وقالت مصادر أمنية لـ”سكاي نيوز عربية” إن “انتحاري حاول اقتحام القنصلية وتصدى له رجال الأمن وحصل تبادل إطلاق نار وتم قتل الانتحاري على الفور”.

وأوضحت المصادر أن المهاجم الذي كان يحمل حزام ناسف حاول التسلل إلى مقر القنصلية، إلا أن عناصر “الأمن الدبلوماسي تصدوا له”، مما دفعه إلى تفجير نفسه.

وجرح عنصران من جهاز الأمن الدبلوماسي التابع لوزارة الداخلية بتبادل إطلاق النار مع المهاجم، وفق المصادر التي أشارت إلى أن الأمن فرض طوقًا حول القنصلية.

من جهتها أفادت صحيفة الرياض السعودية بأن الإرهابي الذي فجر نفسه بحزام ناسف يرتديه لقي مصرعه، فيما أصيب اثنان من الأمن الدبلوماسي بإصابات نقلا على إثرها إلى المستشفى.

إلى ذلك نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي جثة وأشلاء الإرهابي الذي قام بالعملية.

جدير بالذكر أن القنصلية الأمريكية بجدة كانت مسرحًا لهجوم مسلح عام 2004، وقد قتل فيه 9 أشخاص.