الرئيسية » 2018 » يوليو (صفحة 4)

أرشيف شهر: يوليو 2018

الموت تحت التعذيب في أقبية الأسد يتحول إلى سكتة قلبية في آلاف الخطابات إلى ذوي المعتقلين

بدأت دمشق بإرسال آلاف الخطابات لذوي معتقلين تخبرهم فيها بوفاتهم في السجون. السكتة القلبية، كانت السبب الأغلب للوفاة، حسب الخطابات، فهل هذا صحيح؟ وما الذي يدفع النظام السوري إلى القيام بذلك رغم أن أغلبهم مات منذ سنوات؟ مئات من الأسر السورية تلقت في الأسابيع الأخيرة خطابات رسمية تعلمهم فيها السلطات بموت ذويهم في السجون موتة طبيعية، أغلبها بسبب سكتة قلبية، وتطالبهم بعدم الحديث مع أحد عن حالة الوفاة. وكانت بعض الخطابات يرفق معها أمتعة شخصية تخص بعض هؤلاء المعتقلين، حسب ما كتب موقع “شبيغل أولاين” الألماني على موقعه اليوم الخميس (19 يوليو/ تموز 2018). إعلام بالوفاة بعد سنوات من وقوعها نيراز سعيد، المصور الفلسطيني السوري، ابن مخيّم اليرموك، هو واحد من أشهر تلك الحالات حيث تلقت أسرته خطاباً رسمياً بوفاته، وقالت السلطات لزوجته لميس الخطيب يوم الإثنين الماضي إن زوجها مات موتة طبيعية. بينما قيل إن أحد ممثلي الحكومة أخبر والدة نيراز أن ابنها أعدم في سبتمبر/ أيلول 2016 في سجن صيدنايا العسكري. كانت السلطات قد اعتقلت نيراز سعيد في أكتوبر/ تشرين الأول 2015، بعدما سجل بعدسة كاميرته التوابع الرهيبة لقيام جيش الأسد بحصار مخيم اليرموك قرب دمشق وحصلت صورة له لثلاثة أطفال فلسطينيين ينتظرون ترحيلهم من المخيم على جائزة الوكالة الدولية لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في عام 2014. حالة أخرى لسجين شهير يذكرها الصحفي كريستوف زيدو بموقع “شبيغل أونلاين”. إنه طالب الهندسة  إسلام دباس، الناشط السلمي، الذي شارك في تنظيم مظاهرة في بداية الاحتجاجات ضد الأسد في داريا فتم اعتقاله بعدها بأسابيع في يوليو/ تموز 2011. كانت آخر مرة تراه فيها أسرته في السجن بعدها بعام أي في يوليو/ تموز 2012. وبعد ذلك كانت السلطات تخبر والدي إسلام دباس بأن ابنهما لم يعد معتقلاً ولا أحد يعرف شيئاً عن مصيره. لكن الإثنين الماضي وصل والديه خبر وفاة ابنهما وأن الوفاة وقعت في سجن صيدنايا في ديسمبر/ كانون الأول 2013. ويقول الموقع الألماني، نقلا عن شبكة حقوق الإنسان السورية، إن تاريخ ...

أكمل القراءة »

