in

مجموعة من أهم الأفلام العربية في مهرجان الواحة السينمائي

OMNES

ترعى مؤسسة أومنس مهرجان الواحة للسينما العربية والذي ستنطلق فعالياته بين 26 ولغاية 31 آب القادم في بلجيكا.

يأتي مهرجان الواحة كإحدى الفعاليات العديدة التي تنظمها المؤسسة بهدف الربط الثقافي، وبناء فهم مشترك بين مختلف الثقافات. يجدر بالذكر أن مؤسسة أومنس المنظمة للمهرجان هي مؤسسة غير ربحية، تعنى بالربط الثقافي، من خلال بناء الثقة المتبادلة والفهم المشترك عبر اللقاءات، الأنشطة والفعاليات التي تنظمها المؤسسة. والتي تسعى إلى نشر المعرفة وتعزيز الاحترام المتبادل بين الأديان والمعتقدات من مختلف الثقافات والقيم.

كان أول مشروع للمؤسسة هو مهرجان الكاريكاتير العربي في الفترة ما بين 6 ولغاية 22 أيار 2016، الذي لاقى نجاحًا كبيرًا في بلجيكا وتم تثبيته ضمن البرنامج الثقافي لمدينة تورنهوت الفلامانية للسنوات الخمسة القادمة. مع إمكانية نقل المهرجان إلى مدن أوروبية أخرى.

المشروع الثاني للمؤسسة هو مهرجان الواحة للسينما العربية والذي ستنطلق فعالياته بين 26 ولغاية 31 آب القادم.

حول المهرجان

13613346_1735332610073266_7856004289888019711_o

رغم وجود جاليات عربية كبيرة في مختلف أنحاء أوروبا، إلا أن ما تعرفه المجتمعت المضيفة عن ثقافة المهاجرين ماتزال محدودة، ولعل السينما هي الأقدر على إعطاء نظرة داخلية أعمق لتشرح طبيعة الحياة وتقاليدها واختلافاتها في المجتمعات العربية، فهي تحكي قصص أولئك الفارين من الحرب، الذين تعرضوا لتغيرات قاسية على مستوى علاقاتهم الاسرية، تاركين منازلهم، مخاطرين بحياتهم كي يتحرروا.

أفلام المهرجان

أنا مع العروسة

فيلم الافتتاح “ديغراديه” إنتاج 2015. يحكي الفيلم قصة ثلاثة عشر إمرأة من مختلف الأعمار والخلفيات الاجتماعية، يحاصرن في صالون تزيين للسيدات خلال قتال بين شرطة حماس وعصابة محلية في الشارع المتاخم لصالون التزيين.

الفيلم المغربي “الزين اللي فيك” الذي أثار ضجةً تتعلق بموضوعه الجريء، حيث يتناول مجموعة من بائعات الهوى في المغرب في مجتمع لا يقبل عمل المرأة في تلك المهنة.

الفيلم الفلسطيني “عمر”، ويروي قصة شاب فلسطيني يُضَلل ليعترف بقتل جندي اسرائيلي، ثم يقبل العمل كمخبر من أجل استعادة حريته.

من أفلام المهرجان أيضًا الفيلم السوري “العودة إلى حمص”، الفيلم الفلسطيني “حب سرقة وتشابكات أخرى”، “المهاجران”، “ذيب”، “على حلة عيني”، “أيدول” وهو فيلم للاطفال والكبار، وفيلم “أنا مع العروسة”.

ذيب

مهرجان الأكل العربي

بالتوازي مع مهرجان الواحة السينمائي يقام أيضًا مهرجان الأكل العربي، ليستمتع الزوار بتذوق الأطباق العربية المختلفة، من المقبلات إلى الوجبات الكاملة.

يتضمن المهرجان أيضًا تنظيم ورشات تعليم الطهو العربي، الحد الاقصى للمشاركين في كل ورشة عمل 15 شخص، والحد الادنى 5 أشخاص لبدء. وإحدى هذه الورشات مخصصة للأطفال مابين 9 وحتى 14 سنة.

وتنظم هذه الورشات باللغات العربية، الإنكليزية والهولندية.

لمعرفة معلومات أوسع عن المهرجان والأنشطة المتضمنة، ولمشاهدة إعلانات الأفلام، وشراء البطاقات اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

هل تحتاج ألمانيا إلى وزارة للاندماج؟

تركيا تستدعي دبلوماسيًا ألمانيًا على خلفية مظاهرة في كولون