الرئيسية » 2018 » يونيو (صفحة 2)

أرشيف شهر: يونيو 2018

“التعاون الأوروبي هو المنتصر” فيما يتعلق بملف الهجرة

في ساعة متأخرة من ليل الخميس/ الجمعة توصل قادة دول الإتحاد الأوروبي إلى اتفاق حول ملف الهجرة الشائك. الإتفاق يتضمن بنوداً تتعلق بإقامة مراكز داخل أوروبا وفي دول بشمال أفريقيا لإستقبال وترحيل اللاجئين. توصل قادة الدول الـ 28 الأعضاء في الإتحاد الأوروبي إلى اتفاق حول الهجرة فجر الجمعة (29 يونيو حزيران 2018) خلال قمة في بروكسل شهدت توتراً وخلافاً مع إيطاليا التي طالبت شركائها بالتزامات محددة حول استقبال المهاجرين. وكتب رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك على تويتر عند الساعة 04.34 (02.34 صباحاً بالتوقيت العالمي) بأن “قادة دول الاتحاد الأوروبي الـ28 اتفقوا على خلاصات القمة بما في ذلك الهجرة”، وذلك في أعقاب محادثات ماراتونية بدأت في مساء اليوم السابق. ولم يتم تحديد تفاصيل الاتفاق على الفور وأشاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون  أمام صحافيين بأن “التعاون الأوروبي هو المنتصر” الجمعة، مضيفاً” لقد اتخذنا قراراً حول التكافل المنتظر منا إزاء دول الدخول الأول”. ووصفت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اتفاق الاتحاد الأوروبي على نص مشترك بشأن الهجرة خلال قمة اليوم الجمعة بأنه دلالة طيبة لكنها أقرت باستمرار وجود خلافات عميقة بين الدول الأعضاء. وقالت ميركل “إجمالاً وبعد نقاش مكثف حول الموضوع الأكثر تحديا للاتحاد الأوروبي وهو الهجرة فقد توصلنا إلى اتفاق مشترك وهذه دلالة طيبة”. وأضافت “ما زال أمامنا الكثير من العمل لتقريب وجهات النظر المختلفة”. ومن جهته قال رئيس الوزراء الإيطالي الجديد جوزيبي كونتي الجمعة إن بلاده “لم تعد بمفردها” بعد توصل الدول الـ28 الأعضاء في الإتحاد الأوروبي في بروكسل إلى اتفاق حول إدارة ملف الهجرة. وأشاد كونتي أمام صحافيين بأنّ الاتفاق ينص على أن تكون “أوروبا اكثر مسؤولية وتكافلاً… كانت المحادثات طويلة، لكننا راضون”. وقالت مصادر دبلوماسية أن محادثات بدأت بعدها خصوصاً على أساس مقترحات أعدها كونتي مع ماكرون. وشملت المقترحات الإيطالية الفرنسية التي كانت موضوع النقاش بين القادة الأوروبين خصوصاً إقامة “مراكز مراقبة” في دول أوروبية “متطوعة” يُنقل إليها المهاجرون بعد وصولهم إلى شواطئ التكتل. ويمكن انطلاقاً من هذه المراكز توزيع ...

أكمل القراءة »