لبنان: تشكيل الحكومة مُتعسّر وتشريع الحشيش مُتيسّر

أعلن رئيس البرلمان اللبناني، نبيه بري، أن المجلس النيابي بصدد التحضير لجعل زراعة الحشيشة المحظورة مشروعة في إطار جهود رسمية للنهوض بالاقتصاد المتردي في البلاد. وقال بري، خلال لقاء عقده اليوم الأربعاء مع السفيرة الأمريكية لدى بيروت، إليزابيث ريتشارد: “إن المجلس النيابي بصدد التحضير لدرس وإقرار القوانين اللازمة لشرعنة زراعة الحشيشة وتصنيعها للاستعمالات الطبية على غرار العديد من الدول الأوروبية وبعض الولايات الأمريكية”. ويأتي إعلان بري بعد اقتراح قدمته الشهر الماضي للرئيس اللبناني، ميشال عون، شركة “ماكينزي” للاستشارات المكلفة بوضع خطة للنهوض باقتصاد لبنان، ويشمل تشريع زراعة الحشيشة للاستخدام الطبي، والتي كانت تعد قبل عقود صناعة تدر ملايين الدولارات قبل أن تجرمها السلطات، ولم يحل ذلك دون القضاء عليها. وقال وزير التجارة والاقتصاد، رائد خوري، قبل عدة أيام إن أحد الاقتراحات هو “إنشاء مناطق لزراعة القنب الهندي لأغراض طبية من ضمن إطار قانوني تنظيمي شامل”. وشكلت الحشيشة اللبنانية المعروفة بـ”نوعيتها الجيدة” خلال الحرب الأهلية (1975-1990) صناعة مزدهرة كانت تدر ملايين الدولارات، وبعد انتهاء النزاع قامت الدولة اللبنانية بحملات للقضاء عليها  واعدة بزراعات بديلة، وهو ما لم يتحقق. ويعاقب القانون اللبناني كل من يتاجر بالحشيشة بالسجن، علماً أن العديد من تجار هذه الزراعة المحظورة يتحصنون في مناطق عدة في البقاع ويتعرضون لملاحقة مستمرة من قبل أجهزة الدولة بعد أن تصدر مذكرات توقيف بحقهم. وتتم زراعة الحشيشة في فصل الربيع وحصادها يجري في سبتمبر، لينفذ بعد ذلك تجفيفها تحت أشعة الشمس لمدة 3 أيام، قبل أن تبرد، ثم يتم “دقها” أو طحنها. وعجزت الحكومة اللبنانية عن حظر زراعة وتصنيع حشيشة الكيف في منطقة وادي البقاع المحرومة منذ الاستقلال عام 1943، لأن هذه الزراعة تشكل مورد رزق أساسياَ للمواطنين هناك، لذلك كثرت المطالبات في الآونة الأخيرة بتشريع وتقنين هذه الزراعة، خصوصا بعدما رفعت هذه المنطقة الصوت عاليا مطالبة بتنمية متوازنة في البلاد. ويعد الزعيم الدرزي، النائب وليد جنبلاط، من أبرز المطالبين منذ سنوات بتشريع هذه الزراعة وإلغاء مذكرات التوقيف بحق المطلوبين في هذا ...

أكمل القراءة »

