الرئيسية » باب شرقي » سوريا.. الفن والهروب، اليوم في فرانكفورت والدعوة عامة

سوريا.. الفن والهروب، اليوم في فرانكفورت والدعوة عامة

كيف يتناول الفنانون السوريون الحرب في وطنهم؟ وكيف يؤثر الدمار والعنف والموت والتشريد واللجوء على الفن؟

يهدف معرض “سوريا، الفن والهروب”، الذي بدأه جبار عبد الله في مايو 2016، إلى تقديم ما ينتج عن ذلك من فن وأفكار وتجارب للفنانين السوريين إلى الجمهور. مما يتيح الفرصة للفنانين السوريين للتعبير عن آرائهم حول الوضع السياسي في سوريا والمشاركة النشطة في الحياة الاجتماعية والعامة في وطنهم الجديد، ولأن ينظر إليهم على قدم المساواة. ومن الوجهة المعاكسة يمكن أيضاً للمهتمين بالشؤون الاجتماعية والسياسية لأوطان المهاجرين، ورحلاتهم الصعبة في طرق الهروب الاستفادة مما يطرحه المشروع.

قبل فرارهم، درس العديد من الفنانين الفنون الجميلة، واكتسبوا بالفعل تجربة عرض أعمالهم، وربما لم يتمكن بعضهم من تنفيذ أفكارهم إلا بقدر ما تسمح به القيود على الحرية الفنية وحرية التعبير. كما تم إيقاف التبادل المفتوح مع فنانين آخرين إثر حظر المنظمات، وكان يتعين تسجيل المعارض سابقا لدى جهاز الاستخبارات.

اليوم، صار بمقدور الفنانين السوريين استخدام الفن بحرية لتوعية الناس في أوروبا حول الوضع في سوريا. من المهم بالنسبة للفنان أن يعكس وجهة نظره وخبراته من الوضع السياسي الحالي وتشجيع التفكير النقدي. وهنا بعيداً عن السيطرة والمراقبة، يعبر الفنانون عن أنفسهم في وسائل الإعلام المختلفة بالرسم أو التصوير أو الفيديو أو النحت. فتعكس الصور الملونة جمال الأرض والثقافة وكذلك الأمل. وتظهر رسومات قلم حبر جاف انفجاراتٍ من المشاعر على مدى الوقت الذي مضى، بينما تظهر الصور وحشية الحرب: آثار المباني والشوارع المدمرة، والأطفال الذين يركضون وحيدين في مخيمات اللاجئين.

بالتعاون مع مونيغرام MoneyGram وبتنظيم السيد جبار عبدالله، يتم عرض مجموعة مختارة من الصور في مواقع مختلفة في ألمانيا. ومن خلال هذه العروض المباشرة، يمكن فتح حوار بين الثقافات للانتقال إلى منظورات جديدة. وفي كل مكان سيتم تمثيل فنانين سوريين مع أعمال مختلفة، مما يترك في نهاية المطاف انطباعاً واضحاً عن المشهد الفني السوري.

يفتتح المعرض في مدينة فرانكفورت مع الفنانين:

ساري كيوان، ليالي العوض، نادر حمزة، بهزاد سليمان، أيمن درويش، جهاد عيسى، عمر زلق، مروان عمر، حسام علوم، محمود خالدي، أحمد البندقجي و قِيَّم طلاع.

الافتتاح: السبت 18 / نوفمبر / 2017 الساعة الثالثة مساءً.

المكان: Hauptzentrale MoneyGram Frankfurt: Junghofstr. 26, 60311 Frankfurt

الموسيقى للفنانين: أحمد نفوري وكلوديا فيلميتزر / كوكوناف والأصدقاء،

وسيتم تقديم مأكولات ومشروبات من المطبخ السوري

 

اقرأ أيضاً:

MoneyGram تفتتح مقرًا جديدًا في فرانكفورت

SYRIEN, KUNST UND FLUCHT

أكثر من عشرين فنّان سوري في معرض “سوريا الفن والهروب” في كولونيا

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تقرأون في العدد 47 من أبواب: ملف خاص عن “تجدد ثورات الربيع العربي” ومواد أخرى متنوعة

تقرأون في العدد 47 من جريدة أبواب: افتتاحية العدد 47 من جريدة أبواب: مظاهرات وانتخابات: هل يتجدّد “الربيع العربي”؟. بقلم طارق عزيزة. باب ألمانيا: إعداد أحمد الرفاعي البرلمان الألماني يقر حد أدنى لأجور المتدربينالمدرسون الأجانب في برلين إلى ازديادمنع وقوع سبع هجمات إرهابية في ألمانيا..توزيع ...