الرئيسية » 2019 » أكتوبر

أرشيف شهر: أكتوبر 2019

حظر الإعلانات في القضايا السياسية وإعلانات المرشّحين على تويتر

أعلن موقع تويتر أنه سيمنع نشر الإعلانات سياسية على منصّته، وذلك رداً على انتقادات متزايدة تعرّض لها على خلفية نشر سياسيين معلومات مضللة على وسائل التواصل الاجتماعي. وقال الرئيس التنفيذي لموقع تويتر جاك دورسي في تغريدة إن الإعلانات على شبكة الإنترنت “قوية جداً وفاعلة للغاية للمعلنين التجاريين، لكن تلك القوة تترافق مع مخاطر سياسية، إذ يمكن أن تُستخدم للتأثير على أصوات (الناخبين) وعلى حياة ملايين الأشخاص”. وتأتي الخطوة في توقيت يتعرّض فيه فيسبوك إلى ضغوط من أجل تطبيق خدمة التحقق من المعلومات على سياسيين ينشرون إعلانات تتضمن مزاعم تم دحضها. ويعرّف تويتر الإعلانات على منصّته بأنه وسيلة تجعل الرسائل تظهر لأشخاص لا يتابعون مطلقها عن طريق الترويج لتغريداته. وقال دورسي إن السياسة الجديدة التي سيتم الكشف عن تفاصيلها الشهر المقبل وسيبدأ تطبيقها اعتباراً من 22 تشرين الثاني/ نوفمبر، تحظر الإعلانات في القضايا السياسية كما وإعلانات المرشّحين. وتابع “كنا قد ارتأينا وقف إعلانات المرشّحين فقط، لكن الإعلانات المناصرة للقضايا تشكل سبيلاً للتحايل”. وأضاف “كما أنه ليس منصفاً أن يكون بإمكان الجميع، باستثناء المرشّحين، شراء مساحات إعلانية لقضايا يريدون الإضاءة عليها. لذا قررنا وقف هذه الإعلانات أيضاً”. وفي رد فعل على خطوة الموقع قال مدير حملة ترامب الرئاسية للعام 2020 براد بارسكيل إن “تويتر تخلّى للتو عن مداخيل محتملة بمئات ملايين الدولارات، إنه قرار غبي جداً لحاملي الأسهم”. وتساءل “هل سيوقف تويتر أيضاً إعلانات لوسائل إعلام ليبرالية متحيّزة؟” قال إنها تهاجم الجمهوريين من دون أي تدقيق. وتناقض خطوة تويتر السياسة التي ينتهجها فيسبوك والتي تسمح بالخطاب السياسي وبنشر الإعلانات من دون التحقق من صحّتها. وكان الرئيس التنفيذي لفيسبوك مارك زاكربرغ قد اعتبر سابقاً أن الإعلانات السياسية ليست مصدراً كبيراً للمداخيل، لكنّه أعرب عن اعتقاده بأنه من المهم إتاحة “صوت” للجميع، وأن حظر الإعلانات السياسية سيعطي الأفضلية للمرشحين المنتهية ولايتهم. وقال دورسي إنه لا يتفق مع زاكربرغ في تقييمه هذا. المصدر: (فرانس برس) اقرأ/ي أيضاً: خمسة مواقع عليك أن تعيرها اهتماماً أكثر من ...

أكمل القراءة »

