الرئيسية » أرشيف الوسم : الدراسة في ألمانيا

أرشيف الوسم : الدراسة في ألمانيا

المنحة الألمانية: كيف تحصل عليها لإكمال دراستك الجامعية Deutschlandstipendium

كثيراً ما تكون الأحوال المادية هي السبب الرئيسي لتوقف أحلام أشخاص كثر في إكمال الدراسة الجامعية، وتحقيق الطموح المُعلق منذ أيام الطفولة، ولكن لطالما سمعنا عن منحٍ دراسية تقدَّم للطلاب وقد تغطي كافة نفقات الدراسة أو جزءاً منها. في مقالنا لهذا اليوم سنتعرف على إحدى المؤسسات التي ستقدم لك الدعم المالي لإكمال دراستك ببال مرتاح. تمول منحة Deutschlandstipendium منذ العام 2011 الدراسة الجامعية للطلاب المميزين ذوي الأداء المميز والمعدل الجامعي الممتاز في الجامعات الحكومية والجامعات الألمانية المعترف بها. بالإضافة إلى المعدل الممتاز، ويتم كذلك الأخذ بعين الاعتبار الأعمال التطوعية، الإنجازات الشخصية الخاصة والعقبات التي تعرض لها المتقدم خلال مسيرته العلمية. قامت الوزارة الاتحادية الألمانية للبحوث والتعليم بإنشاء منحة Deutschlandstipendium، حتى لا تتوقف الحياة العلمية للأشخاص المميزين بسبب العقبات المادية. حيث تتكفل الوزارة بنصف المنحة والنصف الآخر يُقدم من جهات راعية خاصة. بالإضافة إلى ذلك فالمنحة تقدم للطلاب فرصة التواصل مع الشركات المانحة، ومن الممكن جداً أن يستفيد الطلاب من هذا التواصل مستقبلاً للحياة العملية عند الانتهاء من الجامعة. يُقدم للحاصلين على المنحة مبلغ مقداره 300 يورو شهرياً. تقوم الوزارة الاتحادية الألمانية للبحوث والتعليم بدفع 150 يورو، و150 يورو يتم تمويلها من جهات مانحة خاصة. تتحمل العديد من الهيئات الاجتماعية، وخاصة الشركات والمؤسسات والأفراد مثل الخريجين، مسؤوليةً خاصة لتعزيز المواهب الشابة. هذا وتعمل الجامعات على تعزيز جاذبية برنامج منحة Deutschlandstipendium وشبكتها مع بيئتها المحلية والإقليمية. وبالإضافة إلى التمويل، تقدم الجهات الراعية والجامعات للحاصلين على المنح الدراسية برامج دعم مثالية مثل برامج التوجيه. وتعد الجامعات مسؤولةً عن عملية اختيار الحاصلين على المنحة من بين المتقدمين. المنحة غير متعلقة بالجنسية وبالبلد الأم: تدعم منحة Deutschlandstipendium الطلاب المميزين بغض النظر عن أصولهم أو مواقع جامعاتهم في ألمانيا. ويتجلى هذا بالأرقام والأعداد والبحوثات المتعلقة بأعداد الحاصلين على المنحة من أصول أجنبية. من خلال التحقق من طلب التقدم للطلاب، يتم أخذ فكرة عن الهيكل الاجتماعي للمتقدمين، سيرة المتقدم الذاتية وعوامل النجاح في الحياة العملية لاحقاً. يستخدم ...