تحدّيات تنتظر ساري في تشيلسي

عبد الرزاق حمدون* لن تطغى رائحة سجائر ماوريسيو ساري مجدداً على ملعب الـ سان باولو. غادر المكان الذي شهد شرارة ثورته على نظام كروي تختص به بلاده، ‏يكنّى بالتحفظ الدفاعي. تفرّغ ساري لكرة القدم وعالمها البعيد عن مهنته “موظف البنك”، دليل على حبّه للمغامرة وتغيير الأماكن، لذا ‏لم يكن من الصعب عليه أن يبحث عن قصّة جديدة تعتبر أكثر قوّة من تلك التي عاشها مع نابولي، ليكون الستامفورد بريدج معقل ‏تشيلسي الإنكليزي مكاناً لتفريغ فكره الهجومي القوي.‏ اختيار ساري لأزرق لندن كان نابعاً من عشقه للتحدي، ولأنه كذلك فهو مدرك لكمية التحدّيات التي قد تواجهه في ‏أول مواسمه مع البلوز، وأبرزها: ‏‏1_ نسيان الماضي الدفاعي‏ منذ 2013 حتى الموسم الماضي تعاقب على تدريب تشيلسي ثلاثة مدرّبين، أبرزهم البرتغالي جوزيه مورينيو “899 يوماً” وآخرهم ‏الإيطالي أنطونيو كونتي “742 يوماً”، كلاهما يعشق أسلوب التحفظ الدفاعي وضرب الخصم بالمرتدات، طريقة لعب اعتادت عليها ‏جماهير تشيلسي في المواسم الخمسة الماضية.‏ مع قدوم ساري مؤخراً فمن البديهي أن تصبح طريقة اللعب هذه من الماضي، فهو الوفي لخطّة الـ 4-3-3 والضغط العالي من بداية الملعب، ‏والعمل على البناء من الخلف حتى بمشاركة حارس المرمى. مع كل هذه المعطيات لن تكون مهمة ساري سهلة في تحويل دماء ‏الفريق من دفاعي إلى هجومي، وإقناع الجماهير أن هذا الأسلوب هو الأفضل للمنافسة على اللقب.‏ 2_ إقناع نجم الفريق ‏ تألق البلجيكي إيدين هازارد مع بلاده في مونديال روسيا، جعل أمر بقائه مع تشيلسي مرهوناً بصفقة مدوّية من أحد الأندية الكبيرة “ريال ‏مدريد أو برشلونة”، وربما تصريحات اللاعب البلجيكي عقب انتهاء الموسم الماضي وخلال كأس العالم جعلته قاب قوسين أو أدنى ‏من الخروج.‏ من أهم خصال المدرب الجديد ساري هي الإقناع، فهو من جعل الأرجنتيني هيغوايين يبقى لموسم إضافي مع نابولي قبل أن يذهب إلى ‏يوفنتوس، لذا ستكون قضية بقاء صاحب الرقم 10 معلّقة بدبلوماسية المدخن ساري.‏ ‏3_ الابتعاد عن العناد والصحافة ما ميّز ساري في إيطاليا، وفاؤه للأسلوب الهجومي ...

أكمل القراءة »

استطلاع: غالبية الألمان يرغبون باستقالة هورست زيهوفر لأنه “مثير للاضظرابات”

كشف استطلاع حديث أن 62% من المواطنين الألمان يرون أن وزير الداخلية الاتحادي الحالي هورست زيهوفر “مثير للاضطرابات” السياسية، ولم يعد يمكن تحمله مستقبلاً كوزير داخلية. وأوضح الاستطلاع الذي أجراه معهد “فورزا” لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من شبكة “أر تي إل” الإعلامية أنه حتى 52% من أتباع الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا الذي يرأسه زيهوفر، يؤيدون استقالته. وأظهر الاستطلاع أن 46 بالمئة من صفوف الحزب يرونه أيضاً “مثيراً للاضطرابات”، ووصفه الكثيرون أيضاً بأنه سياسي مستقيم. وكشف الاستطلاع أن مؤيدي حزب البديل فقط هم من يقدرون زيهوفر، حيث اعتبره 84 % منهم “سياسياً مستقيماً”، وظل يمكن تحمله كوزير داخلية بالنسبة لـ 90ً% منهم. وفي التصنيف الحديث للسياسيين الذي أجراه أيضاً معهد “فورزا”، فقد زيهوفر وكذلك رئيس حكومة ولاية بافاريا ماركوس زودر كثيرا من الثقة، حيث تراجعا إلى مراكز دنيا، ولم يأت بعدهما في التصنيف لشهر تموز/يوليو الجاري سوى رئيسي الكتلة البرلمانية لحزب البديل الألماني أليس فايدل وألكسندر جاولاند. وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في هذا التصنيف الأكثر تفضيلاً بالنسبة للمواطنين الألمان. تجدر الإشارة إلى أن انحدار زودر وزيهوفر في التصنيف لم يكن على المستوى الاتحادي فقط، ولكن أيضاً على مستوى ولاية بافاريا. ويأتي ذلك قبل ثلاثة أشهر فقط من إجراء الانتخابات المحلية بولاية بافاريا. وبلغ تأييد المواطنين للاتحاد المسيحي بزعامة ميركل المكون من حزبها المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي البافاري 31 %، وبلغ تأييدهم للحزب الاشتراكي الديمقراطي 17%. ويشكل الاتحاد المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي الائتلاف الحاكم في ألمانيا. وبلغ تأييد المواطنين لحزب البديل 16 %، ولحزب الخضر 13% وللحزب الديمقراطي الحر وحزب اليسار 9%. شمل الاستطلاع، الذى أجري على مدار يومي 10 و11 تموز/يوليو الجاري، 1011 شخصاً. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: قيادية في الخضر الألماني: “الهمجية اللغوية والسياسية التي يشجعها زيهوفر وحزبه سم لألمانيا وأوروبا”. أهم ما ورد في خطة وزير الداخلية هورست زيهوفر الخاصة بالمهاجرين الذين يصلون ألمانيا رسالة بدون تشاور من زيهوفر إلى الاتحاد الأوروبي والحكومة تتبرأ زيهوفر ...