الشرطة الفدرالية تقوم بحملة موسّعة في برلين

قامت الشرطة الفيدرالية بعملية واسعة شملت تفتيش 400 شخص ليلة السبت الماضي وسجلت أكثر من 50 مخالفة قانونية في ليلة واحدة في برلين. رافقت صحيفة “بي تست” عملية للشرطة الفيدرالية شملت تفتيش 427 عثرت خلالها على أربعة أطفال مفقودين ليلة السبت في برلين. قام حوالي 180 عنصر شرطة بتنفيذ عملية تفتيش جماعية للشرطة ليلة السبت وذلك مع بدء سريان الحظر على بعض الأسلحة التي كانت مسموحة حتى مساء يوم الجمعة. وبدون أي سابق إنذار، قامت الشرطة بطلب بطاقات الهوية الشخصية والكشف عن محتويات حقائب المارة في 7 محطات قطار في برلين. امتدت العملية من الساعة 8 مساءاً واستمرت حتى الساعة 6 صباحاً. كانت منطقة “ألكسندر بلاتس” من ضمن المناطق التي تمت مراقبته. الساعة التاسعة مساءاً: قامت الشرطة بتقديم أسماء اثنين من المشتبه بهم الى مركز الشرطة للتأكد من وضعهم القانوني ولم يكن هناك شيء ضدهم. الساعة التاسعة والنصف: تم إيقاف مجموعة من الشبان الأفغان والتأكد من أوراق إقامتهم ثم سُمح لهم بالعبور. كما تم إيقاف شاب آخر يرتدي “قبعة بيسبول” ويحمل حقيبة الجيب حول كتفه وبعد التأكد من وضعه القانوني قال الشاب “توني”: “انه شيء جيد ما تقوم به الشرطة ضد العنف ولكن اعتقد ان هناك الكثير من الأماكن والطرق الأخرى للقيام بذلك”. وبعد دقائق قامت الشرطة بإيقاب رجلين أحدهما إيطالي والآخر باكستاني ولم تجد معهم أية محظورات. كما اعربا عن اعجابهما بهذه الخطوة من أجل الحفاظ على سلامة المارة. الساعة العاشرة: قامت الشرطة بتفتيش رجل عراقي لأنه يرتدي قميص الشرطة الأخضر الذي كان قد اشتراه من متجر للسياح. ما أثار استغرابه أن الشرطة قامت بتفتيشه ولم تقم بتفتيش المتجر الذي اشترى منه القميص! الساعة العاشرة والربع: تم إيقاف اثنين من الأفغان الى إحدى سيارات الشرطة التي كانت تقف أمام المحطة ليتم تركهم يكملون طريقهم بعد فترة قصيرة. أعرب الشابان عن انزعاجهما أيضاً بعد ذهاب الشرطة الى الحديقة حيث يتم بيع المخدرات. محطة “Warschauer Straße” الساعة الحادية عشرة مساءاً: تتولى ...

أكمل القراءة »

ميركل تحاول إنقاذ مايمكن إنقاذه بما يخص ملف الهجرة عن طريق “تحالف الراغبين”

يستعد قادة دول الاتحاد الأوروبي بعقد قمة بروكسل “قمة القمم” كما تمّ وصفها قضية اللجوء تتصدر جدول أعمال ضخم، والمطلوب التوصل إلى اتفاقات متعثرة منذ عامين. واستباقاً لفشل محتمل للقمة، ميركل تطرح فكرة “تحالف للراغبين”. حذرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يوم الخميس (28 حيران/ يونيو)، من أن مستقبل أوروبا بات على المحك في قضية الهجرة. وذلك قبل ساعات من انعقاد قمة للاتحاد الأوروبي التي يتوقع أن تشهد مناقشات شائكة حول هذه القضية. وقالت ميركل متحدثة أمام مجلس النواب الألماني “أمام أوروبا الكثير من التحديات لكن تلك المرتبطة بمسألة الهجرة قد تقرر مصير الاتحاد الأوروبي” داعية إلى حلول “متعددة الأطراف” بدلاً من اتباع نهج “أحادي”. وترى ميركل ضرورة قصوى لتطوير آليات مراقبة أوروبية لمنظومة الهجرة وسياسية اللجوء، موضحة أن “انتقال مواطنين من دول غير أوروبية بين دول الاتحاد الأوروبي، عليها أن تخضع لانضباط وتوجيه”. وتقول ميركل إنه وإذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بين أطراف القمة، فستكون هناك حاجة إلى ما أطلقت عليه “تحالف الراغبين” الذي لا يجب عليه أن يمضي في “اتجاه واحد”، أو يكون “على حساب طرف ثالث”، وإنما يعتمد على مبدأ “التشاور مع الحلفاء”. وتضيف ميركل “ربما لن يشكل هذا المخرج الحل الأمثل، لكنه سيكون الخطوة الصحيحة نحو ضبط وإدارة الهجرة الثانوية (الهجرة داخل دول الاتحاد الأوروبي)، التي يستلزم علينا تطوير آلياتها مستقبلا”. ترقب لنتائج القمة وتنطلق اليوم أعمال قمة أوروبية حاسمة في بروكسل، خاصة بالنسبة لميركل. وتسعى الدول الأعضاء خلال يومين في القمة إلى تخطي خلافاتهم العميقة حيال تحدي الهجرة كما حول مستقبل منطقة اليورو. و”قمة القمم” كما جاء في تعبير مسؤول أوروبي نسبة إلى جدول أعمالها الحافل، تأتي في ختام نحو أسبوعين من الاحتكاكات حول سفن مهاجرين تمت إغاثتهم في المتوسط ورفضت الحكومة الإيطالية الشعبوية السماح لها بالرسو على شواطئها. أما المستشارة الألمانية فتتجه إلى القمة وسط تراجع غير مسبوق لوزنها السياسي. داخلياً، باتت ميركل مطالبة بانتزاع توافقات تبدو مستحيلة، لإرضاء وزير داخليتها الممثل لتصور مخالف عن ...