المغرب: أحكام إعدام بحق 4 دواعش متهمين بقتل سائحتين اسكندنافيتين

أيّد القضاء في المغرب ، الأربعاء 30 تشرين الأول/ أكتوبر، الحكم بإعدام ثلاثة متهمين اعترفوا بقتل سائحتين اسكندنافيتين أواخر العام الماضي، باسم تنظيم الدولة الإسلامية. ورفع عقوبة متهم رابع من السجن المؤبد إلى الإعدام. كما أيّدت محكمة مختصة في قضايا الإرهاب بمنطقة سلا، قرب الرباط في المغرب ، أحكاماً بالسجن ما بين 5 أعوام و30 عاماً في حق 20 متهماً آخرين، مع رفع عقوبة أحدهم من 15 إلى 20 سنة سجناً. وقُتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن (24 عاماً) والنروجية مارين أولاند (28 عاماً) أواخر عام 2018 في منطقة جبلية في ضواحي مراكش (جنوب) حيث كانتا تقضيان إجازة. وجدد كل من عبد الصمد الجود (25 عاماً) ويونس أوزياد (27 عاماً) ورشيد أفاطي (33 عاماً) اعترافاتهم أمام الاستئناف بذبح الضحيتين وفصل رأسيهما وتصوير الجريمة التي خلفت صدمة في المغرب ، ليبث التسجيل المروع على مواقع التواصل الاجتماعي. وكان قد حكم عليهم ابتدائياً بالإعدام بتهم “القتل العمد” و”تكوين عصابة إرهابية” في تموز/يوليو. كما ظهروا في تسجيل آخر بث بعد الجريمة يعلنون فيه مبايعتهم زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي. وكان معهم شريك رابع هو عبد الرحمن خيالي(33 عاماً) الذي تراجع قبيل التنفيذ، وحكم عليه ابتدائياً بالسجن مدى الحياة لكن محكمة الاستئناف حولت عقوبته الأربعاء إلى الإعدام. وبينما عبر الأخير في وقت سابق مساء الأربعاء عن “براءته” من التهم الموجهة إليه، أكد القتلة الثلاثة في كلماتهم الأخيرة أنهم “يكفرون” المحكمة و”يكفرون بقوانينها”، وطلب المتهم الرئيسي عبد الصمد الجود أن يُنفذ الإعدام في حقه. وكان ممثل النيابة العامة التمس في جلسة سابقة تنفيذ أحكام الإعدام في حق القتلة، وتصدر المحاكم في المغرب أحكاماً بالإعدام لكن تنفيذها معلق عملياً منذ 1993. المصدر: (فرانس برس) اقرأ/ي أيضاً: بالفيديو: الغارة الأمريكية التي أدت إلى مقتل البغدادي زعيم تنظيم الدولة الإسلامية ألمانيا لا تعرف مكان اختفاء نحو 120 مقاتل داعشي من مواطنيها… منع وقوع سبع هجمات إرهابية في ألمانيا… “لم يمت بطلاً بل جباناً”.. ترامب يعلن مقتل ...

أكمل القراءة »

يمثلون النظام والمعارضة ويمثلون علينا.. 150 سوري في جنيف لتعديل الدستور السوري

انطلقت في جنيف، الأربعاء 30 تشرين الأول/ أكتوبر، اجتماعات لجنة تعديل الدستور السوري بمشاركة ممثلين عن النظام والمعارضة و”المجتمع المدني” بإشراف الأمم المتحدة. وقد جلس وفدا النظام والمعارضة وجهاً لوجه في قاعة الاجتماعات. وشدد المبعوث الأممي إلى سوريا “غير بيدرسون” على “تاريخية” هذه اللحظة، وهو جالس يتحدث وإلى جانبيه رئيسا وفد المعارضة هادي البحرة والنظام أحمد الكزبري. لكنه عاد وأكد أنه لا يجب تعليق آمال مبالغ فيها على لجنة تعديل الدستور السوري . فهي لن تحل الأزمة السورية، لكن بمقدورها المساهمة في تجاوز الاختلافات الكثيرة داخل المجتمع السوري وخلق ثقة متبادلة. كما أنها قادرة على إطلاق عملية سياسية شاملة في البلاد. من جهته، أشاد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بأول اجتماع للجنة، قائلاً “كان أول اجتماع للجنة الدستورية تاريخياً وأساسا للتقدم”. وأضاف “آمل في أن يكون خطوة أولى باتجاه التوصل إلى حل سياسي ينهي هذا الفصل المأساوي من حياة الشعب السوري ويخلق الفرص لجميع السوريين للعودة إلى ديارهم الأصلية بأمان وكرامة وإنهاء وضعهم كلاجئين”. وتحظى المفاوضات بتأييد كبير من القوى الدولية وبدفع رئيسي من موسكو التي ترغب في تطبيع علاقات النظام مع المجتمع الدولي و”إضفاء شرعية على اتفاقاتها مع تركيا بشأن سوريا”. يشار إلى أن اللجنة الدستورية تتشكل من 150 عضواً، مقسمين بالتساوي بين ممثلي النظام السوري وممثلي المعارضة وممثلين عن “المجتمع المدني”، تم اختيارهم بتوافقات دولية. في حين لم يسمع السوريون بأسماء أغلب الأعضاء من قبل. وآلية التصويت تكون باعتماد 117 صوتاً داخل اللجنة لإقرار أي تعديل في الدستور، أي ما نسبته 75% من أصوات اللجنة. ويُفترض أن تبدأ لجنة مصغرة من 45 عضواً موزعين بالتساوي بين الوفود الثلاثة عملها في مراجعة الدستور السوري . هذا ولم تحدد الأمم المتحدة سقفاً زمنياً لعمل اللجنة. يذكر أن كافة جولات التفاوض التي قادتها الأمم المتحدة خلال السنوات الماضية، فشلت في تقديم أي حل سياسي للوضع القائم في سوريا. اقرأ/ي أيضاً: بانتظار تقييم الوضع الأمني الجديد في سوريا… تعليق دراسة وإقرار طلبات اللجوء ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: الغارة الأمريكية التي أدت إلى مقتل البغدادي زعيم تنظيم الدولة الإسلامية

