in ,

لماذا تخلت أنغيلا ميركل عن شعارها “سننجح في ذلك”

المستشارة الالمانية انغيلا ميركل

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تعلن تخليها عن شعار “سننجح في ذلك”، وهو الجملة التي قالتها قبل أكثر من عام للشعب الألماني، تشجيعًا على استقبال اللاجئين، وتحولت إلى شعار.

صرحت المستشارة الألمانية في مقابلة صحافية مع مجلة “فيرتشافت فوخه، يوم السبت 17 أيلول\سبتمبر 2016، أنها ستتخلى عن شعارها “سننجح في ذلك” الذي يختصر سياستها المشجعة لاستقبال المهاجرين، بعد أن أصبح عرضة للنقد الشديد حتى بين حلفائها.

وذكرت دوتشي فيلليه، أن ميركل قالت في المقابلة “أعتقد أحيانًا، أنه تمت المبالغة قليلاً في استخدام هذه الجملة (فير شافن داس)، إلى درجة دفعتني إلى التوقف عن استخدامها، لقد تحولت إلى مجرد شعار بات خاليا من المضمون”. وأضافت “بات البعض يشعر بأنه مستفز لدى سماعها، والهدف لم يكن كذلك بالتأكيد”، موضحة أنها عندما استخدمت هذه العبارة للمرة الأولى في آب/أغسطس 2015 كان الهدف القول إن ألمانيا “بلد قوي سيخرج قويًا” من أزمة الهجرة.

وكانت ميركل قد أطلقت جملتها هذه في أوج تدفق طالبي اللجوء عام 2015. و بعد أيام أعلنت أن ألمانيا مستعدة لاستقبال عشرات آلاف المهاجرين، غالبيتهم من السوريين والعراقيين والأفغان الهاربين من الحروب. وبلغ عدد طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى ألمانيا عام 2015 نحو مليون، ما جعل أزمة الهجرة موضوع الجدل الأساسي في البلاد.

وكان حزب الاتحاد المسيحي الاجتماعي، الحليف الأساسي لحزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي، في مقاطعة بافاريا انتقد سياسة ميركل على صعيد الهجرة، ودعاها مرارًا إلى وقف استخدام شعار “سننجح في ذلك”.

وأدت أزمة الهجرة إلى تنامي نفوذ حزب “البديل من أجل ألمانيا” الشعبوي، الذي يناهض بشدة سياسة ميركل في مجال الهجرة. وعلى المستشارة الألمانية أن تقرر خلال الأشهر المقبلة قبيل الانتخابات التشريعية المقررة في خريف 2017 ما إذا كانت ستترشح لتولي منصب المستشارية للمرة الرابعة. DW

اترك تعليقاً

مجهولون يضرمون النار في سيارة زعيمة حزب البديل من أجل ألمانيا

عشرون الف متظاهر في لندن يدعون لاستقبال اللاجئين