أكمل القراءة »

هولندا تحظر ارتداء النقاب بشكل جزئي في الأماكن العامة

صادق مجلس الشيوخ بالبرلمان الهولندي على قانون يحظر ارتداء النقاب في بعض المنشآت العامة مثل المدارس والمكاتب الحكومية والمستشفيات والحافلات والقطارات. وكان مجلس النواب قد صدق على القانون في عام 2016. صادق مجلس الشيوخ بالبرلمان الهولندي يوم الثلاثاء (26 يونيو/ حزيران2018) على قانون يحظر ارتداء النقاب في بعض المنشآت العامة مثل المدارس والمكاتب الحكومية والمستشفيات. وقال بيان المجلس “يقترح مشروع القانون فرض حظر على ارتداء الملابس التي تغطي الوجه بشكل تام أو تظهر فقط العينين في المؤسسات التربوية، والنقل العام، والدوائر الرسمية، والمستشفيات”. ونال مشروع القانون موافقة 44 عضواً في مجلس الشيوخ (75 مقعداً)، فيما عارضه 31 عضواً في تصويت مهد الطريق أمام تحول هذا المشروع إلى قانون. وكانت ثلاثة من الأحزاب الأربعة المنضوية في الائتلاف الحاكم الذي يقوده رئيس الوزراء مارك روتي ايدت مشروع القانون فيما عارضه حزب “دي66”. وسيتعين على وزيرة الداخلية الهولندية كايسا اولونغرن المنتمية لحزب “دي66” إعطاء التوجيهات للهيئات الحكومية حول كيفية تطبيق الحظر الذي يفرض على المخالفين غرامة قدرها 400 يورو. وكانت الحكومة الهولندية صادقت على الخطة أواسط 2015 لكنها عدلت عن المضي في حظر ارتداء النقاب في الشوارع. وكان مجلس النواب قد صدق على القانون في عام 2016 بعد محاولات لفرض حظر أكثر شمولاً على النقاب وغيره من أغطية الوجه. ويحظر القانون الجديد جميع أغطية الوجه ومنها على سبيل المثال الخوذات المستخدمة أثناء قيادة الدراجات النارية والأقنعة. ويتحدث الساسة المعارضون للقرار عن نوع من الرمزية السياسية فيه. وسبق أن قدم السياسي اليميني الشعبوي خيرت فيلدرز قبل 13 عاماً مسودة اقتراح إلى البرلمان لإصدار حظر للبرقع. وجرى سن القانون كوسيلة لجعل المدارس والمستشفيات ووسائل النقل العام أكثر أماناً. لكن المنتقدين يقولون إن الهدف الوحيد له هو التخلص من النقاب الإسلامي. ومن غير الواضح حتى الآن، كيف سيجري فرض تطبيق القانون، فمن المفترض أن لا يسمح سائقو حافلات نقل الركاب بصعود النساء المنقبات والمبرقعات، ويقدر عددهن في هذا البلد بنحو 400 امرأة. ومن المنتظر أن يدخل الحظر ...