أكمل القراءة »

الموسوعة الشاملة – دراسة المعلوماتية في ألمانيا وأنواعها

تعد المعلوماتية من أكثر الفروع الجامعية ارتباطاً بعصرنا الحالي، وتدخل في جميع تفاصيل حياتنا اليومية، وحتى ما يخص مجالات الطب، الهندسة وغيرها من العلوم. لمحة عامة عن هذا الاتجاه العلمي بدايةً لا بدّ من توضيح بعض الصفات التي يجب توافرها في الشخص الراغب بدراسة هذا المجال، كأن يكون قادراً على حل مشاكله بطريقة منطقية وتحليلها لتسهيل فهمها. إضافةً إلى ذلك فإن أساس أي عملية حاسوبية، يستند بشكل أساسي إلى عملياتٍ حسابية وخوارزميات لا يمكن استيعابها عند عدم الفهم الكافي للعلم الرياضي، فمثلاً لتحليل منهج برنامج معين أي لفهم آلية عمل ذلك البرنامج، يجب فهم الخطوات التي يقوم بها خلف الكواليس. فالآلة الحاسبة البسيطة مثلاً تستطيع القيام بعمليات حسابية ضخمة جداً، وفي أجزاء من الثانية مستندة إلى عمليات رياضية بحتة، مرتبطة بآلية برمجية معينة مخزنة ضمن الشريحة الالكترونية. وهناك نموذج آخر نشاهده في البورصة وفي الاقتصاد، ويعتمد على تحليل البيانات لمراقبة الخطوط الزمنية المتعلقة بنمط معين “Pattern”، سواء كان يتعلق بمراقبة عامة، أو بالتنبؤ بالربح أو الخسارة أو بنتيجة معينة، حيث يقوم الشخص عادة بتحليلها من خلال إيجاد التابع الرياضي المناسب لهاـ والنمط المُتبع في حال كان هذا التحليل لمدة قصيرة نسبياً. ومع وجود آلاف البيانات التي يجب تحليلها فإن ذلك سيستغرق سنوات عديدة لحسابها بدقة متناهية! لذا يمكننا التسليم بأن العالم الرقمي، وُجد بشكل أو بآخر ليسهل القيام بالعديد من العمليات في وقت قصير لا يمكننا إنجاز عملياته الحسابية خلال وجودنا كبشر. أنواع الاختصاصات                           يوجد في ألمانيا، العديد من الاختصاصات المتعلقة بالمعلوماتية، سنتعرف على نبذة عن كل منها في مقالنا هذا. يختلف موعد التقديم من جامعة إلى أخرى، ولكن للأسف في أغلب الجامعات يحق للطالب الجديد التسجيل بها فقط في الفصل الشتوي. ولكن هناك عدة طرق ممكنة لبدء الدراسة في الفصل الصيفي، سنتكلم عنها لاحقاً في فقرة النصائح العامة في نهاية المقالة. المعلوماتية العامة Allgemeine Informatik وهي تختص بأدق التفاصيل المتعلقة بأي شريحة إلكترونية، مروراً بتكوينها وآلية عملها وبرمجتها. يتضمن ...

أكمل القراءة »

