الرئيسية » باب ألمانيا » كبرى المدن الألمانية في حالة تأهب أمني قبل احتفالات رأس السنة

كبرى المدن الألمانية في حالة تأهب أمني قبل احتفالات رأس السنة

اتخذت السلطات الألمانية إجراءات أمنية مشددة لتأمين احتفالات رأس السنة. مع التركيز على المدن الكبرى وخصوصاً برلين وكولونيا وهامبورغ. لاسيما بعد أحداث رأس السنة الماضية في كولونيا واعتداء برلين قبل حوالي أسبوعين.

أفادت دوتشي فيلليه نقلاً عن الوكالة الألمانية للأنباء، أن احتفالات رأس السنة اليوم السبت 31 كانون الأول/ديسمبر 2016، ستتم تحت إجراءات أمنية مشددة، وخصوصًا في كبرى المدن الألمانية وبعد اعتداءات التحرش الجنسي والسرقة في مدينة كولونيا ليلة رأس السنة العام الماضي وبعد هجوم الدهس في العاصمة برلين مؤخراً.

وقد اتخذت الشرطة الألمانية إجراءات واسعة النطاق في كثير من الأماكن. وسوف تستخدم مدينة كولونيا وحدها نحو 1500 عنصر شرطة، كما ستتدخل الشرطة بحزم لتلافي حدوث أي اضطرابات. ومن جهةٍ أخرى سيم منع استخدام الألعاب النارية حول كاتدرائية كولونيا، كما سيجري إغلاق بعض الجسور فوق نهر الراين وبعض شوارع المدينة.

وتم مؤخرًا تثبيت كاميرات فيديو، ستنقل الصور مباشرةً، من أمام ساحة محطة القطار الرئيسة في كولونيا إلى مركز شرطة المدينة.

ويتوقع منظموا الاحتفال الأكبر ليلة رأس السنة عند بوابة “براندنبورغ” في العاصمة برلين، أن يصل عدد الزوار إلى مليون شخص. وتبدأ الحفلة الكبرى تحت اسم “مرحبا 2017” الساعة السابعة مساءً (بالتوقيت المحلي)، على مسرح مشيد عند بوابة “براندنبورغ”. وسيشارك في الاحتفال مغنية البوب الألمانية الشهيرة ماريانا روزنبرغ، والمغنية البريطانية بوني تايلور والمغني والراقص السويسري دي جي بوبو وآخرين.

أما في مدينة هامبورغ ستستعين الشرطة -إلى جانب تقنية الفيديو- بعدد أكبر من أفرادها، حيث من المقرر الاستعانة بـ 530 فرداً في شارع “ريبربان” الشهير وشوارع أخرى بالمدينة. DW

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مقتنيات لـ “هتلر” بين تذكارات للبيع في مزاد بألمانيا

تعرض دار للمزادات في ألمانيا العديد من التذكارات التي تعود إلى الحقبة النازية، من بينها العديد من المقتنيات الخاصة بالديكتاتور النازي أدولف هتلر وعدد من مقربيه. وانتقد الاتحاد اليهودي في أوروبا تنظيم مزاد من هذا النوع، والمقرر إقامته في مدينة غراسبرون بولاية بافاريا جنوبي ألمانيا، ...