الرئيسية » باب ألمانيا » الخارجية الألمانية تعلن عن منحى جديد للتعامل مع تركيا
وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل

الخارجية الألمانية تعلن عن منحى جديد للتعامل مع تركيا

جاءت كلمة وزير الخارجية الألماني كما هو متوقع على خلفية التوتر المتزايد مع تركيا، فرفعت برلين درجة تحذيراتها للسفر إلى تركيا ضمن جملة من القرارات تعتزم ألمانيا نهجها في إطار “التوجه الجديد” لسياستها اتجاه أنقرة.

في ظل التوتر الشديد في العلاقات الألمانية التركية على عدة مستويات، ألقى اليوم الخميس وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل كلمة قال فيها، إنه وبالتشاور مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس حزبه مارتن شولتس، الحزب الاشتراكي الديمقراطي، تعتزم ألمانيا انتهاج توجه جديد في سياستها الخارجية مع تركيا.

 ومن آليات التوجه المعلن عليه، رفع تشديد مستوى التحذيرات للسفر إلى تركيا بالنسبة للرعايا الألمان. وحول ذلك يعلّق غابرييل: “لا يمكن إلا القيام بذلك”، في إشارة إلى الاعتقالات التي طالت مواطنين ألمان في تركيا والذي بلغ عددهم 22 مواطنا، من بينهم نشطاء حقوقيين وصحفيين.وأضاف الوزير أنه سيتم إعادة النظر في الضمانات السيادية التي تقدمها ألمانيا للشركات التركية، والتي سيتم مناقشتها مع الجانب الأوروبي. وتابع غابرييل: “نحن ننتظر عودة إلى القيم الأوروبية”.

يذكر أن زيغمار غابرييل قطع إجازته الصيفية وتوجه يوم أمس الأربعاء إلى برلين، موازاة لذلك استدعت الخارجية الألمانية السفير التركي في برلين للتعبير عن احتجاجها لاعتقال سبعة نشطاء تابعين لمنظمة العفو الدولية من بينهم مواطن ألماني. في خطوة أثارت غضب برلين، وأدخلت التوتر السائد سلفًا في العلاقات التركية الألمانية منعطفا نوعيًا.

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور: الرسوم الكارتونية تتناول مواضيع تتعلق بالثقافة الألمانية!

مهمة الأعمال الكارتونية هي توصيل الرسالة بشكل يتسم بالذكاء وخفة الظل. ومن خلال الكارتون، حاول الرسام ميغيل فيرناندز تناول عدد من الصفات والصور النمطية المرتبطة بالألمان، بداية من صعوبة اللغة ووصولاً لعادات السفر. وضع الأمور على المسار الصحيح ريبدو أن هذا الطفل على دراية بسير ...