نشر البنتاغون صوراً وفيديو، الأربعاء 30 تشرين الأول/ أكتوبر، لغارة القوات الأميركية الخاصة التي أدت الى مقتل زعيم تنظيم الدولة الاسلامية أبو بكر البغدادي . ويُظهر الفيديو الذي كشفت عنه وزارة الدفاع الأميركية جنوداً أميركيين راجلين وهم يقتربون من مجمع ذي أسوار مرتفعة في شمال غرب سوريا حيث تمت محاصرة زعيم تنظيم الدولة الاسلامية أبو بكر البغدادي . بالفيديو: الغارة الأمريكية التي قتل فيها البغداديبالفيديو: الغارة الأمريكية التي قتل فيها زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغداديGepostet von ‎BBC News عربي‎ am Donnerstag, 31. Oktober 2019 ونشر البنتاغون أيضاً فيديو لغارات جوية على مجموعة من المقاتلين المجهولين على الأرض فتحوا النار على المروحيات الأميركية التي نقلت الجنود الذين هاجموا مجمّع البغدادي في إدلب، بالإضافة الى صور للمجمّع قبل وبعد الهجوم. وقال الجنرال كينيث ماكينزي قائد القيادة المركزية الأميركية أنه تمت تسوية المجمّع بالأرض بعد الغارة، بحيث صار يبدو وكأنه “موقف سيارات تنتشر فيه الحفر الكبيرة”. وأعطى ماكينزي، الذي كان يتحدث الى الصحافيين في البنتاغون، عدة تفاصيل إضافية جديدة حول غارة الأحد. وأكد أن طفلين قُتلا، وليس ثلاثة كما ذكر الرئيس دونالد ترامب سابقاً، عندما فجّر البغدادي نفسه بسترة ناسفة في نفق بينما كان يحاول الهرب من القوة الأميركية. وأشار الى أن الأطفال بدوا تحت 12 عاماً. وسئل ماكينزي عن ادعاء ترامب بأن بغدادي هرب الى النفق وهو “يبكي وينتحب”. وأجاب “حول اللحظات الأخيرة للبغدادي، أستطيع أن أخبركم هذا”، متابعاً “زحف إلى حفرة مع طفلين صغيرين وفجّر نفسه بينما بقي أفراد جماعته الذين كانوا معه على الأرض”. وأضاف أن البغدادي “قد يكون أطلق النار من حفرته في لحظاته الأخيرة”. وقال ماكينزي أن أربع نساء ورجل قتلوا في المجمّع بالإضافة إلى البغدادي وطفليه. ولفت الى أن النسوة تصرفن بشكل “يحمل تهديداً” وكن يرتدين سترات ناسفة. دُفن في البحر وقال ماكينزي إن عدداً غير معروف من المقاتلين في مكان قريب قتلوا عندما فتحوا النار على المروحيات الأميركية. وأظهر مقطع فيديو آخر غارة جوية ...