أكمل القراءة »

كيف تحولت كرة القدم من رياضة إلى لعبة تحكمها التكنولوجيا في مونديال روسيا؟

عبد الرزاق حمدون* لم تكن تقنية حكم الفيديو وحيدةً في مونديال روسيا، بل شهد مونديال 2018 اجتياحاً تكنولوجياً لأكثر رياضة شعبية في العالم، ‏وأضحت هذه التظاهرة العالمية مسرحاً لكي تبرهن بعض الشركات المختصة أنها قادرة على ابتكار معدات رياضية، تخدم مستقبل ‏هذه اللعبة ومواكبة للتطور.‏ تقنية حكم الفيديو الـ ‏VAR الأكثر جدلية في مونديال روسيا لأنها كانت الأكثر ظهوراً للمتابعين، وتعد النسخة الواحدة والعشرون من البطولة هي الأولى من نوعها ‏في استخدام تقنية الفيديو كأداة إضافية داعمة للحكام، ومع ذلك تستخدم لتصحيح الأخطاء الواضحة والحوادث التي تظهر فيها ‏الحاجة للتدخل في اتخاذ القرار فقط، ويمكن للحكام الاعتماد على المعلومات الشفهية من حكم الفيديو المساعد أو مراجعة اللقطات ‏الخاصة بحادثة معينة بأنفسهم عبر شاشة مراقبة على جانب الملعب‎.‎ أنظمة التتبع وقياس الأداء الإلكترونية ‏(EPTS: Electronic Performance and Tracking Systems)‏ تعد هذه التقنية الأكثر إثارةً للإعجاب من بين التقنيات التي قدمتها الفيفا، إذ أنها تُمكن جميع الفرق المشاركة من الوصول إلى هذه ‏الأنظمة لتتبع وتحسين أداء اللاعبين والفرق.‏ تتتبع أنظمة “‏EPTS”‏ المجهزة بآلات التصوير والتقنيات القابلة للارتداء، مواقع اللاعبين والكرة عبر حواسيب لوحية، وتوفر ‏إحصائيات ومقاطع فيديو لللاعبين يستفيد منها المدربون، حيث يستقبل كل فريق هذه البيانات عبر ثلاثة حواسيب لوحية، أحدها للمحلل على دكة ‏البدلاء والآخر للفريق الطبي والثالث للمحلل الجالس في المدرجات، و تُجمع المعلومات بواسطة كاميرتين ضوئيتين مثبتتين على ‏المنصة الرئيسة.‏ تتيح المعلومات الفنية المستمدة وروابط الاتصال المقدمة من هذه التقنية، التفاعل المستمر في الوقت الحقيقي. الأمر الذي يؤمن الدعم لمدربي ‏الفرق في اتخاذ قراراتهم أثناء المباراة. كرة أديداس المتطورة (‏Telstar 18‎‏)‏ الكرة الرسمية لكأس العالم 2018‎‏ صنعتها الشركة العالمية الشهيرة ‏Adidas، ويعتبر استخدامها لشريحة اتصالات مدمجة ‏‏(‏NFC‏) المِيزة الأكثر إثارةً فيها. توفر هذه الشريحة تقنية التواصل قريب المدى من خلال جهازين أحدهما للإرسال والآخر للاستقبال، لتمكن مستخدميها من التفاعل مع الكرة، باستخدام هاتف ذكي بنظام ‏Android‏ أو ‏IOS‏. فعند بدء التفاعل، تقوم كل كرة بتوليد معرف خاص بها، يوفر بيانات ...

