الرئيسية » باب ألمانيا » ثلاث اعتداءات في يوم واحد على فتيات في برلين بدوافع عنصرية
الصورة ترميزية

ثلاث اعتداءات في يوم واحد على فتيات في برلين بدوافع عنصرية

لكمات في الوجه وشتائم عنصرية من كل نوع، إضافة إلى محاولة الطعن بحقنة مليئة بالدم، كانت هذه أهم مشاهد اعتداء عنصري تعرضت له ثلاث فتيات في برلين.

في يوم واحد، تعرضت ثلاث فتيات في قلب العاصمة الألمانية لإهانات لفظية عنصرية في الشارع العام. وذكرت الشرطة أن ذلك وقع في اعتداءين منفصلين مساء يوم (الجمعة الثامن من فبراير/ شباط 2019) في حي مارزان، الاعتداء الأول نفذه رجل مجهول حينما لكم في الوجه شابتين سوريتين (15 و16 عاما) بعدا أن وجه لهما شتائم عنصرية. بعدها، تم نقل المراهقتين للمستشفى حيث حصلتا على العلاجات الأولية، فيما فر المهاجم بسرعة متوارياً عن الأنظار في رواق للتسوق.

أما الاعتداء الثاني فوقع في حي آخر من العاصمة (نويكولن)، حيث قيل إن امرأة هاجمت طفلة عمرها 12 عاما، بعدما حاولت تمزيق حجابها بالقوة، قبل جرها بعنف من شعرها وهي تتلفظ على ما يبدو بعبارات عنصرية نابية، حسبما ذكرته الشرطة.

وقيل أيضاً إن المرأة حاولت طعن الفتاة بحقنة مليئة بالدم على ما يبدو، كما هددتها أيضاً برذاذ الفلفل، ولحسن الحظ فإن إصابات الفتاة كانت طفيفة. وبعد فعلتها لاذت المرأة بالفرار قبل وصول قوات الشرطة إلى عين المكان. وقد بدأت السلطات المعنية في التحقيق للكشف عن ملابسات الحادثين.

المصدر: دويتشه فيلله – ح.ز/س.ك (د.ب.أ)

 

اقرأ/ي أيضاً:

برلين تقول كلمتها: أكثر من ربع مليون شخص يتظاهرون ضد العنصرية

المصطلحات العنصرية في الإعلام وعلى ألسنة بعض الألمان

بالفيديو: رسالة ضد العنصرية وكراهية الأجانب، وجهتها اوركسترا “في دي إر”

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ملف العدد 40 عن التنمر.. وأطفالنا هم الضحية

رشا الخضراء* في أوائل هذا العام 2019 ضجت مدينة برلين بخبر انتحار طفلة ألمانية بعمر ١١ سنة بسبب تعرضها للتنمر والإزعاجات المتكررة. وصرحت مونيكا هيرش شبيتز الأخصائية الاجتماعية، أن التنمر أصبح ظاهرة شائعة جداً، حيث يقدر أن واحداً من كل ثلاثة طلاب إما تعرض سابقاً ...