in ,

حلقة السلام من أجل سوريا تدعو إلى جلسة نقاش: النساء السوريات بين النزوح واللجوء في ألمانيا

من خلال الصراع الدائر في سوريا تغيرت أشياء كثيرة في حياة الأشخاص المقيمن هناك، حيث أصبح العنف والجوع والترحيل جزء من الحياة اليومية للكثيرين. من جهة أخرى تتميز فترات التغير الجذري الناتجة عن الصراعات بخلق فرص جديدة للأشخاص.

بعد أن قمنا في جلستين سابقتين بالتساؤل عن وضع النساء السوريات والتغيرات التي طرأت على حياتهن ومعنى هذه التغيرات (تغيرات بالمعنى السلبي والايجابي)، سنقوم في الجلسة الثالثة والأخيرة من هذه السلسلة بنقاش وضع النساء السوريات بين النزوح واللجوء في ألمانيا.

النساء السوريات بين النزوح واللجوء في ألمانيا

في الجزء الأول من هذه الجلسة نود العمل ضمن مجموعات لنقاش مجموعة من الأسئلة حول وضع النساء بين النزوح واللجوء في ألمانيا. هنا مواضيع مختلفة ستكون مطروحة للنقاش مثل: مسألة التحرر – الحياة في مراكز اللجوء – العزلة الاجتماعية – الانعكاسات النفسية – مسألة النسوية.
في الجزء الثاني سنعتمد على التواصل الغير لفظي كأساس لطرح الموضوع ونقاشه. حيث سنحاول خلق مساحة للتعبير عن المشاعر والأحاسيس التي لايمكن التعبير عنها بالكلمات. شكل التعبير هنا سيكون حر ومن الممكن أن يختلف حسب رغبة المشاركات كإقامة مسرحية صغيرة أو رسم صورة أو سرد قصة. كما سيتم توفير الوقت للعمل معًا على خلق شيء ما.
بسبب حساسية الموضوع نتوجه في هذه الجلسة النقاشية للنساء فقط.
الدعوة موجهة هنا لكل من لديه اهتمام بالموضوع من خبيرات، متطوعات، عاملات اجتماعيات، مديرات مراكز اللجوء أو طالبات وطبعًا بشكل خاص القادمات الجدد من السوريات.

المشاركات يجب أن يكن قادرات على التكلم والتواصل باللغة الانكليزية.

حتى نتمكن من تنظيم الجلسة بالشكل الجيد ولأن عدد المشاركات سيكون محدود، نرجوا من الرغبات في المشاركةالتسجيل حتى تاريخ 14.06.2017 بارسال رسالة قصيرة على العنوان البريدي التالي: info@friedenskreis.de
عند التسجيل يرجى ذكر الاسم، الوظيفة و المواضيع الأكثر أهمية بالنسبة لك.

المكان: Universität der Künste, Hardenbergstraße 33, 10623 Berlin, Raum 102

الزمان: 17.06.2017 من الساعة 11:00 وحتى 16:00

معلومات أكثر عن الجلسة والبرنامج متوفر هنا.

يسعدنا جداً مشاركتن معنا.
سيلين كيمبن (طالبة دراسات اسلامية)
هانا نيوبيري (طالبة وصحفية مستقلة)

هذه السلسلة النقاشية تقام بالتعاون مع مبادرة Common Ground” التابعة إلى اللجنة الطلابية في جامعة الفنون في برلين

 

اترك تعليقاً

قراءة في كتاب لم أقرأه بعد!

EXILLITERATUR: Worte für die Liebe, Worte für den Tod