أكمل القراءة »

بورتريه: مهاجرون في ألمانيا – المصور الفلسطيني محمد بدارنة

إعداد ميساء سلامة فولف  في هذه الزاوية نعرّفُ القراء بشخصيات من المهاجرين الذين وصلوا إلى ألمانيا منذ سنواتٍ طويلة، وتمكنوا من إعادة بناء حياتهم ومستقبلهم بعيداً عن أشكال وحدود الانتماء التقليدي، وحققوا نجاحات في مجالاتٍ عديدة، فاحتضنتهم هذه البلاد وصارت لهم وطناً. المصور الفلسطيني محمد بدارنة* من قرية عرابة في الجليل إلى مصور في مشاريع فلسطينية عربية ودولية. ولد في قرية “عرابة” في الجليل. نشط حقوقياً في الناصرة من خلال المؤسسة العربية لحقوق الإنسان، وأسس “حركة حق” الشبابية التي كانت تهتم بقضايا الهوية والحركات الشبابية الجماهيرية. عاش في حيفا ودرس في جامعتها الفلسفة والتاريخ. عمل في سلك التعليم وبدأ بدراسة التصوير الفوتوغرافي أكاديمياً في معهد الفنون في مدينة حيفا المحتلة. ينتمي بدارنة إلى عائلة تهتم بالثقافة والسياسة، انخرطت في العمل الوطني ويسهم أبناؤها وبناتها في تطوير الحراك الفني في فلسطين. لم يدخل عالم التصوير منذ زمن بعيد، فمن خلال نشاطه في القضايا الاجتماعية وحقوق الإنسان وعمله التطوعي مع الأطفال المرضى الغزيين في المستشفيات، مارس هواية التصوير، وسرعان ما اكتشف شغفه بالعمل الفوتوغرافي الذي حفزه على تكثيف معرفته ومداركه في عالم التصوير. خلال أنشتطه ودراسته الأكاديمية بدأ بصقل عالمه الفكري نحو الكاميرا وبدأت تتكون أولى أعماله ومشاريعه التي تحمل هموم الجسد والإنسان والأرض والوطن. يهدف من خلال أعماله الفنية إلى مواجهة الصور النمطية وتحرير الصورة من هيمنة آلة الاعلام والهيمنة التجارية التي تخدم منظومة السيطرة على الآخر كما فعلت السينما الأميركية، على سبيل المثال، حين صاغت الإنسان العربي وقدمته على الشكل والصورة التي تريدها. في كل ما يتعلق بالتصوير وامتزاجه بالفنون البصرية، يعتمد بدارنة على الخروج من الكاميرا وتقنياتها كشيء مركزي، والتركيز على بناء الأفكار والمشاريع التي تخدم رؤية الفنان. فكل لقطة عنده تتحول إلى حكاية مؤثرة وفعالة عن أي مشهد نعيشه. جذبت أعماله مؤسسات ومنظمات كثيرة، مثل دارة الفنون في عمان ومنظمة العمل الدولية والأمم المتحدة. وعرضت في جنيف والمغرب وبروكسل ونيويورك ومدن أخرى. هوايته الأساسية هي السفر، وقد تجاوز ...