أكمل القراءة »

ألمانيا لا تعرف مكان اختفاء نحو 120 مقاتل داعشي من مواطنيها…

ذكر تقرير صحفي أن السلطات الأمنية الألمانية ليست على علم حالياً بمحل إقامة نحو 120 مقاتلاً وداعماً ألمانياً تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية داعش . وأوضحت صحيفة “تاغس شبيغل” أن هناك نحو 25 سيدة بين هؤلاء، مستندة في ذلك إلى خبير أمني رفيع المستوى لم يتم ذكر اسمه. وأضافت الصحيفة أنه يشتبه بأن معظم الجهاديين المختفين موجودون في تركيا حالياً، لافتة إلى أنه من المحتمل أن يكون البقية مقيمون لدى “كيان داعش المتبقي” في العراق أو لدى أفرع التنظيم في ليبيا أو سيناء. ولكن الصحيفة أشارت إلى أن الأمل في إمكانية القبض على مقاتلي داعش المتخفيين في تركيا على الأقل، يعد محدوداً. وجاء في تقرير الصحيفة: “ليس مؤكداً أن الأتراك يبحثون عن هؤلاء الأشخاص حالياً”. وأضافت الصحيفة أن السلطات الألمانية لا تعرف على وجه الدقة “نوعية الاتفاقات التي تجمع تركيا مع إسلاميين”، لافتة إلى أن ذلك يتضح في غزو تركيا لشمالي سورية. ونقلت الصحيفة الألمانية عن الخبير الأمني قوله إن تركيا تتعاون مع ميليشيات “مقربة من داعش”، لافتاً إلى أن ذلك يمثل إشكالية بالنسبة لألمانيا أيضاً. وأكدت الصحيفة أنه لابد من التخوف من أن تحرر ميليشيات إسلامية مقاتلي داعش من معسكرات الاعتقال والسجون التابعة لوحدات حماية الشعب الكردية في سوريا، محذرة من أن بعض الجهاديين على الأقل قد يحاولون الوصول إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية بشكل متخفي مع لاجئين آخرين. المصدر: (د ب أ) اقرأ/ي أيضاً: “لم يمت بطلاً بل جباناً”.. ترامب يعلن مقتل “الخليفة”! ترامب يهدد الأوروبيين بإطلاق الجهاديين على حدودهم رعب الفتاة الإزيدية أشواق لم ينتهي بعد و”مستعبدها” الداعشي لا يزال طليقاً في ألمانيا فيديو لتنظيم الدولة الإسلامية يعرض إعدام جنديين تركيين “حرقًا” محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

العنصرية مجدداً.. قرية يونانية تستقبل طالبي اللجوء بالحجارة

ألقى عشرات من سكان قرية في شمال اليونان الحجارة على حافلات تضم المئات من طالبي اللجوء، نُقلوا من مخيم مكتظ في جزيرة ساموس. وكان قد جرى، يوم الثلاثاء 22 تشرين الأول/ أكتوبر، نقل 380 مهاجراً إلى قرية نيا فراسنا اليونانية، غير أنهم اضطروا للمغادرة بعد الاستقبال العنيف الذي كان بانتظارهم. كما سدّ متظاهرون الطريق عند مدخل القرية ورفعوا شعارات مناهضة للمهاجرين بينها “أغلقوا الحدود” و”اطردوا المهاجرين غير الشرعيين”، بحسب مشاهد بثتها القناة العامة “اي ار تي”. ورغم انتشار الشرطة اضطرت الحافلات إلى العودة ونقلت المهاجرين إلى فنادق في جزيرة إيفيا الواقعة على بعد 400 كلم جنوبي القرية. وفي تعليقها على الحادثة، عبرت منظمة الهجرة الدولية في بيان عن “قلقها” لهذه “الحوادث العنيفة” ودعت “المؤسسات الحكومية والمنظمات غير الحكومية للتعاون لتفادي تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلاً”. يذكر أن الحكومة اليونانية أعلنت مؤخراً نيتها توفير 20 ألف مكان إيواء للمهاجرين في الداخل اليوناني، لتخفيف العبء على المخيمات المكتظة في جزر بحر ايجه. لكن ردود فعل السلطات المحلية على هذه الخطة متباينة. فقد عبرت بلدية بينتيلي شمال أثينا مؤخراً عن معارضتها للخطة الحكومية الرامية إلى نقل أطفال بدون مرافقين إلى قسم من مستشفى المدينة. وبات اليونان في 2019 مجدداً أهم بوابة دخول لطالبي اللجوء في أوروبا. اقرأ/ي أيضاً: مايحدث لأطفال اللاجئين في اليونان وصمة عار على جبين أوروبا اليونان.. أكبر موجة لجوء منذ سريان الاتفاق الموقع بين الاتحاد الأوروبي وتركيا كيف صارت الخيمة اليونانية جزءاً من حياتي! قصتي في مساعدة اللاجئين في اليونان وثائق لجوء ألمانية للبيع في اليونان وتركيا وزير الداخلية الألماني: البلاد ستشهد “موجة لجوء” أكبر من 2015 اليونان تعتقل مواطن لبناني بتهمة المشاركة في اختطاف طائرة أمريكية عام 1985 محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حرس السواحل الإيطالية: إنقاذ مليون مهاجر من الغرق في المتوسط!