أكمل القراءة »

في ملحمة سان بطرسبورغ… عندما باينغا ساعد ميسي تأهلت الأرجنتين

عبد الرزاق حمدون* ‏”لم نقدم المساعدة لميسي”، هذه كانت كلمات المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي في المؤتمر الصحفي عقب الخسارة الثقيلة ‏أمام كرواتيا.‏ كلام سامباولي كان وقعه قوي على مسمع الجماهير الأرجنتينية لكنه كان الأقرب للواقع الذي وصل له حال منتخب التانغو بعدما ‏تحوّل في هذا المونديال لمنتخب ليونيل ميسي، أمام كرواتيا لم تخسر الأرجنتين فقط 3 صفر بل فشل ميسي حتى في الظهور وكان ‏السبب الرئيسي كما قال سامباولي أنه هو واللاعبون لم يقدموا العون لنجم برشلونة.‏ في لقاء كرواتيا كان التشكيل مختلف تماماً عمّا ألفه ميسي مع الأرجنتين مؤخراً وبأسماء جديدة لم ترتقي لقميص المنتخب، فكانت ‏الأخطاء المتكررة العنوان الأبزر لزملاء الليو، فبدأه بخطة 3-4-2-1 بوجود ميسي على الطرف معزولاً بدون مساندة من لاعبي ‏الوسط في ظل ضياع لثنائية ماسكيرانو وبيرزي، فلمس ميسي الكرة في 49 مناسبة فقط رقم ضعيف جداً لابن روزاريو، وسدد ‏الكرة في مرّة واحدة فقط خلال 90 دقيقة.‏ درس كرواتيا تعلّم منه سامباولي ثلاثة أشياء لملاقاة نيجيريا، الأولى هي كلما ابتعد ميسي عن مرمى الخصم سيشكل راحة لدفاعه، ‏أما الشيء الثاني كانت الإستعانة بتشكيل برشلونة المعتاد عليه نجمه الأول وهو 4-4-2 بتواجده كـ ثاني المهاجمين، الدرس الثالث ‏كان بتواجد لاعب خلّاق خلف ميسي فوقع الاختيار على بانيغا، وفي الشوط الأول خلال موقعة نيجيريا ومن تمريرة واحدة مقتنة من لاعب اشبيلية ‏خلف المدافع النيجيري ليستلمها ميسي بطريقته المعتادة ويودعها في المرمى هدف السبق الذي قلل من الضغط على المنتخب ‏كاملاً.‏ لم يقتصر دور بانيغا على صناعة اللعب فقط بل تقمص شخصية المايسترو فهو أكثر من لمس الكرة في 111 مرّة وأكثر من مرر ‏‏”90 تمريرة منها 79 صحيحة بنسبة دقة 88%”، في الحالة الدفاعية تألق أيضا وشكّل ثنائية داعمة لوسط الأرجنتين مع ‏ماسكيرانو وقطعا الكرة في 7 مناسبات “4 بانيغا و 3 ماسكيرانو”.‏ لو استحق ميسي نجومية اللقاء بإنفجاره الكبير في أرضية الميدان فإن باينغا هو الجندي المجهول الذي ساهم بإظهار ميسي على ‏حقيقته التي حملت ...

