in

ألمانيا: تفتيش مأوى للاجئين في ولاية شمال شمال الراين

شموع وورود تضامنًا مع ضحايا الاعتداء في برلين PA

قامت الشرطة الألمانية بتفتيش نزل للاجئين في مدينة إيمريش في ولاية شمال الراين ويستفاليا، على خلفية هجوم الدهس في برلين.

فتشت الشرطة الألمانية نزلاً للاجئين في ولاية شمال الراين، حيث كان يقيم المتهم الرئيسي في هجوم برلين، التونسي أنيس عامري، وكان مسجلاً فيه وفق بيانات رسمية.

ونقلت دوتشي فيلليه، أن عملية التفتيش تمت صباح الخميس (22 ديسمبر/كانون الأول 2016)، واستغرقت نحو  ساعة، وشارك فيها قرابة 100 شخص من أفراد الأمن منهم عناصر بالقوات الخاصة، ولم تعلن الشرطة شيئا عن نتائج عملية التفتيش حتى الآن.

وأفادت دوتشي فيلليه، أن عددًا من رجال الشرطة قد تمركزوا قرب النزل منذ أمس الأربعاء. ورفض متحدث باسم الشرطة التطرق لمزيد من التفاصيل بشأن العملية وأشار إلى أن ذلك من اختصاص النائب العام.

مكافأة 100 ألف يورو

ولم يعلن النائب العام شيئا عن نتائج التحقيقات التي تجري لضبط الجناة الذين نفذوا عملية الدهس التي وقعت في أحد أسواق أعياد الميلاد وسط العاصمة الألمانية برلين. ورصدت السلطات في ألمانيا ما يصل إلى 100 ألف يورو مكافأة لمن يدلي بمعلومات تقود للشاب التونسي أنيس عامري الذي تتهمه السلطات رسميا بالوقوف وراء هجوم الدهس الإرهابي. وحث المدعي العام في ألمانيا المواطنين على توخي الحذر قائلا في بيان له أمس الآربعاء “لا تعرضوا أنفسكم للخطر لأن هذا الشخص يمكن أن يكون عنيفا ومسلحا”.

 يذكر أن هجوم الدهس في برلين والذي وقع الاثنين الماضي أسفر عن مصرع 12 شخصا وإصابة نحو 50 آخرين.

مواضيع ذات صلة

بالصور: من هو المشتبه به التونسي في حادث الدهس في برلين

سياسية ألمانية: تقليص عدد اللاجئين لا يضمن أن من تبقى سيكون “قديسا”

مطالبات في ألمانيا بتشديد قانون الإقامة والإجراءات الأمنية بعد هجوم برلين

ميركل تعلن الحداد

اترك تعليقاً

مطالبات في ألمانيا بتشديد قانون الإقامة والإجراءات الأمنية بعد هجوم برلين

ميركل تواجه أعنف هجوم على سياستها في الصحافة الألمانية بعد اعتداء برلين