in

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان تدين مجزرة الحدود التركية

أعلنت الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إدانتها لـ “المجزرة المروعة” التي قامت بها القوات التركية بحق ١١ سوريًا على الحدود. وحصلت أبواب على نسخة من البيان وتنشره لكم:

“قامت قوات حرس الحدود التركية مساء أمس بارتكاب مجزرة مروعة عندما قامت بإطلاق النار على مجموعة من اللاجئين السوريين الذين كانوا يحاولون الوصول لمناطق آمنة داخل الأراضي التركية مما أدى إلى مقتل أحد عشر لاجئا من بينهم أربعة أطفال وأربع نساء ونجح البقية بالفرار والعودة بإتجاه الاراضي السورية من بينهم جرحى في حالات حرجة .

يذكر أن قوات حرس الحدود التركية مسؤولة عن مقتل ما يزيد عن خمسين لاجئا سوريا خلال هذا العام وبشكل خاص بعد إغلاق الحدود بوجه السوريين الباحثين عن ملاذ آمن بشكل كامل .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ ترى في هذه الجريمة انتهاكا صارخا لكافة الحقوق المشروعة للاجئين السوريين فإنها تحمل السلطات التركية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة وتطالبها بفتح تحقيق فوري وشفاف لمعرفة المسؤولين عن إزهاق أرواح أحد عشر لاجئا سوريا معظمهم من النساء والأطفال .

وفي الوقت التي نستنكر فيه تصريحات الرئيس التركي والعديد من المسؤولين التي تنكر بشكل فاضح إغلاق الحدود التركية بوجه طالبي اللجوء والملاذ الآمن ، فإننا ندين بأقوى العبارات التوظيف السياسي لمعاناة اللاجئين السوريين والتضحية بحقوقهم المشروعة والمصانة بموجب القانون الدولي لتحقيق مكاسب سياسية .

والرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تستهجن الموقف المتواطئ من حكومات الاتحاد الاوربي والذي يغض الطرف عن إنتهاكات الحكومة التركية بحق اللاجئين السوريين بهدف تنفيذ اتفاق العار الذي تم إبرامه بين الطرفين لوقف موجات اللجوء باتجاه الاتحاد الاوروبي مقابل مكاسب مادية وسياسية للحكومة التركية ، فإنها تطالب الاتحاد الاوروبي باتخاذ موقف أخلاقي وإنساني يتوافق مع قيم ومبادئ حقوق الإنسان التي يتغنى بها والقيام بالضغط على الحكومة التركية لاعادة فتح الحدود التركية أمام الفارين من الموت في سوريا ووضع حد للجرائم التي ترتكبها قوات حرس الحدود يوميا .

وفي هذا السياق فإن الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان وإذ تؤكد بأن كافة اللاجئين السوريين الذين يهربون من جحيم الحرب المعلنه على الشعب السوري هم تحت الحمايه الدولية بموجب القانون الدولي ، فإنها تطالب السلطات التركية بإلغاء كافة القيود المفروضة على حرية وصول طالبي اللجوء إلى أراضيها و اتخاذ اجراءات أكثر تسامحا في التعامل معهم والقيام باصدار تعليمات فورية للحد من العنف المفرط في التعامل مع اللاجئين السوريين الواصلين إلى أراضيها”. [dropcap][/dropcap]

اترك تعليقاً

في برلين، سيدة تهاجم طفلة في الثالثة عشر وتمزق حجابها

فرنسا تتصدر وسويسرا تعبر وألبانيا تنعش آمالها بهدفٍ وفوزٍ تاريخيين