أعلنت إدارة حرس السواحل الإيطالية أنھا قامت بإنقاذ نحو ملیون مھاجر من الغرق في البحر الأبيض المتوسط منذ العام 1991. ودعا قائد قوات حرس السواحل الإيطالية أندريا تاسارا، خلال كلمة له في البرلمان الأوروبي، إلى مقاربة دولية مشتركة من أجل مواجهة حالات الطوارئ الخاصة بإنقاذ المهاجرين. كما تحدث عن الوضع غير المتناسق المتعلق بمناطق البحث والإنقاذ في وسط البحر. وأوضح تاسارا، أن تونس ليس لديها منطقة للبحث والإنقاذ، على الرغم من أنها صادقت على المعاهدة الدولية للبحث والإنقاذ، التي تم إقرارها في عام 1979 في مدينة هامبورغ الألمانية. وأشار إلى أن مصر لديها منطقة بحث وإنقاذ، على الرغم من أنها لم توقع على المعاهدة، بينما وقعت ليبيا على المعاهدة ولديها منطقة للبحث والإنقاذ في المتوسط. وأضاف المسؤول الإيطالي، أن “قوات حرس الحدود تعرف كيف تواجه حالات الطوارئ الخاصة بالمهاجرين، من خلال التجاوب السريع للأسطول والجهود غير المسبوقة الملقاة على عاتقه منذ 2013، حيث تجرى عمليات الإنقاذ في منطقة تعادل نحو ثلث مساحة البحر الأبيض المتوسط، لذلك تحتاج الاستجابة لمثل هذه الحالات الطارئة إلى مقاربة دولية مشتركة”. وجدد تاسارا التأكيد على التزام إيطاليا ببذل الجهود التي تعهدت بها في مجال إنقاذ المهاجرين ومكافحة تجارة البشر، قائلاً أن بلاده “لم تتراجع أبدا عن عمليات الإنقاذ، لكننا يجب أن نراعي تطبيق القانونين الوطني والدولي”. موضحاً في الوقت نفسه “إن هذه الجهود ينبغي أن تذهب إلى ما هو أبعد من ذلك، لأن المشكلة لا تبدأ من البحر، وتتطور على الأرض، لذلك يجب أن نقوم بالعمل هناك”. المصدر: (مهاجر نيوز) اقرأ/ي أيضاً: “آلية تضامن” أوروبية لإنقاذ المهاجرين من المتوسط بدون تعقيدات سائق حافلة يتخذ من 51 طالباً كرهائن انتقاماً لفقد أطفاله في المتوسط 2,262 مهاجراً قضوا في المتوسط خلال عام 2018 محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ملايين الزوار في مهرجان أكتوبر فيست.. لحومٌ أكثر وبيرة أقل!