أكمل القراءة »

ألماني للغاية.. “توبيش دويتش”

د. نجاة عبد الصمد* يهمي الصباح هادئاً بغيمه القليل على قاعة الدرس، تدخل “روزا”، المعلمة الألمانية الشابة، تكتب لتلاميذها بخطٍّ جميلٍ وتعليميٍّ حتى في شكل ارتسامه على السبورة: “توبيش دويتش”، ثم تلتفت إلى تلاميذها: “بماذا توحي لكم هذه العبارة”؟ قد تكون روزا العملية والحازمة مثالاً حيّا على “توبيش دويتش” (النمط أو العقلية الألمانية)، فهي التي تفتح لتلاميذها أقفال اللغة من مفرداتها إلى قواعدها إلى بنيانها، بينما تلاميذها هؤلاء كبار السن وحالمون كلّ على طريقته وظرفه، جميعهم هاجروا إلى بلدها من بلادٍ كثيرةٍ تغرق في حروبها، وعليهم أن يتعلّموا لغة البلد المضيف إن لم يكن برغبتهم فلأن عليهم أن يفعلوا، وأن يجيبوا الآن على السؤال المكتوب أمامهم على السبورة واضحاً تماماً وسهلاً وممتنعاً في آن معاً. بماذا سيجيبون؟ وكيف لهم أن يصيغوا أجوبتهم بهذه اللغة الجديدة والعنيدة، بينما بعضهم لم يبرأ بعد من خشيته من أن ترميه هذه الأرض الجديدة خارجها إن هو نطق حقاً بما يفكر ولم يكن جوابه مطابقاً لأهوائها؟ أجابت كيتي (من الصين): “تعني لي ثقة الإنسان بصناعة بلاده”. وقالت رندة (من سوريا): “هي نظافة الشوارع والحدائق والغابات والبحيرات والأبنية والأسواق، هي ثقتي بنظافة الأكل في المطاعم”، وأجاب خلدون (من سوريا) بدوره: “النمط الألمانيّ في ذهني يشبهك يا روزا: أنت شابة وحلوة، لا تضعين أي ماكياج وثيابك عادية جداً وتلبسين في رجليك شحاطة قديمة، ولا أراكِ أقلّ جمالاً من أختي التي كانت تجلس ساعتين أمام المرآة قبل أن تذهب إلى عملها ممرضة في المشفى”. سارعت رغد إلى الجواب بانفعالٍ كما لو أنها تلقي قصيدة حماسية: “توبيش دويتش تعني لي التكنولوجيا، التطور، الحرية”. رغد من سوريا، كانت هناك في المرحلة الإعدادية منذ خمس سنوات، ثم تنقّلت بين مخيمات عديدة بلا مدارس قبل أن تصل إلى ألمانيا منذ عامين. عمرها الآن عشرون عاماً، السبعة الأخيرة منها بلا مدارس، بلا قراءات، بلا إضافاتٍ إلى قاموسها الفكريّ ولا فرص متاحة لها للغوص في دلالات المفردات الفخمة مثل (تكنولوجيا، تطور، حرية) أو لإدراجها ...

أكمل القراءة »