أكمل القراءة »

استطلاع: تأييد الألمان لحزب البديل اليميني نحو الأعلى ولاتحاد ميركل نحو الأسفل

ظهر استطلاع ألماني حديث أن النزاع المرير الحاصل حالياً بين طرفي الاتحاد المسيحي الذي تتزعمه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حول سياسة اللجوء والهجرة يضر بشعبية الاتحاد بين الناخبين في ألمانيا، حيث تراجع تأييد المواطنين للاتحاد بنسبة نقطتين مئويتين وبلغ 31% فقط. وفي المقابل كشف استطلاع “زونتاجس ترند” (اتجاه الأحد) الذي نشرته صحيفة “بيلد أم زونتاج” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر يوم الأحد الفائت عن زيادة تأييد المواطنين لحزب البديل لأجل ألمانيا “ايه اف دي” اليميني المعارض مجدداً بنسبة نقطة مئوية وبلغ 16 %. تجدر الإشارة إلى أن ذلك هو أعلى نسبة حققها الحزب اليميني في استطلاعات معهد “إمنيد”. يشار إلى أن معهد “إمنيد” لقياس مؤشرات الرأي يجري هذا الاستطلاع أسبوعياً لصالح صحيفة “بيلد أم زونتاج”. ويتكون الاتحاد المسيحي من الحزب المسيحي الديمقراطي الذي ترأسه ميركل والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا الذي يرأسه وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر. ويشكل الاتحاد مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي الائتلاف الحاكم في ألمانيا. يشار إلى أن هناك خلافا بين الحزب المسيحي الديمقراطي برئاسة ميركل، والحزب المسيحي البافاري حول سياسة اللجوء، إذ يسعى الحزب البافاري لرفض اللاجئين الذين تم تسجيلهم في دولة أوروبية أخرى، ولكن ميركل تصر على حل أوروبي. وأوضح الاستطلاع أن تأييد المواطنين للاشتراكيين الديمقراطيين لم يتغير وظل عند نسبة 18%. وأشار الاستطلاع إلى أن تأييد المواطنين للائتلاف الحاكم بأكمله بلغ بذلك 49% فقط. ورصد الاستطلاع زيادة بنسبة واحد بالمئة لحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر، وبلغا 12% و9%. وفي المقابل تراجع تأييد المواطنين لحزب اليسار الألماني المعارض بنسبة نقطة مئوية وبلغ 10%. تجدر الإشارة إلى أنه تم إجراء الاستطلاع في الفترة بين 14 و20 حزيران/يونيو الجاري، وشمل إجمالي 2،336 شخصاً. المصدر: د. ب. أ اقرأ أيضاً: هل يصل الخلاف داخل الاتحاد المسيحي بخصوص اللاجئين إلى حد عدم إدارة الخد الأيسر؟ بالفيديو: كيف انعكس خلاف ميركل مع زيهوفر حول اللاجئين في القمة الأروبية المصغّرة؟ وزير الداخلية هورست زيهوفر يعتزم البدء في إعادة الأجانب المحظور دخولهم إلى ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: بحر من النفايات قبالة إحدى الجزر السياحية

غواص بريطاني يصور بحر من النفايات التي خلفها الإنسان قبالة شواطيء جزيرة بالي الأندونيسية… مواضيع ذات صلة: بالفيديو: هل سمعت باكتشاف القارة الجديدة في المحيط الهادي؟ تعرف عليها القضاء الألماني يمنح المدن الكبرى حق حظر سيارات الديزل الحكومة الألمانية تفكر في جعل المواصلات العامة مجانية 5 مدن ألمانية تعترض على خطة الحكومة لجعل النقل العام مجانياً محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الحكم بالحبس أربعة أسابيع على “معتدي الكيباه” في برلين