أعلن رئيس مهرجان أكتوبر فيست كليمنس باومجرتنر أن عدد المشاركين في المهرجان هذا العام بلغ نحو 6.3 مليون شخص، وهو تقريباً نفس عددهم في العام الماضي. وزادت كمية اللحوم التي التهمها زائرو مهرجان أكتوبر فيست هذا العام مقارنة بالعام الماضي إذ بلغ عدد الثيران التي التهموها في النسخة الحالية 124 ثوراً و 29 عجلاً. في المقابل، وصلت كمية البيرة التي احتساها الزائرون في العام الحالي إلى 7.3 مليون قدح بتراجع بمقدار 200 ألف قدح. الموقع الرسمي للمهرجان: https://www.oktoberfest.de/ وأعلنت الشرطة الألمانية أن عدد الجرائم التي وقعت في مهرجان أكتوبر فيست هذا العام سجل تراجعاً طفيفاً بنسبة % 1 ووصل إلى 914 جريمة. في المقابل، سجلت الشرطة ارتفاعاً ملحوظاً في عدد مرات استدعائها إلى أماكن في ساحة الاحتفالات هذا العام (1915 مرة) مقارنة بالعام الماضي (1786 مرة). وقال ماركوس دا غلوريا مارتينس، المتحدث باسم الشرطة في ميونخ إن هذه الزيادة تظهر أن الزائرين كانوا يستدعون الشرطة بشكل مبكر في حالات احتمال نشوب نزاع. وبلغت حالات التسمم التي تم علاجها في مركز الإسعاف في المهرجان هذا العام نحو 600 حالة بتراجع بمقدار 120 حالة مقارنة بالعام الماضي. وأشارت الشرطة إلى تسجيل رقم قياسي في حالات توقيف سائقين من زائري المهرجان وهم تحت تأثير الكحول، حيث بلغ عدد هذه الحالات 774 حالة منها 414 حالة لأشخاص يقودون سكوتراً كهربائياً. المصدر: (د ب أ) اقرأ/ي أيضاً: مهرجان أكتوبر فيست في ميونخ بنسخته الـ 186… “الشرق والغرب لن ينفصلا”.. انطلاق مهرجان الأسابيع الثقافية العربية في هامبورغ مهرجان “أمارجي” الثقافي.. احتفال بالفنون العربية في هامبورغ “مهرجان الغذاء” 15 مدينة أوروبية تتناول طعام القادمين الجدد بمناسبة اليوم العالمي للاجئين مهرجان برلين للفيلم العربي في دورته العاشرة في نيسان: المستقبل وآفاق تحقيق الذات محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

في قراءة سريعة لأحداث لبنان.. هل يستكمل لبنان الربيع العربي؟

شاهد ناجي. باحث لبناني مقيم في ألمانيا في قراءةٍ سريعة للأحداث التي تجري في لبنان لا بد من التوقف عند نقطة أساسية فاجأت العالم بأسره وأحرجت النظام اللبناني القائم حالياً، ألا وهي إجماع المعتصمين على مبدأ الخروج عن الدائرة الطائفية الضيقة التي لطالما استعملها السياسيون اللبنانيون للتلويح بالويلات وتذكير الشعب بهول الحرب الأهلية إن هم لم يصطفوا إلى جوار زعيم الطائفة ويغضبون عند المساس به من أي شخصٍ كان من طائفةٍ أخرى. هذه النقلة النوعية في الوعي السياسي عند اللبنانيين لم تكن وليدةَ ليلةٍ وضحاها. ولم يكن ما رأيناه في الأيام القليلة الماضية من انتفاضة الشعب اللبناني بأسره وتجمهره في الساحات العامة من شماله إلى جنوبه، وتوحيد المطالب من رحيل الحكومة وإجراء انتخابات نيابية مبكرة واستقالة رئيس الجمهورية، إلا نتيجة سياسات اتبعتها الطبقة السياسية على مدى عقود واتكأت على التلويح بشبح الانقسام الطائفي الذي قد يؤدي إلى مزيد من تدهور الأحوال وربما إشعال الحرب الطائفية من جديد. إن ما غاب عن بال هذه الطبقة هو أن الأدوات الكلاسيكية التي استخدمها فيما مضى من تهديد الناس بالانقسام الطائفي، واستعمال معلومات مغلوطة في قلب الحقائق وتخويف أبناء طائفةٍ من أخرى، لم تعد تجدِ نفعاً. فما حصل في الدول العربية سابقاً، أي الربيع العربي، أضفى بعداً آخر على عملية التمرد السياسي.  إن دخول التكنولوجيا والمعلوماتية والإنترنت في الحياة اليومية للمواطن اللبناني والعربي قد أضفى نقلةً نوعية على قدرة الفهم لدى الجيل الجديد، أو كل من يستعمل الهواتف الذكية، من حيث استسقاء المصادر والبحث عن المعلومة الصحيحة. ولا شك أن هذا الترابط بين انتشار استعمال الهواتف الذكية وانحسار الصحافة المطبوعة قد أسهم في خلق حالةٍ من الارتباك عند الكثيرين خلال السنوات الأخيرة في كيفية الحصول على المعلومات أو لدى الطبقة السياسية في كيفية إشاعة معلومات مغلوطة حيث أن المصدر الوحيد للمعلومات كان من قبل هو التلفزيون والجرائد. أما الآن وقد أصبحت سرعة الحصول على المعلومة الصحيحة بمتناول الجميع عبر الهواتف الذكية ومحرك البحث جوجل ...

