in ,

رئيس حكومة ولاية ألمانية يطالب بتقنين وضع اللاجئين غير المسجلين

Christof Stache AFP

رئيس حكومة ولاية تورينجن الألمانية، بودو راميلوف، يطالب بأن يتم تقنين وضع كل اللاجئين غير المسجلين في ألمانيا ودمجهم في المجتمع.

قال راميلوف رئيس الحكومة المنتمي إلى حزب اليسار، في تصريحاته لصحيفة “دي فيلت” الألمانية الصادرة يوم الإثنين 27 أيلول\سبتمبر:” نعرف أن ألمانيا يعيش فيها ما لا يقل عن 200 ألف لاجئ بشكل غير شرعي، وبدون أي اتصال بالسلطات هنا”.

وذكر موقع ألمانيا، نقلاً عن الوكالة الألمانية للأنباء د ب أ، أن راميلوف شدد في تصريحه، على التحذير بأن هؤلاء الأشخاص يمكن أن يمثلوا “ساحة خالية للمجرمين، وعلينا أن نسجل هؤلاء أيضا وندمجهم”.

ويوضح رئيس الحكومة أن اقتراحه هذا جاء على خطى ما قامت به دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، كإسبانيا على سبيل المثال ودول أخرى غيرها، قامت أيضًا بتقنين وضع مئات الآلاف من المهاجرين الذين لا يمتلكون أوراقًا رسمية.

ويشير موقع ألمانيا، إلى أن راميلوف في اقتراحه هذا، يطلب مرة أخرى أن يمنح طالبو اللجوء الذين مضى عليهم أكثر من عامين في انتظار إتمام إجراءات لجوئهم، جق بقاء دائم. مضيفًا أن هذا الحق يجب أن يكون مضمونًا لكل الذين يتعلمون اللغة الألمانية، وألحقوا أطفالهم بالمدارس.

واختتم تصريحاته بالقول إن هذا المقترح من شأنه أن يحسم 500 ألف حالة لجوء عالقة.

اترك تعليقاً

لاجئون سوريون يطالبون بحق لجوء”كامل” في ألمانيا

مقتل لاجئ في مأوى في برلين برصاص الشرطة الألمانية