in ,

هذا النص ليس له أي هدف سوى ترويع أولئك الذين يخافون من اللغة العربية

أثارت حقيبة تحمل هذه العبارة مكتوبةً بكلماتٍ عربية ردود فعلٍ مثيرة للاهتمام. فالنص العربي عل هذه الحقيبة قد يكون مضحكًا لكنه محبط أيضًا.

الصحفي نادر السراس، كان في مترو الأنفاق في برلين يوم الثلاثاء، عندما لاحظ شخصًا يحمل حقيبة مثيرة للاهتمام إلى حدٍ ما، حيث كتب النص التالي على الحقيبة بحروفٍ عربية:

“لا يوجد أي هدف لهذا النص إلا نشر الرعب في نفوس من يخاف اللغة الـعـربــيـــة.”

13988125_1356420867720294_1477510507148213825_o - Copy

أثارت هذه الحقيبة إعجاب السراس فنشر صورتها على الفيس بوك. ومن ثم انتشر البوست بسرع كبيرة، والدلالة الهامة له هي أنه يمكن ببساطة أن يعتبر أي شيء مهما كان عاديًا مثيرًا للقلق والشبهات لمجرد أن يكون مكتوبًا باللغة العربية. ولذلك فإن هذا البوست ضرب على وتر حساس.

آلاف الأشخاص شاركوا صورة السراس، كما أن الكثيرين يسألون من أين يمكنهم شراء حقيبة كهذه لأنفسهم.

وسرعان ما تبين أن الحقيبة هي من إنتاج شركة تصميم تدعى “حجر ورق ومقص” ومقرها حيفا.

17300-2r1035

ترجمة سعاد عباس

هذا الموضوع مترجم عن الإندبندنت للاطلاع على النص الأصلي يرجى الضغط هنا

اترك تعليقاً

روسيا: عملية أمنية ضد مجموعات إسلامية قوقازية في سان بطرسبورغ

التلغراف: صورة لصبي سوري جريح تعكس مجرد جزء من أهوال حلب