وجهة نظر: قضية حارس بن لادن الشخصي، هل هي تقويض لدولة القانون؟

في حين قضت محكمة ألمانية بإعادة الحارس الشخصي السابق لأسامة بن لادن إلى ألمانيا، يتم ترحيل اللاجئين المندمجين بشكل جيد إلى أفغانستان. وهذا الأمر قد يقوض الإيمان بسيادة دولة القانون، كما يرى فيليكس شتاينر. من يؤمن بأن المنطق السليم ودولة القانون أمران لا ينفصلان، فقد يكون قد تأكد من ذلك يوم الجمعة الماضي، عندما قامت السلطات الألمانية بترحيل الحارس الشخصي السابق لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن إلى تونس. تصدر هذا الرجل المعروف باسم سامي أ. عناوين الصحافة ومنصات التواصل الاجتماعي لعدة أسابيع. وفي بيان حكومتها الأخير في الـ 28 من حزيران/ يونيو، أعلنت المستشارة أنها لا تستطيع التعايش مع إقامة شخص مثله في ألمانيا. حماية إرهابي من التعذيب هذه القضية تثير غضب دافعي الضرائب في ألمانيا، إسلامي متشدد و مساعد سابق لأحد أبرز الإرهابيين المطلوبين في العالم، ويعيش في ألمانيا منذ سنوات ويحصل على معونات اجتماعية ألمانية لنفسه ولزوجته وأطفالهما الأربعة. تم رفض طلب لجوئه منذ فترة طويلة، ولكن بسبب خطر تعرضه للتعذيب في بلده تونس، لم يتم ترحيله. إضافة إلى هذا تصنفه السلطات الأمنية التونسية على أنه “خطر”. شخص قادر على الهجوم في أي وقت. المشكلة الوحيدة في هذه القضية هي عدم وجود أدلة ضده في المحكمة. فرح أتباع النظرة المنطقية  للأمور  يوم الجمعة لسماع خبر ترحيل الرجل أخيرًا من ألمانيا إلى بلاده، لكن هذه الفرحة لم تدم طويلاً. إذ بعد بضع ساعات، قضت محكمة غيلسنكيرشن بوجوب إعادة سامي أ. إلى ألمانيا في أقرب وقت ممكن وبطبيعة الحال، سيكون ذلك على حساب دافعي الضرائب. لأنه ثبت، أنه لم يكن ينبغي ترحيله على الإطلاق. العزاء الوحيد في هذه المسرحية هو أن تونس ترفض إعادة تسليم الرجل إلى ألمانيا، وتريد محاكمته على أرضها.   من لم يشكك في منطق وآليات عمل الدولة في ألمانيا حتى هذه اللحظة، فسيقدم له الحجج الكافية الأن ليصل إلى ذلك.  يبدو أنه تم تعطيل قرار المحكمة بشكل متعمد، إلى حين إتمام الترحيل. هكذا إجراء يجعل المرء ...

أكمل القراءة »

Jugendamt… دائرة رعاية الأطفال والقاصرين

Make it German: سمر الساري   انتشرت في الآونة الأخيرة الكثير من المقالات والاستفسارات والفيديوهات حول دائرة رعاية الأطفال والقاصرين بشكل جعل الكثيرين ينظرون إليها على أنها الهيئة التي تريد ان تخطف منا أطفالنا. سأحاول هنا توضيح مهام وأهداف دائرة رعاية الأطفال والقاصرين. سأقتصر في الحديث على ألمانيا، لأني على اطلاع على طبيعة عملها وماهيتها خفاياها وكيف يفكر العاملون فيها. أنوّه هنا إلى أن المعلومات التي سأطرحها هي معلومات من واقع العمل اليومي. الهدف الرئيسي لهذه المنظمة هو: الحفاظ على وحدة العائلة وحماية الأسرة وتوفير الظروف المناسبة لها لحياة كريمة وسليمة. أحد أهم بنودها: الحفاظ على سلامة الأطفال وحمايتهم بما يتناسب مع حقوق الطفل التي ينص عليها الدستور الألماني. لمنظمة رعاية الشباب فروع كثيرة ومهمات عديدة منها: • تقديم المشورة للأسرة. • مساعدة الأبوين في التربية. • التدخّل من أجل حل مشاكل الوالدين ومساعدة العائلة في مرحلة انتقالية مثل حالات الطلاق. • التدخل الإسعافي والسريع في حالات الجرائم العائلية أو الخصومات أو حتى الحوادث. • تقديم مساعدة تعليمية للأطفال وللشباب. • رعاية القاصرين اللاجئين إلى ألمانيا من دول أخرى، حيث تراقب المنظمة صحتهم ووضعهم النفسي والمعيشي في دور الإيواء. • مساعدة المراهقين في اختيار المهنة والتخصص. • مساعدة العائلات التي ترغب في حماية أو تبني طفل للحصول على طفل مناسب لظروفهم. • مساعدة الأطفال الذين فقدوا والديهم في الحصول على أسرة ترعاهم وتوفر لهم جو أسري سليم. • قسم الروضات والمدارس والمساعدة في التعليم. مساعدة الوالدين في التربية نستفيض هنا في الحديث عن مساعدة الوالدين في التربية، حيث لاحظت تخوفاً كبيراً لدى الأهالي من منظمة رعاية الشباب ورغم محاولة التوعية وتوضيح دورها، إلا أن ما شاع عن هذه المنظمة في مواقع التواصل الاجتماعي من معلومات مغلوطة جعلها مرعبة وتسبب الخوف لدى المهاجرين الجدد. بينما هي تقدم لهم الكثير من الخدمات. فالمهاجرون الجدد يحتاجون لمساعدة هذه المنظمة في كثير من المواقف من أجل شؤون أطفالهم وهي مستعدة لتقديم المشورة مع مترجمين ...