تسببت الحادثة بضجة كبيرة في ألمانيا على خلفية تنامي المشاعر المعادية للسامية. وفي يوم الاثنين الفائت أصدرت محكمة في برلين حكمها في القضية وأمرت بحبس الشاب، الذي اعتدى على إسرائيلي يرتدي الكيباه اليهودية مدة أربعة أسابيع. قررت محكمة ابتدائية في برلين يوم الاثنين (25 حزيران/ يونيو 2018) حبس شاب سوري من أصل فلسطيني يبلغ من العمر 19 عاماً لمدة أربعة أسابيع بعد إدانته بالتسبب بجروح خطيرة وتوجيه شتائم. يشار إلى أن الشاب قضى هذه المدة بالفعل خلال حبسه الاحتياطي. وجرت محاكمته باعتباره حدثاً لصغر سنه، وقررت المحكمة إخضاعه لمراقبة خاصة من قبل مختصين. وكان المحكوم، قيد الحبس الاحتياطي منذ 19 نيسان/ أبريل 2018، بعد أن شخصته الشرطة في برلين بسبب هجومه على عربي إسرائيلي يرتدي الكيباه اليهودية وضربه بالحزام وإهانته. وقد اعترف في الأسبوع الماضي بارتكابه الجرم، وأعلن ندمه على فعلته. كما قال المدان بأنه كان واقعاً تحت تأثير المخدرات حين ارتكابه الجرم. واعتذر الشاب، في اليوم الأول من محاكمته نافياً أي كراهية تجاه اليهود حسب وكالة الأنباء الفرنسية التي أوردت النبأ، ناسبةً للشاب الذي وصل ألمانيا عام 2015 القول قبيل جلسة اليوم “لقد ارتكبت هذا الخطأ وتعلمت الكثير من هذه القضية وآمل ألا أجد نفسي في مثل هذا الموقف مجدداً”. من جانبه، رحب مفوض معاداة السامية في الحكومة الاتحادية فيلكس كلاين بقرار المحكمة قائلاً: “إن الحكم يُظهر أن كل من يرتكب أو يُظهر فعلاً معادياً للسامية سيطرح خارج المجتمع، وعليه أن يتحمل التبعات القانونية لفعلته”، كما نقلت عنه وكالة الأنباء الفرنسية. ويشار إلى أن الكيباه، التي أثارت الاعتداء، أخذها “متحف برلين اليهودي” وعرضها كجزء من حملات معاداة السامية. في سياق متصل،  تعرضت تلميذة يهودية في مدرسة ابتدائية في برلين للإهانة من جانب تلاميذ أكبر سناً ينحدرون من عائلات مسلمة. وأثارت حوادث معاداة السامية في ألمانيا ضجة في المجتمع الألماني، واشتكت وزيرة العدل الألمانية، كاتارينا بارلي من تنامي هذه الحوادث . المصدر: دويتشه فيله – م.م/ أ.ح (أ ف ب، د ...

أكمل القراءة »

بعض ردود الفعل في ألمانيا على الإنتخابات الرئاسية التركية

صدر رد فعل متحفظ من الحكومة الألمانية على النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية في تركيا. وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت، يوم أمس الاثنين بالعاصمة الألمانية برلين: “سنفترض في البداية أن علاقات العمل بين كلا الحكومتين، الألمانية والتركية المستقبلية، سوف تكون بناءة ومثمرة في المستقبل أيضاً”. وأضاف أن الحكومة الاتحادية علمت بنتائج الانتخابات، إلا أن النتيجة الرسمية النهائية لم تعلن حتى الآن، وقال: “بالطبع سوف تهنئ المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الرئيس التركي في الوقت المناسب كالمعتاد”. ولكنه أشار إلى أنه يتم في البداية انتظار تقييم مراقبي العملية الانتخابية. وبحسب بيانات اللجنة الانتخابية، فاز الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في الانتخابات الرئاسية التركية في الجولة الأولى التي خيم عليها اتهامات بالتلاعب صادرة من المعارضة. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية التركية “أناضول” أن أردوغان حصل على أغلبية بنسبة 52.6%. من جهتها قالت رئيسة المجموعة البرلمانية الألمانية–التركية في البرلمان الألماني، سيفيم داجديلين، إن الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في تركيا “ليست حرة ولا نزيهة.” وقالت داجديلين، عضو حزب اليسار الألماني المعارض والمنحدرة من أصول تركية كردية، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن “اردوغان وصل إلى هدفه المتمثل في نظام رئاسي سلطوي من خلال التلاعب الذي بدأ قبل وقت طويل من يوم الانتخابات”. وتابعت ان “هناك ما يدعو للخوف من أن يدفع أردوغان تركيا إلى مستويات جديدة من التطرف”. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: منظمة العفو الدولية: تركيا و الحريات – من سيء إلى أسوأ وثائق لجوء ألمانية للبيع في اليونان وتركيا البلم يعكس اتجاهه: تزايد أعداد اللاجئين السوريين المغادرين ألمانيا إلى تركيا هيومان رايتس ووتش: تركيا ترحل اللاجئين وقواتها الحدودية تطلق النار عليهم محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أسماء غرقى المتوسط تطفوا إلى السطح

