in ,

مخاوف من الانتقام: لاجئان سوريان ساهما في القبض على جابر البكر بحاجة للحماية

شرطيان ألمانيان إثر القبض على البكر في لايبزيغ

يخشى سوريون من التعرض لعمليات انتقامية من تنظيم داعش، على إثر إلقاء القبض على السوري المشتبه به في التخطيط لهجمة إرهابية في ألمانيا، جابر البكر في مدينة لايبتزيغ الألمانية.

وناشد مدير إحدى الجمعيات الإغاثية للاجئين السوريين في لايبتزيغ، حسن زين الدين، السلطات الألمانية بتقديم الحماية للشابين السوريين اللذين ساعدا في القبض على المشتبه به بصلته بالإرهاب، حيث تمكنا من السيطرة على المتهم الهارب وتقييده وتسليمه إلى الشرطة.

ونقل موقع “ألمانيا” تصريحات زين الدين لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الثلاثاء 11 تشرين الأول\أكتوبر، قال فيها: “مثل هذا الفعل لن ينساه تنظيم داعش بالتأكيد”.

وأشار زين الدين إلى أن “هذا التصرف الشجاع من السوريين الاثنين” قوبل بتقدير كبير من أقرانهما في ألمانيا، لكنه أكد في المقابل على أن إشادة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بهما، لا تكفي وحدها، وإنما “يتعين تكريمهما على نحو مناسب، لأن ما حدث هو ما يريده الجميع وما تريده دولة القانون: أن تكون مكافحة الإرهاب مهمة المجتمع بأكمله”.

كما أفاد موقع “ألمانيا” نقلاً عن زين الدين، الذي قدم من حمص إلى ألمانيا قبل 40 عامًا، أن تصرف البكر لا يتفهمه الغالبية العظمى من السوريين، وقال: “المواطنون في حلب يعانون يوميا من القصف العنيف، ولا يمكن تفهم أو تبرير قيام سوري يبحث عن الحماية هنا، بأفعال ضد دولة القانون والمجتمع”.

وبحسب معلومات الهيئة الاتحادية لحماية الدستور (الاستخبارات الداخلية)، كان يخطط البكر 22/ عاما/ على ما يبدو لمهاجمة أحد المطارات في برلين بتكليف من داعش.

مواضيع ذات صلة

سياسي ألماني يدعو لمنح الإقامة لسوريين ساعدا في القبض على إرهابي

ولاية سكسونيا تشكر لاجئًا سوريًا على المساعدة في القبض على مشتبه به بالإرهاب

الأجهزة الأمنية الألمانية تطارد لاجئ سوري بتهمة التخطيط لهجوم

اترك تعليقاً

قراءة في “حكايات من هذا الزمن”

ألمانيا: تشديد قواعد السماح ببقاء من ترفض طلبات لجوئهم