أكمل القراءة »

رونالدو سيتابع مسيرته رغم عمره، ولن يذهب إلى قطر أو الصين

عبر نجم كرة القدم كريستيانو رونالدو عن امتنانه للفرصة التي منحت له في يوفنتوس، قائلاً إن اللاعبين في مثل سنه “يذهبون إلى قطر أو الصين”. وقد انضم قائد المنتخب البرتغالي، البالغ من العمر 33 عاماً، إلى رائد الدوري الإيطالي بمبلغ تجاوز 100 مليون يورو بعد 9 أعوام قضاها في ريال مدريد. وقال في حفل أقيم على شرفه: “أن أوقع لفريق مثل يوفنتوس في هذه المرحلة من مشواري، هذا أمر يسعدني كثيراً”. وأضاف أنه يأمل أن “يجلب الحظ” لفريق يوفنتوس الذي يراهن على الفوز بدوري أبطال أوروبا. وأوضح أنه لم يتلق أي عروض أخرى. وسجل رونالدو 450 هدفاً لفريق ريال مدريد، وهو رقم قياسي، وفاز معه بدوري أبطال أوروبا 4 مرات وبالدوري الإسباني مرتين، وحل في الدوري الإسباني قادماً من فريق مانشستر يونايتد الانجليزي عام 2009. وحصل على الكرة الذهبية لأحسن لاعب في العالم 5 مرات، بما فيها العام الماضي، وقاد البرتغال إلى الفوز بكأس أمم أوروبا عام 2016. وقال: “أريد أن أفوز، أريد أن أكون الأفضل، من يعرف، لعلي أفوز بالكرة الذهبية مرة أخرى، سوف نرى”. وأضاف أنه يختلف عن اللاعبين الآخرين الذي يعتقدون أن مسيرتهم تنتهي في مثل سنه، قائلاً: “أريد أن أبين لهم أنني مختلف”. الارتقاء بيوفنتوس إلى “المستوى الأعلى” ويعد يوفنتوس الفريق الإيطالي الأكثر تتويجاً، إذ فاز بالدوري المحلي 34 مرة بما فيها سبع مرات متتالية، وبكأس إيطاليا 13 مرة. لكنهم لم يفوزوا بدوري أبطال أوروبا منذ 1996، وخسروا النهائي 5 مرات. وقال رونالدو: “أعرف أن دوري أبطال أوروبا لقب يسعى كل فريق إلى الظفر به. سنعمل على الفوز ليس بدوري أبطال أوروبا فحسب بل بالدوري الإيطالي أيضاً”. المصدر: بي بي سي اقرأ أيضاً: رونالدو وريال مدريد دراما الحكايات في النهايات صفقة رونالدو يوفنتوس فوائد بالجملة والمستفيدون كُثر أسباب تجعل رونالدو يخرج من ريال مدريد كروس هو ميسي ورونالدو ألمانيا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »