهمة في الحفاظ على الإمداد الطبي، لكن ليس بإمكاننا ولا يتعين علينا محاولة حل مشكلة الكوادر في القطاع الطبي عن طريق الهجرة من الخارج)، وأضاف: (يتعين علينا في ألمانيا تحديد المسار الصحيح… إصلاح نظام دراسة الطب يجب أن يطبق بشكل مستعجل).

وأشار النقيب لضرورة وضع نظام جديد للانتقاء بالنسبة لدراسة الطب في ألمانيا و زيادة الجزء العملي في الدراسة وتوفير 1000 مقعد دراسي جديد على الأقل.

كما تطرق مونتغومري إلى التحدي الضخم الذي تواجهه النقابة لتمكين الأطباء الأجانب من الإلمام بالمصطلحات التخصصية الطبية الضرورية باللغة الألمانية، مؤكداً من جهة أخرى أن على الجميع إدراك ما يسببه تواجد الأطباء المهاجرين في ألمانيا من نقص في الكوادر الطبية في بلدانهم الأصلية.

يذكر أن الأطباء الأجانب في ألمانيا يشكلون ما نسبته 11% من إجمالي عدد الأطباء العاملين في البلاد، حيث بلغ عددهم 41658 طبيباً أجنبياً بحسب بيانات الغرفة الاتحادية للأطباء الألمان، وهذا يعني زيادة  عددهم لأكثر من الضعف خلال السنوات السبعة الماضية.

اقرأ أيضاً:

الدراسة في ألمانيا.. الحلم والحقيقة

سلسلة التخصصات الجامعية في ألمانيا، الهندسة الطبية 1 Biomedizintechnik

اترك تعليقاً

غالبية الألمان لا يتوقعون بقاء حزب البديل في البرلمان

عصابة ألمانية تتمكن من سرقة وزير داخلية إحدى الولايات