قامت صحيفة “الغارديان” البريطانية، في عملية هي الأولى من نوعها، بنشر قائمة بأسماء أكثر من 30 ألف ضحية للهجرة، قضوا قبل أن يحققوا أحلامهم الأوروبية. وتضمنت القائمة أسماء ضحايا من عدة جنسيات، حيث يمكن لها أن تساعد العديد من العائلات العربية من سوريا والعراق والسودان والمنطقة المغاربية في معرفة مصير أبنائها، الذين قد يكونون غرقوا في البحر المتوسط أثناء محاولاتهم العبور لأوروبا، أو ماتوا لأسباب مرتبطة بالهجرة. عادة ما يتم الحديث عن ضحايا الهجرة في وسائل الإعلام بالأرقام، دون أن يكون لذلك وقع كبير على المتلقي، بسبب تكرار مآسي المهاجرين عبر مجموعة من مناطق العالم. لاسيما تلك التي يكون ضحيتها الشباب الفار من جحيم الحروب والنزاعات والأزمات الاقتصادية والاجتماعية، أملا في حياة أوروبية أفضل. “الغارديان” تعيد للضحايا أسماءها لكن صحفية “الغارديان” البريطانية اختارت أن تعطي لهؤلاء الضحايا أسماء. وتقف عند كل واحد منهم بالإسم والجنسية ومكان الوفاة وأسبابها. وأعادت بذلك لأكثر من 34 ألف مهاجر، سقطوا في طريق الهجرة، القليل من كرامتهم. ونشرت الصحيفة البريطانية هذه الأسماء ضمن قائمة مطولة، في سابقة هي الأولى من نوعها ضمن ملحق لها، يمكن أن تساعد الكثير من العائلات على التعرف على مآل أبنائها، الذين ظلوا مجهولي المصير بعد أن قرروا يوماً خوض الرحلة نحو أوروبا، إلا أنهم اختفوا عن الأنظار. وانتهزت الصحيفة البريطانية فرصة اليوم العالمي للاجئين، لتنشر اسم 34,361 ضحية للهجرة، تضمنت معلومات عن تاريخ الوفاة وأسبابها، أعمار الضحايا، إضافة إلى جنسياتهم. ويؤكد كاتب المقال الصحافي أليكس نيدهام أن هذا العدد من الضحايا، يشمل فقط أولئك الذين تم الإبلاغ عن وفاتهم. لتحميل قائمة الأسماء يرجى الضغط هنا نزيف متواصل ونزيف القتلى لأسباب مرتبطة بالهجرة، لم يتوقف إلى اليوم، إذ جاء في بيان للأمم المتحدة أن عدد الغرقى في المتوسط من الشباب التواق للوصول إلى أوروبا منذ مطلع العام الجاري، بلغ ألف شخص. وعبرت المفوضية العليا للاجئين عن “صدمتها” لحجم هذه الأرقام من الغرقى في المتوسط، ودعت في بيان إلى “تحرك دولي في أسرع وقت ممكن لتعزيز جهود ...

أكمل القراءة »