ميركل وترامب يتفقان على أهمية الناتو في أول اتصال بينهما

في اتصالات هاتفية منفصلة، اتفق ترامب وميركل على الأهمية الجوهرية لحلف الناتو وعلى توسيع تعاونهما في مكافحة الإرهاب. كما اتفق مع بوتين على إقامة علاقات “ندية”. هذا فيما حذر الرئيس الفرنسي ترامب من “الانطواء على الذات”. نقلت دويتشه فيليه عن المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت ،تغريدة على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، أن المستشارة أنغيلا ميركل والرئيس الأمريكي دونالد ترامب وميركل تحدثا هاتفيًا عن قضايا شملت حلف الناتو والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وعلاقاتهما مع روسيا والصراع في شرق أوكرانيا. وقبل ترامب دعوة ميركل لحضور قمة مجموعة العشرين للدول الصناعية في هامبورغ في يوليو/تموز المقبل، وقال إنه يتطلع لاستقبال ميركل في واشنطن قريبًا. كما أعلن البيت الأبيض في بيان صحفي مشترك مع برلين أن ترامب وميركل أن “الرئيس والمستشارة متفقان على الأهمية الجوهرية للحلف الأطلسي، في إطار علاقة أوسع بين طرفي الأطلسي، وعلى دور الحلف في ضمان السلام والاستقرار”. وفي سياق آخر، نقلت رويترز، بيانًا عن الكرملين، قال إن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي، دونالد ترامب، اتفقا في اتصال هاتفي، على إقامة علاقات “ندية” وإعطاء “الأولوية” لمكافحة الإرهاب، وإقامة “تنسيق فعلي” ضد تنظيم (داعش) في سوريا. وأضاف البيان أن الرئيسين أجريا محادثات “إيجابية” تركزت على مواضيع أخرى كالملف النووي الإيراني وأوكرانيا والنزاع الإسرائيلي-الفلسطيني وكوريا والعلاقات التجارية. من جانبه حذر الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، نظيره الأميركي، دونالد ترامب، من “الانطواء على الذات”، ودعاه إلى “احترام” مبدأ استقبال اللاجئين. وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان أنه خلال اتصال هاتفي أجراه الرئيس الأميركي بنظيره الفرنسي حذر هولاند نظيره ترامب “من التداعيات الاقتصادية والسياسية للحمائية”، معتبرًا أنه “بمواجهة عالم غير مستقر وغير ثابت فإن الانطواء على الذات لا يوصل إلى نتيجة”. كما عبر هولاند مجددًا عن “اقتناعه بأن معركة الدفاع عن ديمقراطياتنا لن تكون فاعلة إلا في إطار احترام المبادئ التي قامت على أساسها، خصوصا استقبال اللاجئين”. مواضيع ذات صلة. موجة غضب في ألمانيا نتيجة تصريحات ترامب الأخيرة ميركل وهولاند يؤكدان على ضرورة تماسك الاتحاد الأوروبي محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ما هي أنواع الجامعات الألمانية؟ وبماذا تختلف الدراسة بينها؟

يتبادر لأي طالب يرغب بالتقديم للجامعات الألمانية أن يسأل ما الفرق بين (Universität) و(Hochschule) أو (Fachhochschule). هل هنالك أية فروق بين هذه الجامعات؟ ماهذه الفروق؟ ولماذا توجد جامعات تدعى بالكلاسيكية وأخرى بالتطبيقية؟ هل يجب التقدم لإحداها والابتعاد عن الأخرى؟   هنالك أربعة أنواع من الجامعات من أجل الدراسة في ألمانيا: الجامعات الكلاسيكية والتقنية Universität / Technische Universität الجامعات التطبيقية (University of Applied Sciences) Fachhochschule أكاديميات الموسيقى والفن والسينما Kunst- und Musikhochschulen الجامعات الخاصة   الجامعات الكلاسيكية والتقنية  Universität / Technische Universität تقدم الجامعات الكلاسيكية والتقنية مجالاً واسعًا للبرامج التعليمية بدلاً من التركيز على فرع أكاديمي واحد. تقدم هذه الجامعات شهادات البكالوريوس، الماجستير، الدبلوم، والدكتوراة. يستفيد الطلاب كثيرًا في هذه الجامعات من الدمج بين العلوم النظرية والتطبيقات العملية والأبحاث. إن المجال الكلاسيكي لهذه الجامعات ضخم وواسع جدًا، يبدأ بالطب إلى الحقوق والعلوم الحياتية والإنسانية وانتهاء بالعلوم الهندسية. يملك الطلاب الحرية الكاملة في بناء طريقة الدراسة التي تناسبهم، ويقومون باتخاذ القرار بخصوص المقررات التي يودون دراستها، وعند أي من الأساتذة يرغبون أن يتموا فترات تدريبهم. على الرغم من هذه الحرية، فهناك دائمًا مقررات أساسية جامعية على الطالب إنجازها والنجاح بها. إن إدخال مفهومي البكالوريوس والماجستير بدلاً من مفهوم الدبلوم سابقًا أدى لوجود قواعد أكثر صرامة في تنظيم الدارسة في الجامعات وأصبح من المقرر على الطلاب إنهاء دراستهم في فترة زمنية محددة حيث كانت الفترة مفتوحة تمامًا سابقًا.   الجامعات التطبيقية  (University of Applied Sciences) Fachhochschule هنالك أكثر من 160 جامعة تطبيقية في ألمانيا، أولها جامعة كايزرسلاوترن التطبيقية التي أسست قبل حوالي 30 عامًا. تقدم هذه الجامعات شهادتي البكالوريوس والماجستير ولكن لا تقدم شهادة الدكتوراة. تختلف الجامعات التطبيقية عن الجامعات الكلاسيكية أنها تركز على التعليم أكثر من البحث العلمي، وتقوم بالتركيز على مجال تعليمي واحد حيث أنها تحضر الطلاب لأعمال ومهن معينة معروفة في مجالي الأبحاث والصناعة في المستقبل. تقدم أغلب الجامعات التطبيقية التخصصات العملية بدءًا بالعلوم الصيدلانية، وانتهاء بإعادة الإعمار وحفظ الأعمال ...

أكمل القراءة »

ما هي أنواع الضرائب في ألمانيا؟

موقع الحياة والدراسة في ألمانيا*   لعل من أهم ما يميز ألمانيا هو ضرائبها، إن كان من حيث تنوعها وكثرتها، أو من حيث الصرامة والدقة في تحصيلها. وذلك رأينا أنه من الأهمية بمكان اختيار هذا الموضوع للحديث عنه. تنويه: الضرائب موضوع هام وحساس في ألمانيا، وعليه يجب اعتبار هذا المقال لمحة تعريفية بسيطة وموجزة عن أهم تلك الضرائب، ولا يجب بأي حال من الأحوال الاعتماد عليه وحده اتخاذ أي قرار يتعلق بأي أمر يخص الضرائب. وعليه ننصح باستشارة وزارة المالية الألمانية في أية تفاصيل عن طريق موقعهم الرسمي: http://www.finanzamt.de مقدمة: قبل البدء بالشرح التفصيلي لأنواع الضرائب نودُّ أن نوضح أن الضرائب في ألمانيا تقسم بشكل عام إلى قسمين: ضرائب مباشرة، وتعني أن دافع الضرائب Steuerschuldner وحامل الضرائب Steuerträger هما الشخص نفسه، أي أن هذه الضريبة لا يمكن تمريرها لكي يدفعها شخص آخر. أما الضرائب غير المباشرة فليس من الضرورة ما سبق، أي أن حامل الضرائب من الممكن أن يمرر تلك الضريبة لكي يدفعها شخص آخر. كل الضرائب التي سنشرحها في هذا المقال هي ضرائب مباشرة ما عدا: Umsatzsteuer ضريبة المبيعات / Mehrwertsteuer ضريبة القيمة المضافة   Lohnsteuer ضريبة أجرة العمل وهي أهم وأكبر الموارد لخزينة الضريبة الألمانية ويتم خصمها من قبل صاحب العمل، وبشكل مسبق من راتب الموظفين، أي أن الموظف يستلم راتبه مخصومًا منه تلك الضريبة. لذلك يُقال عن راتب الموظف قبل الخصم Bruttogehalt أي الراتب القائم وبعد خصم الضرائب Nettogehalt أي الراتب الصافي. والسؤال الآن كم تبلغ هذه الضريبة؟ والجواب يتعلق بالسمات الضريبة الإلكترونية Elektronische Lohnsteuerabzugsmerkmale / ELStAM للموظف، سابقًا كانت تُدعى البطاقة الضريبية Lohnsteuerkarte. السمة الضريبية الأهم هي الصف الضريبي Steuerklasse وهو مرقم من واحد إلى ستة: الصف الضريبي رقم 1: وهو مخصص للموظفين غير المتزوجين. الصف الضريبي رقم 2: وهو مخصص للموظفين غير المتزوجين والذين لديهم أطفال ويقومون برعايتهم بشكل منفرد، أي بدون الأب أو الأم. الصفوف الضريبية رقم 3/4/5: وهي مخصصة للموظفين المتزوجين. والفرق بينهم ...

أكمل القراءة »