أكمل القراءة »

منع وقوع سبع هجمات إرهابية في ألمانيا…

ذكر رئيس المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية هولغر مونش أن سلطات الأمن في ألمانيا حالت دون وقوع سبع هجمات إرهابية في البلاد منذ هجوم الدهس الذي وقع قبيل الاحتفالات بعيد الميلاد العام 2016. وقال مونش في تصريحات لصحيفة “راينيشه بوست” إن القصور الذي وقع في الإجراءات القانونية المتعلقة بشؤون الأجانب والمراقبة والملاحقة الجنائية للتونسي أنيس العمري، الذي نفذ بعد ذلك هجوم الدهس في برلين، لا يمكن أن يحدث بعد ذلك الآن. وذكر مونش أنه كان هناك ثلاث نقاط ضعف جوهرية في ذلك الحين، وقال: “أولاً: الإجراءات القانونية الخاصة بشؤون الأجانب ضد الجاني أنيس العمري لم حازمة كفاية. لا يمكن أن يحدث ذلك اليوم مجدداً”. وأضاف مونش أن الأمر الثاني هو عدم دمج الإجراءات الجنائية ضد العمري التي كانت سارية في ولايات متعددة، والثالث هو أن السلطات كانت تغفل المساعي الفردية عند التحقيق في وقائع محددة، موضحاً أن السلطات لم تعد تركز فقط على وقائع خطورة محددة الآن، بل أيضاً على الفرد وخطورته، وقال: “في عام 2016 كان هناك دلائل على هجوم محتمل من العمري ببنادق آلية، إلا أن هذا الاشتباه لم يتأكد. اليوم ما كان سينصب التركيز على هذه الواقعة، بل بصورة أكبر على شخص العمري”. وذكر مونش أن عدد الإسلاميين الخطيرين أمنياً في ألمانيا تضاعف بمقدار يزيد عن خمس مرات منذ عام 2013، ليصل اليوم إلى نحو 680 فرداً. ومن ناحية أخرى، وصف مونش التهديدات من اليمين المتطرف على الإنترنت بأنها “تعرض الديمقراطية للخطر”، معلناً في الوقت نفسه تأسيس “مركز لمكافحة الكراهية على الإنترنت”، وقال: “يتعين علينا التصدي لجرائم الكراهية على الإنترنت بصورة أقوى. عندما تؤدي تهديدات اليمين على الانترنت إلى عدم منافسة ساسة محليين في الانتخابات وانسحاب المتطوعين من نشاطهم التطوعي، فإن هذا يعتبر أمراً مهدداً للديمقراطية”. يُذكر أن العمري استولى على شاحنة في 19 كانون الأول/ديسمبر عام 2016، ودهس بها جموعاً بشرية في أحد أسواق الكريسماس في برلين، ما أسفر عن مقتل 12 شخصاً وإصابة العشرات. وعقب الجريمة ...

أكمل القراءة »